Ads by Google X

القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية بنتين من الصعيد الفصل الرابع والعشرون


 رواية بنتين من الصعيد الفصل الرابع والعشرون

_بتولدي ايه ياصفيه ودا وقته
_آاااااااه جرا ايه يازينب هو بمزاجي
حسان_طب نعمل ايه دلوقت اولدي طااايب
بزعيق_هولد لوحدي إياااك م مريممم الحقينييي


_في ايه هنا وه بتعملو اه؟
بصو كلهم لمصدر الصوت وكان صوت العمده اللي كان لسه داخل البيت وشافهم كلهم ملمومين قصاد صفيه
_منك لله ياصفيه حبك تولدي دلوقتي وهما جايين
_جرا ايه ياحسن عاد دي مرتي يعني تولدي في اي وقت براحتها
_آاااااااااااه اخلصو هتتخانقو إهنا وانا بمووت تعالي يامريم الله يخليكي بدل ما انتي واقفه هناك إكده ساعديييني
مريم بصدمه_اه اه حاضر وانتي اخبارك ايه
بلال_انتي لسه هتسلمي يامريم اتصرفي مش انتي ضكتوره، ايه ياام بلال اتصرفي عاد اندهو الدايه ولا اي حد البت هتموت إهنه


مريم_طب يلا بسرعه ناخدها علي المستشفى مينفعش تقعد هنا اكتر من كده
الجميع _ماشي
فاطمه_مشتشفي ايه عاد اللي تروحها اللي تِولد صفيه تكون الدايه ام علي زي باقي البنته.
مريم_مينفعش ياخالتي دي لازم تروح مستشفي لو فضلت هنا حالتها هيا هتسوء هيا والي في بطنها
فاطمه_ هيا كلمه وانا قولتها إللي تِولدها تكون الدايه زي ماولِدت باقي البنته بت فاطمه كمان تولد عندها حاكم دي اللي تولد عندها تكون خلفتها صبيان.
شال حسان صفيه _مش هستني اما مرتي تموت مني علشان البت والواد يلا يابلال لو هتاجي معايا.
كاد ان يغاد بلال والجميع معاه ولكن في لحظتها مسكت زينب في ايد سامح وفضلت تصرخ
نور_نهار ازرق انتي كمان


زينب بصريخ_آااااه بموووت
سامح_مالك يازينب في ا..
لم يكمل جملتها حينما عضته زينب
سامح_اه يابت العضاضه انا عملتلك ايه
زينب _اسكت اسكت خالص مش طايقاك ااااه
طلع حسن ونور يجرو علي زينب وشالها سامح هيا كمان علي العياده
مريم بنفاذ صبر_هو يوم باين من اوله حرام عليكم ده انا مالحقتش ارتاح.
(في المستشفى)


دخلت صفيه وزينب العمليات وكله بيجري بادوات التعقيم قدامهم حتي مريم دخلت عمليه صفيه كان سامح طول الوقت رايح جاي في ممر المستشفى لحد ما طلعت ممرضه من اوضة العمليات بتجري بسرعه عليهم
سامح بزعيق_ايه اللي حصل انتي بتجري ليه وزينب زينب كويسه ولا لاء
الممرضه_المدام زينب كويسه بس لسه مش هتطلع دلوقتي لكن احنا محتاجين دم للمريضه التانيه لأن حالته خطيره وللأسف مش موجود هنا حتي بنك الدم مفيهوش.
بلال بزعيق_يعني اه مفيش دم إهنه يعني احنا جايين من بلد تانيه لإهنه علشان دي مستشفي كبيرة وتقوليلي مش لاقيين دم


الممرضه_اهدي لو سمحت وبلاش ازعاج احنا بنحاول وندور علي متبرع بس مش لاقيين مش ذنبنا.
حسان_اتهبلتي إياك مرتي وولدي جوا بين الحيا والموت وتقوليلي مش ذنبكو قسما عظما لو صفيه وابني حصلهم حاجه لأطربقها علي دماغكو
نور بإستفسار_ طيب هيا فصيله دمها ايه لو سمحتي.
الممرضه_*_ O*
نور وهيا بتمشي معاها_تمام دي نفسي فصيله دمي بردو تقدري تسحبي من عندي
_طب انتي عندك اي حاجه يعني قصدي انيميا او كده علشان هنسحب كميه كبيره
نور بتفهم_لالا مفيش اي حاجه تقدري تسحبي


_تمام اتفضلي معايا جوا
مشيت نور والممرضه وفضل الكل بره يدعي لصفيه وزينب لحد ما طلعت نور من الاوضه وهيا دايخه وفجأه وقعت علي الأرض.
حسن بخضه_نووووووور
_يالهوي اندهو اي ضكتور بسرعه
حسن بزعيق_انتو يالي هنا مفيش حد في المخروبه دي يجي يشوف مراتي بسرعه اتحركووو
دكتور_ لو سمحت ياريت تهدي انت في مستشفى وحواليك مرضي ممنوع الازعاج
وقف حسن من الارض ومسكه من ياقه البالطو_اقسم بالله كلمه كمان وههدها عليكم كلكو شوف شغلك يالا بسرعه
_حااضر حاضر انت يابني تعال هات المدام وورايا علي اوضة الكشف
حسن بزعيق_ خليك مكانك ياجدع انت انا هدخلها.


