Ads by Google X

القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية حب ابدى الفصل الخامس والثلاثون


 الفصل الخامس والثلاثون

عمر: ايه
محمد: ايه خارج امبارح
عمر: اسمع عيناك عليه ميغبش عنك لحظه وتلفونه تراقبه عايز اعرف بيخطط لاية
محمد: واراقب تلفونه ازاى ان شاء الله
لتخرج من الحمام وهى ترتدى روب الاستحمام
عمر بعصبية ونزفر: ايه يامحمد اتصرف مين فالبلد دى اكبر من عمر الشيمى اللى بقوله يتنفذ
محمد :حاضر حاضر
عمر: وتابع معايا عايز النفس اللى يتنفسه يوصلي
محمد: حاضر
ويغلق الخط لوجهه
محمد :دلوقتى انا عرفت بنت عمك بتحب قفل السكة ليه دى عادة فعيلتكم
تجلس بجانبه بقلق من عصبيته
نور: مالك ياعمر
عمر وهو ينظر لها بحنان ليهدى من عصبيته :مفيش ياقلب عمر
نور :شكلك متعصب
عمر وهو يقبل كفيها بلطف: لا ياحبيبى ده محمد عصبنى شوية
نور بحزن مصطنع: انت بتشتغل على طول حتى يوم صباحيتك
عمر: حقك عليا يانور عينى وادى راسك ابوسها
ليقبل جبينتها
نور بتذمر طفولى :والنبى ياخويا مش فالح غير فقلت الادب
عمر :انا
نور :اه انت
عمر: طب اوعى كده لما اكمل نوم
ويعود لنومه لتنظر له بدهشة
وتبعد عنه الغطاء
نور :قوم ياعمر انت هتفضل طول اليوم مش كفايه انك هتروح الشغل بكرة قوم بقا
ليجذبها من يديها بتنام بحضنه ليضع الغطاء عليهم ليحتضن من الخلف ورأسه على كتفها
عمر: هششش بقا عاملة دوشه ليه سيبنى انام يامفترية مصحينى طول الليل
نور: ده انا صح
عمر وهو مغمض عيونه :نامى يابت وانت حلوة كده بدل متهور
لتدير جسدها له لتنام على ظهرها بين ذراعيه لتمسك يديه وتحتضنها بيديها الصغيرة وتظل تحركها بحنان بيديه
نور برقه :ايدك كبيرة ياعمر
عمر بهدوء :لازم تكون كبيرة عشان تقدر تحميكى وحضنها يقضى ايدك الصغيرة دى وتطمنها وتحتوئها كلها
لتبتسم بخفة عليه وعلى وصفه بيديه اهى حضن ايديها الصغيرة ويجب أن تستطيع احتواءها
ليجدها صامته ويديها تتحرك بخفة فيديه ليفتح عيونها ليراها تنظر ليديهم وأتأمل وابتسامتها لا تفارق وجهها
عمر :عجبتك
لتنظر له بابتسامة لتشبك أصابعها فاصابعه: انا بحبك اوووى ياعمر
عمر :وانا بعشقك ياقلب وروح عمر من جوا
نور بخوف :اوعى ياعمر تطلقنى تانى حتى لو انا قولتك طلقنى اضربنى وكسرنى بس متسبنيش.





