Ads by Google X

القائمة الرئيسية

الصفحات

روايه تزوجت مغرورة الفصل السابع


 الفصل السابع

حمزه: تصبحي علي خير ي قلبي..
ندي: انخمد وانت ساكت..
لم تكن هناك اي ارائك في الغرفه فذهبت الي جانبه بتأفف وجلست لتفتح الاب توب وتعمل عليه.. ويغط حمزه في نوووم عميق.. يقطعه صراااخهااا...
ندي بصراخ: لاااااااا...
حمزه بخضه: اي في اي...
لينظر الي اللاب توب وينصدم.. انها كانت تراقب مكاان مااا.. ليظهر رجلا وهو يتعرض لفتااه صغيره.. ويتحرش بهااا..
قامت ندي مسرعه حتي بدون ان تبدل ثياابهااا واخدت مفاتيحهااا لتخرج ركضااا للخارج..
ليخرج حمزه خلفها وهو لا يفهم اي شئ... ليجلس بجانبها في السياره اما هي فلم تلتفت له وقادت مسرعه...
وصلت ندي بوقت قصير جدااا لم يتعدي الخمس دقائق فقد كان قريبااا.. ليجده حمزه دااار للأيتاااام..
دلفت ندي مسرعه وكأنها تحفظ كل انش من ذلك المكااان لتدلف لتجده حقااا هذااا الحقير وتلك الفتااه بعمر الاثني عشر تبكي بشده...اتجهت اليه ندي وصفعته بشدع..حتي حمزه انصدم من قوته..حتي افاق من صدمته وذهب الي ذلك الرجل وابرحه ضربااا..وابلغ الشرطه..اما ندي فأخذت تلك الفتااه التي تبكي بشده في احضاانهااا وحتي ندي كانت تبكي..
بعد وقت وصلت الشرطه واخذت ذلك الحقير وتوعدته ندي بعقاااب عسير عمااا فعله..
ليحضر كل العاملين بالمكان واقفين في خوف شديد...لتردف ندي بغضب..
ندي: انا مش قولت ميه مره عنيكم علي البنااااات..
احد العاملاات: ي فندم احنا منعرفش هو ازااي وصل لحد هنا هو علطول بيباات في اوضته جمب المطبخ بعيد عن اوضه البنااات..
ندي: مش ده الطبااخ اللي اتعين من اسبوع هنااا..
..... : ايوه ي فندم..
ندي: مخصوم منكم اسبوع..اقسمت بالله الغلطه الجايه هطردكم ومش هتشتغلو في اي حته تانيه...وتشوفي طباخه ست هنا فاهمين..
......: فاهمين ي فندم..
( جرائم التحرش بالاطفااال هي من ابشع واحقر الجرائم اللي ممكن تحصل..بتعبر عن نقص اشخاااص وحقارتهم..للأسف يبان الشخص محترم وهو احقر ما يكووون..والاذي بيكون للبنت وبس..لما بتبدأ تفهم نفسيتها حرفيااا بتدمر..ربنا يحمي الجميع...ويطهر المجتمع من الاشخاص دي)..







