Ads by Google X

القائمة الرئيسية

الصفحات


 رواية يونس الفصل الثالث

وفي لحظة مش متخططلها جه من وراها شخص وبدأ يخدرها ..
كان جلال بيكتف جنة وقبل ماتلحق تصدر أي صوت كانت اتخدرت .. شالها جلال وراح بيها المكان اللي كان متفق


عليه مع عصام وبعد ما دخل وسابها علي الأرض وخرج، بدأ عصام يفوقها بضحكة سخرية *كنتي فاكرة إنك هتهربي مني بالسهولة دي* ولكن مش دايما اللي متخططله بدقة بينجح ...
يونس : طول عمري بقول عليك غبي ، بس توصل إنك تستغبى في فهم أخوك كمان ؟
عصام : انت وصلت هنا ازاي يا يونس !!!
يونس : بردو بتستغباني للمرة التانية ياابن ابويا .. والله عيب كدا دا لو الدنيا كلها فهمتني غلط المفروض انت اللي تفهمني صح ، مصطفففففى
دخل مصطفى يشيل جنة عشان يخرج بيها جري عصام عشان يوقفه وياخدها منه
يونس : لو ايدك اتمدت ناحية جنة هقطعهالك ياابن محفوظ ..
عصام : انت مااالك فيه ايه داخل مستقوي القلب علينا وعامل فيها بطل كل دا عشان ..
يونس : علاقتك بيها ايه ؟؟
عصام : خطيبتي وكنا هنتجوز قريب
يونس : ااااه قولتلي، دي الضحية اللي عليها الدور يعني.
عصام : صعبة عليك اوي.
يونس : هي ايه ؟
عصام : صعبة عليك ترجع بعد ٢٥ سنة عايز تنتقم وتهد امبراطوريه بقالها اكتر من ٤٠ سنة ، بلاش روح المغامرة دي
يونس : مانت عارف بقا ورثت روح المغامرة دي من الراس الكبيرة
عصام : الراس الكبيرة دا كان عنده اللي يؤهله لروح المغامرة إنما انت عندك ايه ؟!
يونس : بلاش نهري كتير واقولك عندي ايه عشان معتقدش انك محتاج تعرف، تعالي للمهم بقا "جنة من هنا ورايح بقت في حمايا، وانت عارف اللي بييجي في حِمايا بيبقى موتي قبل اذيته، وانا مبموتش بسهولة"
عصام : متفرحش بنفسك أوي كدا عشان هاخدها منك قريب.
يونس : الحاجة الوحيدة اللي مانعاني اخلص منك دلوقتي وانضف البشرية من اذاك إن لسة الرحلة طويلة وانا بحب استمتع بكل محطة فيها .. الصبر.
خرج يونس وكان مصطفى مستنيه برا ومعاه جنة يونس شالها ورجع بيها علي البيت وبعد محاولات كتير منه فاقت، وشئ طبيعي اتخضت لما فتحت عينيها لقت نفسها نايمة علي السرير و يونس ومصطفى وصفوة في وشها
جنة : ايه ده فيه ايه ؟ انا ايه اللي منيمني كدا وانتو قاعدين كدا ليه !!
يونس : مش فاكرة حاجة ؟
جنة : *فلاش باك على الوقت اللي كانت قاعدة فيه على السطح برا وحد دخل عليها كممها* .. اه افتكرت، بس بردو مفهمتش انا جيت هنا ازاي ؟!!
صفوة : بالراحة علي نفسك ياحبيبتي لحد ما تفوقي بس وتبقي كويسة وهنفهمك كل حاجة
مصطفى : لا هتفهم دلوقتي ، عصام حاول يخطفك وقال إنك خطيبته وكنتو محددين معاد الفرح .. الكلام دا صح ؟؟
جنة : ......
مصطفى : ماتردي عليه
يونس : خلاص يامصطفى كل واحد ليه حرية الرد أو عدم الرد، روح نام انت بقا كفاية عليك كدا النهاردة تعبت معايا وبكرا على معادنا.
خرج مصطفى نزل وخرجت صفوة تجهز الأكل واتبقى في الاوضة يونس وجنة،، وبعد لحظات بدأت علمات الألم تظهر على وش جنة وهي ماسكة ايدها ، وبرد فعل غير متوقع قرب يونس ومسك ايديها وبدأ يعملها العلاج الطبيعي، ووقتها عملت جنة *فلاش باك على نفس ماسكة الأيد اللي عصام كان بيمسكهالها عشان يضربها* واستغربت ازاي الدنيا ممكن تلف بيها كدا وييجي اليوم اللي واحد ميعرفهاش ولا عمره شافها ينقذها ويحميها ويتكفل بكل حاجة تخصها كأنها أمانة في رقابته ..
جنة : بتعمل كل دا عشان أضعف قدام كرم أخلاقك واقولك معلومات عني صح ؟
يونس : عندي ٣٠ سنة، من ساعة ماعرفت يعني ايه دنيا وهي عمالة تلطشني اقلام وبواني .. في ال٣٠ سنة دول اتعلمت حاجتين مهمين اوي
اول حاجة ازاي أشوف الجنيه فين وأروح اجيبه بالحلال، تاني حاجة اشوف المعلومة اللي هتفيدني فين وأروح اجيبها بالسلم