ليبتسم لها بحب ليطمئن قلبها الصغيرة
عمر :انا عمرى ماسيبك يانور وانتى بتاعتى لوحدى وبس برضاكى أو غصب عنك
لتعانقه بسعادة غامرة قلبها ليبادلها العناق
نور :يلا قوم بقا عشان ننزل نتغدا
عمر: تانى
نور بخجل: لا المرة دى بجد
ليبتسم عليها: ماشى ياستى غيرى هدومك على ماخد دوش
ويقبل شفتيها بخفه ويذهب ليدق قلبها بقوة وسعادة لتلف فالاوضة بأكملها بسعادة ..يخرج لياخذ ملابسه ليجدها تلف فالغرفة بسعادة وهى تبتسم ليقترب منها لتصدم بصدره العارى لتفتح عيونها باحراج وخجل
عمر :كده بدوخى منى غيرى
نور برقه: عمر
ليحملها على ذراعه ويلف بها بقوة وهى تضحك معه بسعادة بالغة أقصى درجات السعادة
___________________
تقف اميرة امام غرفة العمليات تبكى بقوة على حال امها ليخرج الدكتور لها
اميرة ببكاء: خير يادكتور ماما عاملة ايه دلوقتى
الدكتور: البقاء لله
ويتركها ويذهب لتسقط على الارض تبكى كالطفل الصغير لتعلم بأن الله يعاقبها فأمها بما فعلته بنور وتذكر دموعها حين راتها مع زوجها لتبكى بشدة
_________________
يستقيظ عمر على صوت هاتفه المحمول ليجيب عليه بتعب
عمر: ايه يامحمد
محمد :ايه مش هتجى النهاردة ولا ايه
عمر :لا مش قادر تابع انت الشغل ولو فى حاجه كلمنى
محمد: ماشى ياعريس
ويغلق معه ينظر لساعه ليجد ٢ ظهرا يبحث بنظره عنها فالغرفة ولم يجدها ليقف وياخذ دوشه بتعب ليفوق
______________
نور: قولى بقا ياشوشو
عشق باستغراب: شوشو
نور: متخليكى جدعه بقا
عشق: عايزة ايه
نور: عمر بيحب اكل ايه
عشق :اشمعنا ياست العروسة
نور :بطلى رخامة بقا



عشق: طيب طيب بيحب اى اكل من غير زيت عشان بيحافظ على جسمه
نور بصوت منخفض :عشان كده جسمه كله عضلات
عشق :بتقولى حاجه
نور: لا ياحبيبتى
وتذهب
________________
ينزل عمر على السلم
عمر :هند ياهند
هند بارتباك وخوف منه :نعم
عمر :اعميلى فنجان قهوه..استنى هى الهانم فين
هند بتوتر: الهانم الكبيرة فالجنينة
عمر: لا الهانم الصغيرة
هند بخوف منه :فالمطبخ
عمر بعصبية: بتعمل ايه فالمطبخ
هند: بتطبخ
عمر بعصبيه وزعيق: ولما هى تطبخ انتوا لازمتكم ايه يابهايم ..انتوا بتاخدوا فلوس عشان كده
لتنزل ريتا على السلم :سبحان مغير الاحوال دلوقتى بهايم ولازمتكم ايه الله يرحم من يومين بالظبط كنت راميين احنا الثلاثة فالمطبخ نطبخ ونسقى الزرع ونقص الشجر
عمر بغضب لهند :غورى من وشى مخصوم منكم ١٠ايام عشان اللى اقوله يتسمع وانا قولت انها متعملش حاجه يبقى متعملش حاجه
ويتركهم ويدخل لها المطبخ ليراها تقف تزين الاطباق ببعض الخضرة وتضعهم فعجلة الطعام لتراه
نور بابتسامة: عمر صباح الخير ياحبيبى
ليقترب منها :صباح النور ..بتعملى ايه يانور
نور: بطبخ
عمر: ياحبيبتى انتى اميرة القصر ده وملكة قلبى متدخليش مطبخ وتطبخى انتى تشاورى بس على اللى نفسك فيه وانا اجبهولك
نور بحب: وهى اميرة القصر ده مينفعش تعبر عن حبها للملك وتهتم بأكله بنفسها وتأكله من ايدها
عمر وهو يقبل يديها: ياحبيبتى ينفع بس انا مش عايز اتعبك انا عايزك مرتاحه على الاخر وكل يخدمك انا بدفعلهم عشان كده
نور: ومين قالك انى بتعب لما بعملك حاجه بالعكس أنا بعملها بقلبى وحب كبير ليك
عمر :ربنا ما يحرمني منك ياميرتى ياللى مجننى معاكى بس بلاش دلع برا الاوضه.الخدم هيقولوا عليا ايه
نور بتذمر: عشان متعودين منك على الوش الخشب المغرور عديم القلب والرحمة
عمر :خلاص بقا كده التكشير دى تبوظ الاكل ده كله وتعبك
نور: هههههه ماشى
لترفع جسدها على اطراف الاصابع وتطبع قبلة خفيفه على خديه
نور :يلا عشان نتغدا وتقولى رايك فطبخى
عمر :هو انا اول مرة ادوقه
نور :بس اول مرة اعمله بحب
عمر: يعنى كنتى بتعمليهولى وانتى بتدعى عليا
نور: بعد الشر عليك ده لسانى ميقدرش ينطقها ولا قلبى يطوعه
عمر وهو ينظر حوله: طب بقولك ايه ماتيجى نطلع اوضتنا وهم يبعتولنا الاكل على فوق عشان ادوق وأعبر براحتى
نور وهى تكنز ذراعه بخفه :بطل قلة أدب ياعمر انا معرفش انت بقيت قليل الادب كده امتى
ليحملها على ذراعه ويحرك حواجبه لها
عمر :تعالى فوق اقولك امتى بالظبط اتعرفت على قلة الأدب
لتضحك عليه بقوة: هههههههه بس ياعمر احنا مش لوحدنا فالبيت عيب
ليخرج بها من المطبخ
ريتا بغضب: احم احم احنا مش هنتغدا ولا ايه
لتنظر نور بخجل لتهمس له :عجبك كده
عمر :خليهم يبعتولنا الغدا فوق
ويصعد بها لتضحك نور على جراءته بدلع ومياعة
عشق: هههه اختك قلبت راقصه امتى
ريتا: من ساعة مااخوكى بقا بيطبلها
____________________
تجلس عشق فالجنينة على الاريكة الأرجوحة وتضع قدمها بجانبها على الاريكة وتقرا كتاب وهى ترتدى شورت قصير وبدى قط وتستدل شعرها على ظهرها وتهز الكرسى بهدوء وتنسجم مع الهدوء والطبيعة ليقطع انسجامها صوت رجولى خشن لتنظر لترى حازم
عشق: فى حاجه ياحازم
حازم وهو ينظر للارض: لو مفهاش إساءة ادب منى لحضرتك يعنى ممكن كلمة
عشق: لا مفهاش إساءة ادب اتفضل عايز إجازة وعمر مش راضى
حازم: لا هو ممكن حضرتك تدخل جوا
عشق باستغراب: نعم ليه ان شاء الله
حازم: انا اسف انى يتخطى حدود وظيفتك بس الحراس عاملين يبوصوا عليكى ممكن تدخل جوا أو تغير هدومك دى
لتقف عشق بضيق وغضب :والله عال حتى حارس شغال عندنا هو اللى هيقولى البس ايه وملبسش ايه
لتنزل نور من سيارتها لترى عشق تزعق له لتذهب لها