ندي: انتي كويسه ي حبيبتي..تعالي معاايا..
اخذتها ندي لتطمئن عليهااا بينما وقف حمزه...وهو يتسأل كيف وصلت لكاميراات المراقبه..وانها الأمر والنااهي بهذااا المكااان...ليسأل احد العاملات واخبرته انه الدار ملكااا لهااا ويعيش به مجموعه من الفتيااات والأولاد الايتاام..ولكنهااا غير متساهله بأي امر يخص الفتيااات..
دلفت ندي بعد قليل لتجده جالسااا علي احد الأرائك..
ندي: اديني يس خمس دقايق هسلم علي البناات وهنمشي..
حمزه: خدي وقتك..
دلفت ندي وخلفها حمزه الي غرفه واسعه جميله ومزينه..بها عدد كبير من السراير..وحينما دلفت ندي حتي نظر لها الجميع...وما هي الا ثواني حتي جرو اليها يهتفون بإسمها ف احتضنتهم جميعااا كأخت لهم او ربمااا كأم....
ليل: انتي مش بقيتي تيجي لي ي ندي..انا زعلانه منك..
ندي: لا مقدرش ازعلك مني..
ليل: لا انتي مش بقيتي تحبيني..
ندي : لا ندي بتحب ليل..زي م ليل بتحب ندي..بس لازم ندي تصالح ليل..
ليل: اه لازم تصالحيني..
ندي: اممممممم اي رأيك اجيبلك شكولاته كتير..
ليل: ليل بتحب البيتزاااا..كلنا عاوزين بيتزاااا..
ندي: اممم خلاص هجيب ليكو بس متزعلوش مني..
احتضنها الجميع..وظلو يمرحوون كثيراا..وقف حمزه ينظر بهياااام لضحكاات ندي التي يراها لأول مره لم يقف الا عندما اشارت احدي الفتياااات اسمها رحمه..
رحمه: مين ده ي ندي..
لتلتفت ندي لتجده يقف ينظر لها بهياااام..لتنظر لتلك الفتاااااه وتردف
ندي: ده عمو حمزه ي رحمه..احم يبقي جوزي..
نظر لهااا حمزه بشده...وشعورااا غريبا يسري بداخله من تلك الفتاااه..لمجرد ذكرهاا بأنه زوجهااا...
ليصدر صوتااا طفوليا لطفل يقف خلف حمزه...
اياد بغضب: جوزك...بتخونيني ي ندي..
ندي بخبث وهي تنظر لحمزه: عمو هو اللي خطفني وخلاني اواافق عليه...بس انا بحبك انت..
حمزه: نعم ي اختتتتييي....
اياااد: انت ازاااي تخطفها..انت خدت مني حبيبتي...تعااالو هنا ي رجااااله...
خرج من غرفه مجاااوره عدد من الأولاد يتجهووون الي صديقهم ليخبرهم بشئ لم يسمعه حمزه...
اقترب الاولاد من حمزه علي وجههم الغضب...
حمزه: في اي ي رجااله...صلو علي النبي ي جماااعه مش كده...استهدي بالله ي استااذ اياااد ميصحش..
هرب حمزه منهم ووقف خلف ندي التي كانت تكتم ضحكاتهاااا...