جنة : اومال ليه بتعمل معايا كدا !
يونس : الحاجة التالتة بقا اللي اتعلمتها وكانت أهم من الحاجتين التانيين
مفتاح الرجولة الأول هو مساعدة الكائنات الأضعف
جنة : بس انا مش ضعيفة يا يونس
يونس : تقدري تحددي مسار حياتك بس متقدريش تحددي مسار الكون .. قاموس الحياة من بداية الخلق لحد النهاردة بيقول إن كل النساء ضعيفة ، الفرق الوحيد بينهم اللي بتحاول تبين انها أقوى من غيرها وفاكرة إن دا الصح ومتعرفش إن دا أكبر غلط
جنة : اومال ايه الصح ؟!
يونس : الصح إن كل أنثى في الدنيا نقطة قوتها في حاجة معينة بتقدر تحددها خلال السنين اللي بتنضج فيها وبعدها بتقدر تكيف حياتها على أساس نقطة القوة دي، ومهما كان فهي نقطة واحدة .. أما الراجل ليه نقط قوة كتير بس نقط القوة دي ممكن تقلبله حياته وتخليها جحيم لو مستخدمهاش صح ، ولو هو راجل بجد هيقدر يحول نقط القوة في صالح عنصر أضعف منه واللي هي غالباً بتكون الأنثى .. لو انتي بقا كأنثى بينتي قوتك في كل حاجة طول الوقت هتخسري فرصة تقديم الراجل نقاط قوته ليكي وساعتها هتكتشفي انك اذيتي نفسك لأنه هيشوف أنك زيك زيه تقدري تعملي نفس اللي هيعمله .. وصلت ؟
جنة : وصلت ، يعني انت قصدك ان الست قوية في المجال اللي تحدده هي بس مهما كان هي هتفضل في احتياج للراجل
يونس : بالظبط كدا 🤝
جنة : مازال عندي فضول قاتل اعرف قصتك ايه
يونس : غريبة ! مع ان دخلتك عليا كانت تقول ان انتي الي تعرفيني مش العكس
جنة : اعرف نقاط بسيطة اوي عنك والباقي مجهول ، وانا هنا عشان أعرف الباقي وأقدر أساعد كل الناس اللي متأكدة إن محدش هيقدر يساعدهم غيرك
يونس : كل يوم زي دلوقتي هعملك الجلسة دي علي دراعك لحد ما يتحسن ويبقى كويس
جنة : انت بتشتغل ايه يايونس ؟
يونس : حالياً مش بشتغل حاجة محددة، بشوف الجنيه فين وأروح اجيبه زي مافهمتك من شوية .. لكن كمان شهور معدودة علي الصوابع هيبقى عندي شركة بملايين.
خلص يونس كلامه وخرج على برا قبل ما تسأله عن تفاصيل الكلام السطحي اللي قاله.
*تاني يوم الصبح في الشركة*
*جلال : الناس اتصلوا من شوية وقالوا إنهم جاهزين والنهاردة الساعة ٥ هننفذ
*عصام : الصفقة المرة دي لازم تتم بحذر شديد جداً ، المرة دي مش فرد او اتنين .. المرة دي ٥ افراااد
*جلال : متقلقش ياباشا كله متخططله بالورقة والقلم وجاهز علي التنفيذ
*الاسكندرية*
مصطفى : العملية النهاردة الساعة ٥ وواضح إنهم حاطين كل ابداعهم
يونس : خليهم يفننوا على قد ما يقدروا عشان يعيطوا بضمير
*الساعة ٥*
*في مخزن كبير فاضي واقف عصام ورجالته اللي منهم جلال دراعه اليمين وبعد دقايق وصلت عربية نزل منها هشام مطاوع ، ونزل معاه رجالة كتير شايلين ٥ أفراد متخدرين .. دخلوا علي عصام ورجالته بدأوا ينقلوا الناس دي على عربياتهم
*ودلوقتي بقيتوا عارفين ايه نوع العملية اللي بتتم، وايه نوع التجارة المُربحة اللي بيتاجر فيها عصام بعد محفوظ أبوه واللي كان تاجر كبير *تجارة أعضاء* .
*وبعد ما كل حاجة مشيت تمام والجثث اتحطت في العربيات وبدأوا يتفقوا على التفاصيل اللي جاية ..
*فجأة دخان عبئ كل المكان وبقا الصوت الوحيد المسموع هو صوت ضرب نار

تعليقات