(بعد الكشف)
_هااا نور مالها هيا مفاقتش ليه لحد دلوقتي
الدكتور_ انتو ازاي تسحبو منها دم مع ان المدام حامل مش عارفين ان ده هيأثر عليها!؟
حسن_ حا اامل مش معقول!!!؟
(عند العمليات)
طلعت مريم من الأوضه هيا ودكتوره معاها اول ما شافوها الكل طلع يجري عليها
_ها يامريم طمنيني زينب عامله ايه كويسه مش كده!
حسان_ مريم مريم طمنيني علي صفيه الله يخليكي


مريم برسميه_براحه ياجماعه مش كده ادوني فرصه اتكلم،الف مبروك ياسامح زينب جابتلك ولد زي العسل يتربي في عزك يارب.
سامح _ طب وزينب عامله ايه
مريم بنفس الرسميه_الحمدلله زينب كويسه جدا عدت علي خير الحمدلله بس صفيه...
حسان _صفيه مالها قولي يامريم مالها مرتي عاد
تركت مريم المجال للدكتوره التانيه
الدكتوره_احم الحمدلله بنت حضرتك صحتها كويسه وكمان اللي ساعدها اكتر الدم اللي اتنقلها بس صفيه صحتها بقت ضعيفه جدا مستحملتش تعب الولاده ف هتفضل معانا هنا شويه لحد مانطمن عليها.
العمده بغضب_ هتقولي ايه انتي صفيه جابت بت ازاي وه بت كمان اهو ده اللي ناقصني!
حسان بنفاذ صبر_ انا عاوز ادخلها اشوفها


_مش هينفع دلوقتي كمان شويه وابقي ادخلها تكون فاقت.
حسان بغضب_مش هستني انا عاوز اشوف مرتي هفضل جنبها لحد اما تفوق.
الدكتور_مش هينفع يا استاذ بجد لازم تفضل فتره تحت الرعايه واول لما تتحسن ممكن تدخلها، عن أذنكم
راح بلال مسك حسان وحاول يهديه _اهدي ياحسان عاد وهيا هتبقي كويسه ان شاء الله تعال معايا ياخوي نشوف بنتك وولد سامح وشويه ونيجيلهم.
اومأ له حسان وسامح بالموافقه
قبل ما يمشو سألتهم مريم بتسأل_اومال نور وحسن فين!؟
فاطمه_حبت عيني وهيا طالعه...


بلال بسرعه_هيا هيا طلعت مع حسن احم طلعو يتمشو شويه
لم يريد بلال ان يزيد الضغط عليها خصوصا انها مرت بأحداث كثيره اليوم.
مريم بتفهم_أاه تمام، عن آذنكم هاروح اغير لبسي
(بعد فتره)
دخل سامح أوضه زينب كانت نايمه وباين عليها التعب
_حمدالله علي سلامتك ياحبيبتي
_الله يسلمك ياسامح


_حبك تولدي النهارده ياعيني مريم طلعت عنيها بسببكو مالحقتش ترتاح
زينب بغضب_وانت مالك ترتاح ولا مترتاحش
بهزار_يختي بطه طلعتي بتغيري وواقعه كمان
ضربته في كتفه_بطل ياسامح بقي
سرح في عنيها الزيتوني وبعدين مسك ايديها وقالها_عَيْنَاكِ بِحُرٍّ وَمَا كَانَ الْغَرِيقُ إِلَّا أَنَا 💙" عنيكي جميله اوي يازينب اوعي تبعديها في يوم عني
تبتت في ايده اكتر وبعدين كأنها افتكرت حاجه _هو بابا لسه مجاش؟


سامح_معلش ياحبيبتي ما انتي عارفه ظروف شغله لازم يفضل هناك
قاطع كلامهم دخول مريم وبلال
مريم_حمدالله علي سلامتك يازينبو بقي كده تعمليها فيا
زينب بتعب_الله يسلمك يامريم معلشي بقي حظك
بلال_حمدالله علي سلامتك يازينب، ناوين تسموه ايه بقي
زينب _انا كنت ناويه لو جات بنت كنت هسميها مريم علشان تكون قويه زي مريم كده بس دلوقتي مش عارفه
حضن بلال مريم_احسن برضو علشان كده كده مكنتش هارضي تسموها مريم لأن مفيش إلا مريم واحده هيا عشق البلال وبس .