اياااد: ندي حبيبتي انا وبس..
حمزه بمزاااح: ي عم ماشي ندي حبيبتك خد الرجاله بقي واتكل علي الله..
في تلك اللحظه وصلت العاملات لتخبرهم ان احد عمال الدليفري وصل بالكثير من البيتزااا( انا هخلص علي بيتزاا مصر كلها في روايه واحده)..
ندي: بس احنا لسه مطلبنهااااش..
حمزه:احم...انا اللي طلبتهااا..
ليل: اي ده عمو طلع طيوب..
جلس علي ركبتيه امام تلك الصغيره..
حمزه: هو انا لي كل اللي بيشوفني بيفكرني شرير..
ليل: لا انت مش شرير..ده انت قمور وعيونك حلوه..
حمزه بخبث وهو ينظر لندي: اي تا اي تاا..طلعتي ناصحه وبتفهمي ي ليل..
ندي بغضب.: يلا ي ليل علشااان البيتزاااا..
جلسوا جميعااا علي سفره كبيره في غرفه اخري مخصصه لتناول الطعاااام..لم يخلو الجو من ضحكاتهم ومشاغبتهم..
ندي: يلا اكلنا ولعبنا وهزرناااا...يلا علي النووم..بسرعه يلا بنظااام..
خرج الأطفال في نظاام كلا الي سريره..اغلقت ندي الضوء واغلقت البااب..
خرجت من الدااار وخافها حمزه..ينظر كلاهما لبعض...ومشااعر مختلطه...فهل يفوز العشق ام للقدر رأي اخر!!!!!
ذهب ندي لتقود السياره..ف امسك حمزه يدها وهي تفتح الباااب...
حمزه: انا اللي هسوق..
سحب يدها بتوتر ولم تجبه وتركته يتولي القياااده..
ذهبو الي فيلا حمزه ولم يتحدثااا ابدااا وانما اسندت ندي رأسها الي الشباااك وغفت...عندما وصلا لم يريد حمزه ان يوقظها فحملها وصعد بهااا الي الأعلي...واوصلها لغرفتهم وظل طول الليل يفكر فيها وشخصيتها المتناقضه...حتي غفي من التعب...
جاء الصبااح علي الجميع...ليبدأ من هؤلاء الاثنين قادمين الي مصر من لندن...
دلف محمد الي بيت والدته لتحتضنه وترحب به...ومن ثم تنظر لروان بتعجب..
دعاء: مين دي!!!.
محمد: دي روان بنت خالتي ي ماما...هي هتقعد هنااا..بابا اصر انها تيجي معاايا..
دعااء بضيق: اهلا ي حبيبتي..منوره..
روان: ده نور حضرتك ي طنط..
دعاء: تعالي ي حبيبتي هوريلك اوضتك..هي محتااجه شويه توضيب..بس مكنتش اعرف انك جاايه..
روان: مش مشكله ي طنط انا موجوده وهوضبهااا..
دلفت دعاااء مع روان للداخل..وبعد قليل خرجت ل محمد..
دعااء: ها هتعمل اي..
محمد: متقلقيش انا هتصرف ي ماما..
وخرج من المنزل في غضب...
.........








