Ads by Google X

القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية حب ابدى الفصل السادس عشر


 الفصل السادس عشر

عمر ببرود :اميرة انتى بتعملى ايه هنا
اميرة بابتسامة :فسحه
لينظر لها بشك ويخرج يتمشى بالبلد ليرى طفلة تبيع ورد لينظر لها بصمت وشفقة
عمر: انتى بتعملى ايه
الطفلة ببيع ورد تاخذ وردة لحبيبتك يارب تجوزها
عمر: معنديش
الطفلة :طب وردة واحده
ليخرج الاموال من جيبه ويعطيها لها
طفلة :شكرا يابيه
ليكمل مشيه بملل
_______________
تجلس ريتا وعشق يختاروا فستان الخطوبة على التابلت
ريتا :ده تحفه



عشق: الاحمر كان جميل
ريتا: لا ده عجبنى اكتر
عشق: ماشى ...نشوف القاعات بقا
ريتا :ماشى
لتدخل عليهم كريمة
عشق :تعالى ياماما
كريمة :ايه لاقيته اللى بدوره عليه
ريتا :مش كله لسه
كريمة: ماشى خلصوا و انزلوا اتغدوا
ريتا: اوك
وتخرج
__________________
يجلس عمر فالمطعم على البحر مع الزفت الالمانى ليناقش امور الصفقه ليوقعها ويجلس يتغده معاها لينظر بجانبه لرجل ليصدم حين يراها تمشى على البحر
عمر بصدمة :نور
ويقف ليخرج يركض للخارج ولم يجدها ليبحث حوله ولم يجد لها اثر
ليغمض عيونه بتعب ويعود للمطعم وهو ينظر خلفه على امل ان تكون حقيقه وليس خيال
ليجلس على كرسيه ويكمل اكله
____________________
تجلس نور امام التلفزيون بملل تقلب القنوات بتعب
لتفتح هاتفها لترى ريتا خلفية هاتفها
نور :واحشتينى يا ريتا
لتقف وتحضر الشريحة القديمه لتتردد فالاتصال تخاف ان يكون بجانبها لتجلس وتترك الهاتف
_________________
تنزل سمر على السلم
والدها :عجبك حالك كده كان لازم يعنى تهربى من فرحك كان زمانك مرات عمر
سمر: انت متتعبش من الموضوع ده انا خارجه
وتتركه وتخرج
___________________
يقف عمر يغلق ازرار قميصه ويصفف شعره للاعلى وياخذ شنطته ويخرج ليرى اميرة امام غرفته
عمر :اميرة واقفة كده ليه
اميرة :انت ماشى
عمر ببرود: اه فى حاجه
اميرة وهى تضع يديها على صدره :طب متقعد معايا شويه وانا هبسطك على الاخر هخليك فالجنة
ليبعد يديها عنه
عمر :وانا هبسطك
اميرة بسعادة وهى تلف يديها حول خصرها بدلع: بجد
عمر وهو يبعد يديها :اه مشفش خلقتك فالشركة تانى بدل مالبسك قضية اداب و متقلقيش انا حبايبى كتير ونفسهم يكرمونى
ليغلق الباب ويسحب شنطة لينزل ليضعها فشنطة السيارة ويركب ليقود ليمشى من جانب البحر ليراها مرة اخرى تقف مع تلك الطفلة الصغيرة التى تبيع الورد ليلف مقودة سيارته ويدخل على رمال الشاطي لينزل بسرعة
عمر :نور



