Ads by Google X

القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية لقائهم المستحيل الفصل الخامس


  رواية لقائهم المستحيل الفصل الخامس

دخل وليد مكتب فيروز وجده فارغ خرج الي السكرتيره هي فيروز راحت فين مشت و لا ايه
ردت السكرتيره بتوتر من هيئه وليد ايوه يا فندم مشت و حاولت اقولك قبل ما تدخل بس ملحقتش حضرتك
تنهد وليد بنفاذ صبر يعني راحت فين دلوقتي اتكلمي علي طول


السكرتيره روحت يا فندم قالت انها هتروح علي البيت
تركها وليد وذهب بسرعه الي خارج الشركه بأكملها وركب سيارته وذهب الي منزل فيروز وصل وليد ودخل الي المنزل و ندهه بصوت عالي فيرووز انتي فين
خرجت فيروز من غرفتها مستغربه صوت وليد العالي نزلت الي الاسفل في ايه يا وليد بتزعق كده ليه في حاجه حصلت و لا ايه


اخذها وليد من يدها واجلسها علي الكرسي مصيبه يا فيروز
بلعت فيروز ريقها بصعوبه مصيبه ايه دي اللي مخلياك كده
جلس وليد امامها هقولك بس عصبيتك وانفعالك مش هيبقي وقته خالص عمك شاكر
تأففت فيروز بنفاذ صبر ماله عمي يا وليد


تنهد وليد عمك بيعمل شغل من تحت الطربيزه زي ما بيقولو و شغل كله غير قانوني داخل في مشاريع كلها مخالفه و بأسم الشركه و بأسمك انتي يعني انتي المتصدره في الوش مش هو
اتصدمت فيروز بشده من كلام وليد و وقفت امامه و بكل عصبيه و صوت عالي انت بتقول ايه ازاي دا يحصل وانت عرفت ازاي اصلا
وقف وليد امامها ممكن تهدي وانا هحكيلك علي كل حاجه علشان عصبيتك دي مش هتحل حاجه
تمالكت فيروز اعصابها بصعوبه تمام اديني هديت اهو ممكن بقي تقولي ايه معني كلامك دا
بصي يا فيروز اللي حصل وبدأ وليد يقص لها عن كل شئ حصل مع السكرتيره امال و الاوراق التي تثبت كلامه و تثبت اعمال شاكر


جلست فيروز علي الكرسي و هي مصدومه بشده ازاي دا يحصل و ازاي يعمل كده دا اكيد اتجنن انا لازم احسبه و اوديه في داهيه
تنهد وليد ممكن تهدي لان كل اللي بتعمليه دا ملوش لازمه و لا هتعرفي تاخدي حقك بشكل دا اصلا
نظرت اليه فيروز بتوهان طيب والحل هنسيبه كده يعمل اللي هو عايزه و لا ايه
جلس وليد امامها اكيد هناخد حقك و مش هنسيبه كده و لازم يتحاسب علي كل اللي بيعمله بس بهدوء و بشاطره هو دلوقتي مافيش اي حاجه تدينه كل حاجه ضدك انتي و الورق دا معايا متقلقيش


شدت فيروز علي شعرها بقوه طيب دلوقتي انت هتعمل ايه انا حاسه ان دماغي هتقف من اللي بيحصل دا
نظر اليها وليد بحب هعمل كتير لاني مش هسيبه يأذيكي ابدا هو دلوقتي داخل في مشروعات دي هحاول ادخل معاه و اوقعه اينعم مش هقدر علي دا لوحدي بس هشوف حد انا بثق فيه و هجيبه وساعتها هنوقعه و هجبلك حقك بس انا عايزك تتعملي بطبيعيه معاه علشان ميحسش بحاجه
هزت فيروز رأسها بنعم تمام بس ياترا في حد معاه مروان مثلا


ابتسم وليد طبعا مروان معاه هو شاكر يقدر يعمل حاجه من غير الحيله ابنه دلوعه ابوه
نظرت فيروز الي وليد بحزن شديد و قالت بنره كلها حزن هما بيعملوا كده ليه هو انا عملت ليهم حاجه وحشه ليه بيكرهوني اوي كده انا مبقتش بثق في حد اكتر من الاول انا تعبت
اخذها وليد في حضنه اوعي تقولي كده كل حاجه هتتحل هما اللي طماعين و مش بيرضو باي حاجه اهدي علشان نقدر نفكر و ننفذ اللي اتفاقنا عليه و لازم منبينش ليهم اي حاجه تمام يا فيروز
هزت فيروز رأسها بنعم تمام هعمل كل اللي هتقولي عليه
قطع كلامهم فجأه دخول شاكر و مروان نظر كلا من فيروز و وليد الي بعضهم بستغراب ابتسم وليد الي شاكر اهلا شاكر بيه نورت والله
__________________________