كانت ندي في شركتها حيث صحيت مبكرااا ونزلت الي الشركه اما حمزه كان في نوم عميق...
دلفت الي الشركه وقد عادت الي جمودها مره اخري..
ندي: عندي اجتماعات اي النهارده..
مروه: مع الشركيه اللبنانيه في معاااد الساعه 11..
ندي: تمام ي مروه اطلبيلي قهوه علشان مصدعه..
مروه: تمام ي فندم..
بعدهاجلست مروه تتابع عملها فهذا الاجتماااع مهم..وانهكها العمل ولم ترتااح حتي انتهي الاجتمااع في تمام الساعه الواحده..
مروه: تؤمريني بحااجه ي ندي هانم..
ندي: ايوه قولي لخالد يبقي يعدي عليا بعد استرااحه الغداء..
مروه: تمااام...
خرجت مروه وذهبت مسرعه الي مكتب خالد وقبل ان تدلف سمعته يتحدث في هاتفه..
خالد: هشوفك النهارده زي م قولنااا..متمشيش والله خلاص عشر دقايق وابقي عندك..
ملك: مااش مستنياااك..
خالد: تسلمي ي قلبي..
ملك: اي؟؟
خالد: اي..بصي لما اجي هقولك..
اغلق هاتفه ليبتسم...ويأخذ مفتاح سيااارته...اختبأت مروه سريعااا حتي خرج..ولكن تلك الحمقااء خرجت مسرعه خلفه...
وصل خالد الي كليه ملك..لتعرف مروه في التاكسي خلفه انه ينوي مقابلته..لتنوي ان تقدم علي خطوه صعبه..
دلفت مروه الي الكليه بينما ظل خالد في سيارته يحاول الاتصاال بملك..
رأت مروه ملك كانت تقف مع احدي صديقتها ف اقتربت منهااا..
مروه: ملك!.
ملك: مروه...انتي بتعملي اي هناا
مروه: محتاجه اتكلم معاااكي..
ملك: سمعااكي..
مروه: لا مش هنااا..ممكن نخرج نقعد في اي كافيه..
ملك: مهو انا اصل مستنيه حد..وو..
مروه مقاطعه: موضوع مهم...
ملك: تمااام
في تلك الاثنااء حاول خالد الاتصال بهاتفها ليجد هاتفها معهااا..ليراها بعد دقائق من باب جامعتهااا..ولكنه يتعجب عندما يري مروه..التي كأن تحاول ان لا تجعله يراااها..
خرج من سيااارته ناحيتهم...ولكن قطعت سياااره الطريق بينهم...ليلمح خالد تلك السياره وهي تكبل الفتاتين وتضعهم في السياااره...وانطلقت..
ركب خالد سيارته مسرعااا..ليلحق بتلك السياره...ليرفع هاتفه محادثاااا حمزه..
حمزه: الو..ازيك ي خالد.
خالد: ملك اتخطفت ي حمزه...
حمزه: اي انت بتقول اي...انت فين دلوقتي..
خالد: انا بحاول الحق اللي خطوفهااا بس بعيد عني..انا في *****..
حمزه: طيب هات رقم عربيتهم...
خالد: كيب اكتب بسرعه قبل م يتوهو******
اغلق حمزه الخط بغضب..ليطلب بعض الارقااام..
حمزه بغضب: عربيه رقمها **** في شااارع *** تتبع مساارهااا وتقولو هتروح علي فين..بسرعاااه..
خرج حمزه من المستشفي بغضب وخوف ليذهب الي سيارته ويذهب الي كليتهااا..
.......
.......... :الو.. ي ريس في عربيه ماااشيه ورااانا..
محمد : انا راكن بعربيتي في اخر الكوبري اللي انت ماشي عليه..شوفتني...
....... : ايوا شوفتك..
....... : اركن.. وهاتها هنااا..
نزل هؤلاء الاشخااص ليحملو الفتاتين المخدرتين الي السياره الأخري..
محمد: مين دي!!.
......: كانت واقفه معاها وكانو هيمشوا قولت اتصرف واهو انتفع بيهااا..
محمد: اركب ي غبي..اخلص..
ليظن محمد انه قد افلت من خالد... ولكن خالد رأهم ولحقهم.. واخبر حمزه بألامر..
كان حمزه متوتر بشده...ولكنه امر بتتبع السياره الأخري...
ايهاااب: في اي ي حمزه.. جايبني هنا ليه..
حمزه: اركب ي ايهاااب بسرعه...
ايهااب: في اي..
حمزه: ملك اتخطفت... خالد ماشي ورا العربيه.. انا شوفت الكاميرااات اللي قدام الكليه بس كانو مخبين وشهم... الاغرب ان مروه كانت مع ملك وخطفوها معاها...
ايهااب بصدمه: اي ملك ومروه... طب لي.. مش فاهم حااجه..
حمزه علي الهاتف: اي ي خالد.. وصلت لحااجه..
خالد: العربيه وصلت قدام بيت قديم... هبعتلكم اللوكيشن...
حمزه: تمااام..
اعطااه خالد العنوان... ليدور بحرص حول المكاان ليجد من احد النوافذ ملك ومروه مكبلين...
بعد دقائق وصل كلا من حمزه وايهااب ليجدو خالد..اخبرهم بعدد الرجال بالداخل وكانو ثلاثه مع محمد...دلفو مسرعين الي الداخل ليتفاجأ بهم محمد ورجالته...ولكنهم ابرحوهم ضربااا...امسك حمزه ب محمد بقوه..
خالد بخوف: ملك...ملك فوقي...مبتفوقش لي..
حمزه: متخدره ي خالد..
ايهااب: مروه..بتفوق..بتحرك ايديهااا..مروه انتي كويسه..
مروه: هو...في اي..حصل اي..
خالد: انا هبلغ البوليس..
لاااااا..
ليلتفت الجميع يجدوا فتااه تخرج من احدي الغرف في المكااان..ليتسأل الجميع عنهااا..الا شخص وااحد وقف مصدوماا لرؤيتهااا..لم يستطع كبح الدموع التي تجمعت في عينه..
ايهااب بصدمه: روااان!!!!؟

تعليقات