تقف مع الطفلة
الطفلة :خدى وردة يارب تجوزى
نور :شكرا
لتسمع صوت اشتقت له لترفع نظرها لتراه يقف بجانب سيارته يرتدى بنطلون اسود وقميص اسود ..لتفتح عيونها على اخرهم
الطفلة :شوفتى خدى وردة يارب تجوزيه
تنظر له بصدمة ..ينظر له ليشعر بان روحه عادت له وهى كما هى طول شعرها اكثر ونحفت من حزنها ...لتذهب بسرعه ليركض خلفها بسرعه لتركض هى الاخرى ليمسكها من يديها
عمر :نور
نور :سيب ايدى ..ابعد عنى
الطفلة وهى تركض معاهم :يارب تتجوزه خدوا ورد
عمر :هاخد منك
لياخذ منها وردة لينظر ليراها تركض ليركض خلفها
عمر: نور استنى نور
لتدخل المنزل وقبل ان تغلق يمسك الباب ويدفعه ليدخل
نور :انت عايز ايه
عمر: عايز اتكلم معاكى
نور: احنا مفيش بينا كلام
عمر ليقترب منها :نور انا اسف
ويقدم لها الوردة
لتنظر له بدهشة فذلك المغرور المتكبر الذى لا ينحنى لاحد ولا يستسلم الان استسلم لها وكسر كبرياءه واعتذر
نور: ببساطة كده
عمر :انا غلطت ومعترف بده
نور :انا قولت ان مفيش حاجه فالعالم كله تخلينى اغفرلك اتهمك ليا
عمر :حتى لو قولتلك انى بحبك
نور بعصبية :حتى لو جبتلى ال....
لتصمت بدهشة
نور :انت قولت ايه
عمر: بحبك
نور :انت كداب حبتنى امتى لما سيبتك طب مانا كنت قدامك
عمر وهو يقترب منها: والله بحبك
ويضع قبلة على جبينتها بحنان ويبتعدوا لتنظر له ليمسك يديها بيديه
عمر :سامحينى يانور
نور وهى تضربه على صدره وتبكى :اتاخرت ليه
عمر :حقك عليا مكنتش اعرف أنك فمصر
ليقترب ليضع قبلة على شفتيها بحنان ليحملها على ذراعيه
نور: انت هتعمل ايه



عمر بابتسامة لاول مرة :هندخل
نور :تدخل فين
عمر :ههههههههه هندخل الدخلة ياختى
نور بخجل :مانت دخلت
عمر: لا انا لسه عريس جديد
ليدخل بها الغرفة ليضعها على السرير بحنان ليخلع قميصه
نور بخجل :انت بتعمل ايه
لينحنى ويضع قبلة على جبينتها بهمس(واحشتينى يانور)ليضع قبلة على خدها (اخيرا يانور ٤سنين مش عارف امسكك بايدى)
نور بدهشة ودون فهم : ٤سنين ايه
عمر وهو يضع قبلة على خدها الاخر :هفهمك بعدان
لينظر لعيونها بحب ويضع قبلة على انفه :بحبك
لينظر لشفتيها ثم لعيونها
ليضع قبلة على شفتيها بشفتيه وتبادلها االقبلة بسعادة ليمسك وجهها بيديه وهو يقبلها وهى تضع يديها على ظهره ......
________________
كريمة: انا هتجنن مبيردش على تلفونه ليه.... استر يارب
محمد :اهدى ياطنط خير
ريتا :تلاقيه مش سامع
محمد :ايوة بالظبط كده
كريمة: او ابنى جراله حاجه
محمد :لا خير ان شاء الله
كريمة :جيب العوائف سليمة يارب
_______________
يطوقها بذراعه وهى تدفن راسها فحضنه وهو يقبل جبينتها بحنان وحب
نور وهى تمسك يديه :عمر
عمر :عيونى
نور :٤سنين ايه اللى قولت عليهم
عمر: عارفه يانور كل واحد عنده سر مبيقولهوش لحد ..انتى سرى ده
نور بدهشة :انا
عمر: اه سرى اللى ميعرفهوش غير محمد
نور :ازاى
عمر وهو يلعب فخصلات شعرها: يوم ولدتك كان عندى ١٠سنين كنت واقف امسك فماما والدكتورة بتولد مامتك شوفتك وانتى بتخرجى الدنيا ..مامتك كانت تعبانة والدكتورة لفتك فبشكير وحطتك على السرير وكلهم انشغله بمامتك كنتى بتعيط..
نور :وسبتنى اعيط