تنحت مريم وبصتله_انت انت قولت ايه دلوقتي!؟
بلال بضحك_قولت انك عِشق البلال حُب البلال الأول والأخير.
"و قيل أن ؛ " الحُب هُو أن تكُون الأجابات مُطمئِنة، وليستْ مَنطقيّة. "⁦❤️
سامح_مخلاص ياعم بلال راعي ان في ناس معاكم
ضحكت زينب ومريم وشها اتحول لطماطم
بلال_خد مرتك اطلعو بره عادي
زينب _ ده انا لسه طالعه من عمليه اطلع ازاي


مريم بنفاذ صبر_انتي صدقتيه ولا ايه خليكي مكانك بلال بيهزر طبعااا .
(نرجع لنور وحسن)
بعدم تصديق_حامل ازاي يعني اناا حامل وجوايا طفل ياحسن بس بس
حسن_ مبسش يانور كفايه لحد كده فضلتي تقولي مش عايزه اتحمل مسئوليّة اطفال دلوقتي علشان شغلك وبتاع بس إرادة ربنا فوق كل شئ وبعدين اناا فرحان اوي اني هبقي أب يانور
بصت في عنيه وشافته فعلا فرحان وفرحته كبيره اوي مشافتهاش حتي يوم فرحهم رضيت بالأمر الواقع علي فرحته دي ومردتش تتكلم
_الف مبروك ياحبيبي


_مُبارك علينا ياقلب حسن ربنا يجعله ذريه صالحه
_يااارب
دخل عندها الأوضه بعد مانقلوها من العنايه مارديش حتي يبص في وش البنت قبل مايطمن علي مراته وحبيبة العُمر دخل حسان الاوضه ولقاها نايمه ووشها الناحيه التانيه كان باين عليها التعب وانها بتعاني علشان تقوم بالسلامه تاني دخل حسان وقعد جنبها فضل ماسك ايديها بدموع_ ايه يابت عمي النومه دي انا متعودتش عليكي إكده ياصفيه قومي ياحبيبة عمري واعملي اللي انتي عاوزاه اتشاكلي مع اي حد واتشاكلي معايا كمااان بس بلااش تفضلي نايمه إكده، زاد بكائه_ انا طلعت ضعيف قوووي من غيرك كأني كُنت باخد قوتي منك انتي زي ما كنتي دايما تقوليلي اني انا مصدر قوتك تعرفي ياصفيه انا اناا مشوفتش بتنا لحد دلوقت مستنيكي تفوقي ونشوفها سوا مال راسه عليها وزاد البكاء_ انتي انتي مبترديش عليا ليه قومي ياحبيبة عمري واعملي اللي انتي عوزاه وانا مش هتخانق معاكي تاني قومي ياصفيه انا ضعيف قووي من غيرك.. حس بإيدها بتتحرك جوه كفة إيده قام ومسح دموعه
_صفيه صفيه انتي صحيتي


بصتلها وتبتت في ايده أكتر وبعدين رجعت قفلت عنيها تاني ورجعت زي الاول.
طلع يجري علي بره
_ضكتوووووور فين الضكتور بسرعه
العمده _خير ياولدي حوصل ايه تاني
حسان بلهفه_صفيه فاقت يعمي فاقت تاني هاروح اجبلها الضكتوره علشان يطمنا
جات الدكتوره ودخلت شافت حالاتها بعدين بصت لحسان بشفقه
_هااا خير ياضكتوره


_احم هيا حالتها زي ما هيا وهتفضل كده بس مش كتير يعني
بزعيق_هتقولي ايه انتي بقولك فاقت وداست علي يدي مانا مش مجنون عاااد
_يا استاذ حسان انا مقولتش كده بس حضرتك ده شئ وارد ممكن تكون إتأثرت بكلامك وعملت ده كَرد فعل مش اكتر
بزعيق اكتر_انتي مبتفهميش حاااجه ايه الكلام الي بتقوليه ده انا هاجبلها مريم تشوفها وهيا هتصدق انها فاقت مش زيك.


طلع ينده علي مريم بسرعه والدكتوره واقفه تبصله بشفقه اكبرر لحد ما في الوقت ده دخلت فاطمه الاوضه برضو
_خير يابنتي واقفه إكده ليه حوصل حاجه لصفيه؟
الدكتوره بإحراج_احم محصلش حاجه ياحاجه فاطمه بس استاذ حسان كان عايز يطمن عليها وشكله مش مصدقني ف راح ينده مريم
_الا قوليلي ياحاجه فاطمه عارفه اني ماليش الحق اسأل سؤال زي ده بس انتي كنتي فين يعني المفروض تكوني جنب صفيه وكده بس لقيتك اختفيتي مره واحده