جري كلا من ياسين و رنا الي المستشفي حيث ترقد امل دخل ياسين و هو خائف بشده علي امه دخل غرفه الطبيب و هو متوتر جلس امام الطبيب ها امي عامله ايه دلوقتي يا دكتور طمني عليها بالله عليك
جلست رنا امامهم و هي تبكي بشده خوفا علي فقدان امها
نظر اليهم الطبيب بطمئنان اهدو يا جماعه هي كويسه بس في مشكله في القلب و لازم عمليه ضروري وياريت لو تعملوها في اسرع وقت ممكن
بلع ياسين ريقه بصعوبه و خوف علي امه طيب يا دكتور العمليه دي هتتكلف كام و هتتعمل هنا في المسشتفي دي و لا في اي مكان تاني


الدكتور لا ممكن تتعمل هنا عادي جدا امكانيات المستشفي هنا كويسه ونقدر نعملها حتي لو دلوقتي حالا و لو علي التكاليف العمليه هتبقي ١٠٠ الف جنيه
احس ياسين ببروده شديده و الخوف علي امه هي كل ما يملك في الدنيا نظر الي رنا في انكسار و خيبه وحسره بسبب عدم قدرته علي توفير المبلغ هو ساندهم في هذه الحياه و الواجب عليه ان يتكفل بكل صغيره وكبيره لهم وها هو لا يقدر علي انقاذ امه من الموت ما اصعب الانكسار وقله الحيله


اخذته رنا الي خارج الغرفه بعد ان شكرت الطبيب بدلا عن ياسين التائهه امسكته رنا من كتفه ياسين انت كويس طمني عليك مال وشك اصفر كده ليه انا حاسه بيك انك خايف علي ماما و ان لازم تعمل العمليه
نظر ياسين اليها نظره حزن شديده و الدموع في عينه مش معايا المبلغ دا يا رنا مش عارف انقاذها ازاي من الموت انا مستهلش حتي اكون هنا انا ممكن اموت لو حصلها حاجه انا مقدرش اعيش من غيرها
انهارت رنا في البكاء بسبب خوفها علي امها و خوفها علي اخيها الوحيد اهدي يا ياسين الدكتور طمنا و قال انها ممكن تخرج معانا بعد ما ترتاح شويه و ان شاء الله هنقدر نجمع المبلغ حتي لو هنستلفه من اي حد تعالي دلوقتي نروح نطمن عليها انا مش عايزه ماما تشوفنا كده


هز ياسين رأسه بنعم يلا انا عارف انها مش بتحب قعده مستشفيات خالص
ذهبو الي غرفه امل وجدوها قد فاقت ابتسمت لهم بحب وحنان جلس ياسين بجانبها و قبل يدها عامله ايه دلوقتي يا امي
ابتسمت امل كويسه الحمد الله انا هطلع من هنا امتي مش بحب الرقده دي ابدا
نظرت اليها رنا و طبطبت علي رأسها شويه بالظبط وهنطلع من المستشفي بكتيره علي بكره الصبح
___________________________


في مكان اول مره نزوره مكان مهجور و متسخ بشده و بشع الي اقصي درجه كم كان مكان مقرف وتصدر منه رائحه كريهه نزل مروان من سيارته و هو يكتم انفه بمنديل ورقي و هو مشمئز من هذا المكان البشع و اخذ يمشي مروان في هذا المكان حتي دخل منزل مهجور نظر الي الشخص الواقف امامه ملقتش مكان انضف من دا نتقابل فيه ايه المكان المقرف دا انت ازاي تجبني في مكان زي دا
رد عليه هذا الشخص الغامض معلش يا باشا مكان مش قد المقام بس هنعمل ايه بقي اهي دي الامكان اللي بنتفق فيها علي شغلنا بعيد عن عيون الناس انت اكتر واحد عارف شغلنا عباره عن ايه
هز مروان رأسه تمام مش مشكله يلا بقي خلينا نخلص الشغل و نخلص بقي عملت ايه في الموضوع اللي كلمك فيه شاكر بيه علي ما اظن طلب منك طلب سهل خالص عليك و لا ايه