عمر بحب وهو يرفع خصلات شعرها: كنتى صغيرة اووووى يانور اووى قربت منك وفضلت اضحك فرحان بانونو الجديد ...عارفه عملت ايه
نور بابتسامة وفضول :ايه
ليمسك يديها بيديه: مسكت ايدك كده (ويطبع قبله عليها)وعملت كده
نور بخجل وسعادة: بجد
عمر: ايدك كانت مقفوله كانت قد صبعى دخلت صبعى فيها وفضلتى ماسكه فيه وتعيط
ضحكت اووووى وشيلتك اول واحد قبل امك وابوك
مكنتش اعرف ان بشيل حب العمر كله وتعب قلبى
نور :انا تعب قلبك
عمر: خدتك وخرجت وبعد شوية كلهم دوروا عليكى لاقوكى معايا بابا زعقلى قالى المفروض تكبر لها الاول وبعدان عمى خدتك وباس راسك
نور: ايه علاقة يوم ولادتى ب٤سنين
عمر :كنتى بتقعدى جنبى وانا بكتب واجب المدرسة وتقعدى تقطع الورق و تخلينى اكتب تانى بسببك فضلتى تكبرى قدامى يوم بيوم لحد اليوم اللى امك سيبتك فيه
لتنزل دموعها منها ليمسحها بحنان
عمر :وقتها كان عندى ٢٢ سنه كنت كبرت وفهمت يعنى ايه حب اللى كل الشباب بتحلم بيه لما مشيت بست راسك كده
ويقبل راسها بحنان
عمر :وقولتلك متخافيش طول ما انا عايش و معاكى محدش يقدر يأذيكى وانا موجود
نور :انت قولتلى كده لما خبضت الراجل
عمر: انتى من يوم متولدى وانا بقولك كده وهفضل اقولك كده لحد مااموت
نور :بعد الشر
عمر بابتسامة: لما قولت لمحمد
فلاش_باك
عمر :بحبها
محمد :انت اتهلبت ياواد بتحب نور العيلة الصغيرة
عمر :والله بحبها
محمد: لا ده انت اتهبلت رسمى شوف واحده من سنك الجامعه مليانة
عمر: مش عارف اشوف غيرها والله مفيش غيرها قدامى
محمد :هتقول لناس ايه
عمر :هستناها لما تكبر مالكش دعوة
محمد: لا ده انت ضربت على الاخر
__________________
عمر: فضلت عمرى كله ٢٣ سنه من يوم متولدى وانا عايش على حلم واحد بس اليوم اللى تبقى بتاعتى فيه لوحدى يوم لما اقولهم دى حبيبتى محدش يقولى عيلة
نور بصدمة :ازاى انت خطبت سمر
عمر: يوم لما جيتى قولتلى بحب فارس وعايزة اتجوزه اتجننت حست ان الحلم اللى عايش عشانه اتهدى حسيت بوجع محدش يستحمله خطبت سمر كنت فاكر انك هتزعلى او هتحسى باى حاجه ناحيتى او تغيرى لكن محصلش ولما فارس سابك يوم الفرح كان نفسى اجيبه من تحت الارض مش عشان اجوزهولك لا عشان اقتله عشان خلى سيرتك على لسان الناس
نور: بس انت كرهتنى
عمر: عمرى مكرهتك انتى لو دورى على حد بيحبك مش هتلاقى حد بيحبك قدى غير عمى الله يرحمه حتى امك محبتكيش قدى
نور: وبعدان
عمر: لما فرحك مكملش كنت هتجنن ليه ليه واتجنبت اشوفك سنة كاملة عشان مفكرش فالحاجات الوحشة بس لاقيت نفسى بكدب على نفسى ..لحد ماما رجعتك البيت تانى حسيت انك وجعتنى وكسرتنى لما اخترتيه هو ومن عجزى وانا مش طايلك كنت بتعصب عليكى زى المجنون ...اقولك سر
نور :قول
عمر وهو يقترب من شفتيها لينظر لعيونها :انا كنت عارف ان سمر هتهرب من الفرح وسكت وعملتوا عشان كنت الفرصه الوحيدة اللى خليكى بتاعتى فيها
ليقبل شفتيها بحنان ورقه وتبادله االقبلة بسعادة وحب وهى تجذبه لها ليبتعد عنها
نور لتشاكسه :يعنى دبستنى
عمر: نعم
نور :ايوة دبستنى
عمر :ايوة
نور :اقولك سر
عمر: قولى



