Ads by Google X

القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية نصف عذراء الفصل الخامس


 رواية نصف عذراء الفصل الخامس

عند حور وهنا استيقظوا ليرتدوا ملابسهم تناولوا فطورهم
وخرجوا من الشقه متجهين إلي الشركه لمقابله العمل
استقلوا تاكسي ليوصلهم الي الشركه وصلوا إلي الشركه
لينبهروا بجمالها وضخامتها ااتجهوا الي الداخل ليسالوا
عم مكان المقابله استقلوا المصعد ليصلوا الي المكان المنشود
عند عاصم دلف إلي غرفه شهد ليجدها نائمه أمسك بكوب ماء ليسكبه عليها


قامت شهد مفزوعه شهقت بعنف لتقول بغضب /أنت حيوان ازاي تعمل كده
عاصم وهو يصفعها /الحيوان ده جوزك
واحترمي نفسك بدل وربي هتشوفي حاجه مش تعجبك
ابتعدت للوراء لتقول /اخرج برا انا بكرهك
عاصم/لا حوشي انا االلي دايب فيكي
شهد/اطلع برا ومتدخلش اوضتي تاني


عاصم وهو يشدها من شعرها ليقول /لسانك عايز قصه
قومي شوفي وراكي أي
شهد/ورايا اي جامعه ومش راحه واتفضل اطلع برا علشان انام
عاصم/خمس دقائق والقيكي تحت
شهد بضجر/ حاضر
خرج عاصم من الغرفه لتدلف هي الي المرحاض


عند هنا وحور وصلوا إلي المكان الموجود به المقابله ليجدوا فتاه جالسه
اتجههوا إليها لتقول حور/بعد اذنك إحنا جايين نقدم علي الوظيفه
الفتاه /اتفضلي خمس دقائق علشان المدير عنده شغل
هنا/طب وانا احم يعني قصدي
الفتاه بابتسامة /آخر الممر هتلاقي مكتب هناك
هنا/شكرا ليكي


ذهبت هنا الي المكتب لتجلس تنتظر أن يسمح لها بالدخول
مرت الخمس دقائق
لتدلف حور الي المكتب وتجد شخص واقف يعطيها ظهره
تحدثت قائله /حضرتك انا جايه أقدم علي وظيفه السكرتيرة
لم يرد عليها أو حتي ينظر لها لتستغرب
عند هنا دلفت الي المكتب لتجد شخص جالس يعمل


نعم هي تعرفه رأته من قبل
رفع هو رأسه ليقول/هنا انتي بتعملي اي هنا حور جرالها حاجه
هنا/أنت بتعمل اي هنا ي عدي
عدي/دي شركتي
هي فين حور وانتي بتعملي اي هنا
هنا/جايه أقدم علي الوظيفه وحور جت تقدم بس هي في المكتب التاني


عدي/ينهار اسود
هنا /في اي
عدي/ده مكتب سالم
برقت هنا بخوف
عند حور كانت واقفه باستغراب تحول الي صدمه حين لف هذا الشخص إليها
وقعت الأوراق من يدها لتقول بخوف وارتعاش/سالم

تعليقات