ضحك هذا الشخص بشده طبعا يا باشا مافيش اسهل من اللي طلبه شاكر بيه مني بس دا عايز تخطيط كبير و انتو عايزني انفذ في وقت صغير و انا بحب اخد وقتي في اي عمليه اقوم بيها علشان تطلع من غير غلط انا بحب شغلي يبقي علي نضيف علشان الحكومه تبعد عنا و انت اكتر واحد عارف يا باشا الموضوع دا و مش عايزين ندخل سين و جيم
تأفف مروان تمام بس ياريت بسرعه علشان احنا مستعجلين اوي في تنفيذ العمليه دي هي دلوقتي اهم من اي حاجه عندنا انت فاهم
تمام يا باشا انا تحت امرك انت و شاكر بيه و في اللي تتطلبوه طبعا بس كده الفلوس هتكتر شويه و المبلغ القديم هيعتبر ملغي انت عايزني اعمل عمليه في يومين و دا مجهود و خطر عليا انا هعملك عمليه اسبشيل و ياريت تبلغ شاكر باشا بالكلام دا


نظر اليه مروان بستهزاء يا سلام هي كمان جرايم القتل بقي فيها اسبشيل و لا ايه انت مش عارف احنا مين
ضحك هذا الشخص بشده لا عارف يا باشا بس انت طالب مني جريمه قتل و مش عايز غلطه فيها يبقي تسبلي وقتي يا تتدفع اكتر و انفذلك وقتي
تنهد مروان بقرف خلاص انا هبلغه و هبقي اعرفك يلا سلام
___________________________


في صباح يوما جديد
كانت فيروز جالسه علي كرسي مكتبها وهي سرحانه في كل ما يجري حواليها واحساسها بالوحده يزيد يوم عن يوم كم كانت تتمني ان يكون ابيها بجانبها ويحثها علي ما تفعله صحيح ام خطأ لا يوجد احد بجانبها ولا يوجد لها اصدقاء فقط في حياتها ابيها و وليد و والدته فايزه و تزكرت حب حياتها الذي كسر قلبها وبدأت دموعها في الهبوط من عيناها مسحتها فيروز بقوه انت السبب في اللي بيحصلي دلوقتي انت اللي وصلتني لكده انا بكرهك اوي يا هجرس نظرت فيروز الي حياتها وجدت فيها الحزن والكسره فقط كانت تتمني ان يكون ليها اخت او صديقه مقربه منها ترمي عليها حزن قلبها و تقف بجانبها


ضحكت فيروز بشده و بهستريا حتي اهلي اللي قولت عليهم هيبقو هما سندي طلعو اوحش ناس في حياتي و طماعنين فيا لا مش مكتفين بكده لا عايزين يحبسوني و يقفلو الشركه او ياخدها هما لحسابهم و تذكرت فيروز كلامها مع شاكر
( فلاش باك )
دخل شاكر و مروان علي فيروز و وليد المنزل ونظر اليهم شاكر بستغراب ايه دا انت هنا يا وليد و نقل نظره الي فيروز و اقترب منها حببتي انتي كويسه قالو انك كنتي تعبانه ومشيتي بسرعه مش عوايدك تمشي بدري من الشركه قولت لازم اجي و اطمن عليكي و نغز مروان في كتفه مش كده ولا ايه يا مروان


نظر مروان اليها ايوه طبعا انتي كويسه يا فيروز طمنينا عليكي
نظرت اليهم فيروز بغيظ و لكن اخفته اتفضل يا عمو انا كويسه بس حبيت اريح شويه انتو اتتغدو معايا انا و ليد طبعا
نظر مروان الي وليد بحقد و غيره ايوه طبعا قعدين مش بيت عمي مش محتاجين عزومه و لا ايه
ابتسم وليد بخبث طبعا يا مروان انت مش محتاج عزومه و تقدر تتغدي وتمشي
قطع كلامهم شاكر و نظر الي فيروز وقال بخبث و مكر جري ايه يا فيروز انتي عامله ايه في موظفين الشركه كلهم مرعوبين منك براحه عليهم مش كده دول بيشتغلوا زي الالات


ابتسمت فيروز ابتسامه هادئه طيب دا يزعل في ايه يا عمو مش احسن ما يقعدوا من غير شغل و كمان بيقبضوا مش لازم يشتغلوا ولا هي سويقه و ملهاش صاحب لازم كل اللي في الشركه يعرفو اني مش هتهاون مع اي حد يغلط او يقصر في شغله لاني مش هسمح بدا يحصل في شركتي و لازم كل اللي بيلعبوا من ورا ضهري يعرفو اني مش هسمح بدا ابدا طول ما انا موجوده الشركه ولا انت مش معايا في دا يا عمو
بلع شاكر ريقه بصعوبه و الخوف تملك منه احس ان فيروز اكتشفت اللعيبه طبعا يا فيروز انا معاكي في كل كلامك دا و وقف شاكر طيب انا همشي بقي علشان عندي شغل مهم غمز لمروان يلا يا مروان علشان نلحق
( باااااااااااااااك )