نور :احلى تدبيسة فحياتى
ليقبل انفها قبلة خفيفه
عمر: لما قالولى نور خبطت راجل حسيت ان روحى اتسحبت منى نزلت اجرى فالشوارع ادور عليكى زى المجنون لحد ملاقيتك خدتك فحضنى وجريت بيك قبل ما حد يشوفك وسيبت محمد يتصىرف
نور: ومحمد وافق
عمر: محمد اتصرف عشان هو الوحيد اللى كان عارف انا بحبك قد ايه واتوجعت قد ايه لما اتخطبتى لغيرى (بحزن) عارفه لما قولت له اللى عملته فيكى اول كلمة قالهالى مفكرتش وانت بتعمل كده ان دى نور..نور ياعمر
عمر بأسف :اسف سامحينى ياقلبى
لتعانقه بسعادة وحب: يعنى بعد الحب ده كله مسامحكش طب ازاى
ليضع قبلة على عنقها بحب لتبتعد عنه
عمر: عارفه محمد اللى كان بيقولى بتحب عيلة بيحب مين
نور: مين
عمر :ريتا
نور :دى اصغر منى
عمر: ماهو عشان اتريق
نور: ماشى
عمر: عارفه يانور رغم انك مكنتش بتحبنى بس كنت بفرح اوى لما تعملى مصيبه وانتى مش معترفه بيا زوج ليكى وتيجى تقوليلى متسبنيش
نور بابتسامة :انت ناوى تسبنى
عمر: ده انا كنت عامل زى الميت السنه دى
نور: الف بعد الشر عنك
عمر وهو يقبل خدها: بحبك
نور بخجل: وانا بحبك
عمر :اشهد ان لا اله الا الله وان محمدٱ رسول الله اخييييرا ٢٣سنه يامفترية
نور :هههههههههههههه
ليتامل ضحكاتها ويقترب ليقبلها ...
يقبل عمر جبينتها بحنان وخدها برقه ليسمع سؤالها يبتعد عنها
نور :عمر انت كنت بتعيط ليه لما دخلت عليك عشان سمر سابتك
عمر بابتسامة :سمر ايه ..سمر دى زى الجزمة اشتريها بفلوسى..
نور: امال كنت بتعيط ليه
عمر وهو يقبل كتفها بحنان :عشانك يانور
لتبعده عنها وهى تمسك رأسه بيديها :عشانى
عمر :عشان كان نفسي اتجوزك برضاكى مش غصب عنك عشان افرحك بأجمل يوم فحياتى ..عشان اشوف ضحكتك وانتى عروستى
لتبتسم له بحب :طب مانا فرحانة اهو
عمر بحب :انا بحبك يا نور اوووى
نور وهى ترفع راسها بخفة وهى تتعلق بعنقه :وانا بحبك
لينحنى ليقبلها.....
_______________
كريمة: لا بقا انا كده لازم اقلق
محمد :هى حاجه تقلق ان يخرج الصبح من الاوتيل ولسه مرجعش
ريتا :يارب بقا احنا ناقصين قلق
ليرن هاتف محمد
محمد بفزع: انت فين يازفت
عمر وهو يقبل خدها: فالغردقة
محمد :بتعمل ايه هناك لحد دلوقتى
عمر وهى تطعمه ففمه :بتجوز
محمد بصدمه: بتتجوز ايه ونور
لتسمع نور وتضحك
كريمة :بيتجوز ايه ده عمر ابنى ولا حد ضربه على راسه
عمر :بقولك ايه اسيبكم تتناقشوا سوا انا عريس جديد ومش فاضى للعب العيال ده
محمد وهو يبتعد عنهم: انت اتجوزت بجد
عمر :انت مش مصدق طب اسمع كده
ويقبل خدها والاخرى و جبينتها وهى تضحك عليه
محمد: ونور انت سكران ياعمر
عمر: بعدان بعدان
ويغلق الخط بوجهه
نور: هههههههههههههه هتجننهم
عمر :سيبك منهم خليكى معايا
وتقبلها بحب
نور :اووعى ياعمر خلينا ناكل بقا
وتخرج الطعام الترابيزة
_______________
سيلم بكرة شريط الكاميرات ده يروح النيابة عايز فضحية عمرباشا بجلاجل
مازن :ده بجلاجل وهجبله فرقة تزفه ههههههه..........


تعليقات