نور: فى ايه
عشق :تعالى يانور شوفى على اخر الزمن حارس بيتحكم فيا
نور :اهدى بس
حازم: انا متأسف
نور :خلاص روح انت
ليذهب
نور: ممكن تفهمني بتتخانقى ليه
لتحكى لها ما حدث
نور :هههههههه طب وفيها ايه
عشق :نعم يا ست نور
نور :تعالى بس ندخل جوا لام لسانين اسمع رأيها
ويدخلوا لداخل ليصعدوا لغرفة ريتا ويحكوا لها
ريتا :هههههه يخربيتك ياعشق انتى ايه مكان متروح تجربة عريس حتى الجنينة
عشق :وهو فين العريس ده
نور وهى تضربهم: يابت افهمى مفيش حد من الحراس يستجرا ويبص لواحدة فين بس هو قالك كده ..
لتقطعها ريتا :عشان غيران عليكى من عينهم
نور: وغيران يعنى بيحب
ريتا :ويحب يعنى عريس
عشق: والنبى بجد يعنى هتجوز
ريتا :انتى واقعه على الجوازة ليه مالكيش دعوة بالناس دول ياحبيبتى الجوازة مش كله قلة ادب واوضه نوم لا فى نكد وخناق وطلقنى وقلمين
نور: اخرسى ياكلبة انتى تطولى انتى وهى تجوزوا حد زى عمورى
ريتا: اهدى اتفرجى عليها لما اتخانق معه هتلاقيها كاسحة بكرامته الارض
عشق :هو عمر ممكن يوافق عليه
نور: مش لما تتأكد بيحبك ولا لا وانتى بتحبنى ولا لا ولا هو اى جواز وخلاص
_________________
يدخل حسن على عمر مكتبه
حسن :خبر بمليون ج
عمر :خير
حسن...........

تعليقات