_كُنت بصلي يابتي كان لابد اشكر ربنا انو قومها بالسلامه وادعي لزينب بردك
في الوقت ده دخلت مريم وحسان وبلال والعمده دخل وراهم
حسان_شوفيها يامريم شوفي انا متأكد انها فاقت وسمعانا
الدكتوره بإحراج_احم مريم اناا شوفتها والله بس الاستاذ مكنش مصدقني
مريم بتفهم_تمام ولا يهمك
_تمام، عن آذنكو


مشت الدكتوره وكشفت مريم علي صفيه
مريم _ بصي ياحسان هيا صفيه فاقت فعلا انت قولت الحقيقه بس هيا عملت كده كَرد فعل علي كلامك مش أكتر وهيا فعلا سامعانا ف لازم نتكلم جنبها ونشجعها تعدي المرحلة دي خير
قعد حسان جنب صفيه تاني وحط راسه بين ايديه فراحله بلال
بلال_ شد حيلك ياحسان عاد انت عُمرك ما كنت إكده لازم تقوي علشان بنتك دي وتحاول تعوضها عن أمها دلوقت.
العمده بغضب_ وطلعتلنا منين البت دي كمان كيف صفيه تجيب بت من اساسه؟
ردت فاطمه _ومالهم البنته ياحاج ده باب رزق واتفتحلهم


مريم_ برضو ياعمي نفس الكلام حضرتك ماتغيرتش بدل الكلام ده ادعي لصفيه تقوم بالسلامه ..
بغضب_وعايزاني اتغير ليه ياست مريم قوليلي هتفيدو بإيه البت دي انما الولد هيبقاله سند وضهر وقت مايحتاجه هيتسند عليه
مريم بغضب_هتفيدو لما تتعلم وتكون حاجه هتخليه يفتخر بيها البنت كنز ياعمي وباب رزق ليه مش قادر تفهم لحد دلوقتي
بصلها بلال بغضب_خلاص يامريم خُلصنا بقي مش وقته الحديت ده.
أكمل العمده كلامه _هتتعلم وهتروح المدارس بس هتعلهما ايه بقي المدارس تِكبر وتِكبر وهتبقي ايه بعد إكده يابت اخوي من اللي اتعلمته دا كله في المُدرسه ولا هتبقي حاجه ابوها هيصرف وخلاص وادي اخرت المدارس اللي بنانيها..


في اللحظه دي كانت نور سمعت كلامه وهيا داخله تشوف صفيه مقدرتش تمسك نفسها من الغضب وكأنها ماصدقت تنفجر في حد.
نور بغضب_اقولك اناا هيفيدها بإيه واسمعني انت كمان يا حسان علشان تعرف انك لازم تِعلمها "' عَلمها أن في هذا الكون أشياء مهمّة، أشياء أهمّ من سفرة الطعام المتناسقة، وزجاج النافذة اللّامع، وسكّر الشاي، أشياء أهمّ من طول شعرها، ولون بشرتها، وتناسق جسدها، ونبرة صوتها، أشياء أهمّ من رضا الناس، وسخط الناس، ونظرة الناس، أشياء أهمّ من براعتها في الطبخ، والمسح، وغسل الملابس، ومسح الحذاء !


علّموها أنّها قويّة، والله يحبّ الأقوياء، علّموها أنّها سَكَن، ووطن، وحضن للضعفاء، علّموها ألّا تخاف من المستقبل فقط لأنّها فتاة، علّموها أنّ الله كرَّمها ورفعها، وكلّ من يحاول إيهامها بغير ذلك فهو ليس إلّا ساذج آخر من الأغبياء !
لا ترهقوها بتفاهات مجتمعكم، ولا تنهكوها داخل بيوتكم .. دعوها تخرج، تتعلّم، تسافر، تعيش، وتجرّب كما جرّبتم، تصيب كما أصبتم، وتخطئ كما أخطأتم، دعوها تحلم، وتخطّط، وتنفّذ؛ إن لم تكونوا لها عونًا فلا تكونوا عائقًا، إن لم تكونوا لها أمنًا فلا تكونوا حربًا، دعوها حرّة كما خلقها ربّكم، وأكرموها كما وصَّاكم نبيُّكم، ارحموها من سوء ظنّكم، واحموها من مرضىٰ النفوس وشاكلتهم ! وعلمها انه بدلًا عن انتظار فارس أحلام ينقذكِ .. تعلّمي أنتِ قواعد الفروسيّة، وكوني الفارسة لنفسك، وغيّري حياتك، اقرأي وازدادي نضجًا، وكوني فتاة يتمنّاها كلّ رجل؛ فالواقع يختلف عن حكاية سندريلّا والأميرة النائمة، وكما قيل: "علّموا بناتكم تحقيق أحلامهن قبل الزواج؛ فالرجل ليس مصباح علاء الدين " ❤.
بغضب_نوووووووووور

تعليقات