تنهدت فيروز لما نشوف اخرتها معاك ايه انت وابنك
____________________________
في مكتب شاكر و هو ياخذ الغرفه ذهابا وأيابا اتأخر ليه الزفت دا كل دا بيعمل ايه انا مش فاهم لازم يتأخر علي مواعيده الزفت مروان
تذكر شاكر حديثه مع مروان
( فلاش بااااك )
خرج شاكر و مروان من منزل فيروز و ركبو سيارتهم نظر مروان الي شاكر شغل ايه دا يا بابا اللي طلع فجأه كده
اوقف شاكر السياره علي جانب الطريق لازم ننفذ في اقرب وقت مش هينفع نتأخر اكتر من كده لازم نخلص من فيروز
( بااااأاااك )


اخذ شاكر الهاتف و اتصل علي مروان ايوه يا زفت انت فين كل دا علشان تيجي انا مش بكلمك من امبارح مش بترد ليه هااا ازاي متتصلش بيا و تعرفني عملت ايه في الاتفاق انا غلطان اني بعتك خمس دقايق و تبقي قدامي انت فاهم اغلق شاكر الهاتف في وجهه مروان غبي طول عمره مش هيرتاح غير لما يجبلي جلطه
بعد ساعه دخل مروان علي شاكر مكتبه نظر اليه شاكر في صعبيه شديده اخرت كده ليه يا حيوان
جلس مروان علي الكرسي امامه و تنهد اتفقت معاه و كل حاجه بس في مشكله مش هتعجبك هو عايز يذود المبلغ تلات اضعافه هو دا شرطه الوحيد


وقف شاكر بعصبيه نعم ليه يعني ما كنا متفقين علي كل حاجه و ناقص ميعاد التنفيذ ايه اللي خلاه يغير كلامه انا مش فاهم لا كده هيبقي في كلام تاني
نظر اليه مروان مستغراب هتعمل ايه اديله يا بابا خلينا نخلص بقي دا الراجل اللي هنشتغل معاه قرب ينزل مصر و الشغل هيحلو
نظر اليه شاكر بقرف طبعا وانت تعبان في ايه ما انت مرتاح اعمل يا بابا ادفع يا بابا
وقف مروان خلاص براحتك انا بقولك كده علشان يبقي معاك سيوله للشغل اللي جاي لان صاحب الشركه اللي هنتعامل معاها مش هيستنيعليك دا قرب ينزل علشان المشاريع الجديده و انت حر يلا سلام
ذهب مروان من امام شاكر و تركه في تفكيره هدفع و امري لله علي الله نخلص بقي
____________________________


خرجت امل من المستشفي و معاها ياسين و رنا و ذهبوا الي المنزل
نظر ياسين الي رنا بقولك ايه انا هنزل علشان اروح اخد اجازه من صاحب المحل كام يوم كده علشان اشوف هتصرف ازاي في تكاليف العمليه اوعي تحسسيها بحاجه اتعاملي طبيعي
هزت رنا رأسها بنعم خلاص تمام روح انت و ابقي طمني عملت ايه
قبل ياسين رأس اخته تمام سلام دلوقتي و خرج ياسين من شقتهم قابل في وجهه نسرين نظرت اليه بحب شديد ازيك يا ياسين


نظر اليها ياسين بنفاذ صبر اهلا يا نسرين عن اذنك انا لازم امشي ورايا شغل
وقفت امامه نسرين استني طيب هي طنط امل عامله ايه دلوقتي
كتم ياسين غيظه بداخله تمام كويسه انتي مش رايحه لرنا ابقي اطمني منها سلام بقي علشان عندي شغل
مسكته نسرين من يده طيب شغل ايه اللي هتروحه دا
نفض ياسين يده منها و تركها و ذهب بدون اي كلام
نظرت نسرين في اثره اوف و اخرتها بقي في تقله دا امتي هيحس اني بحبه ذهبت نسرين الي رنا كي تتطمئن علي امل
___________________________


ذهب ياسين الي صاحب المحل و طلب منه اجازه بسبب ظروفه و وافق عليها فرح ياسين بشده و بدأ يفكر في الاشخاص الذي بأستطاعتهم ان يساعدوه في محنته اتت علي باله عمته سكينه و قرر ياسين ان يذهب اليها و يطلب منها هذا المبلغ
وصل ياسين الي منزله عمته و جلس في انتظارها دخلت عليه عمته سكينه اهلا اهلا بأبن الغالي عاش من شافك يا ياسين
سلم ياسين علي عمته بهدوء ازيك يا عمتي يارب تكوني بخير


نظرت اليه سكينه بغموض هات اللي عندك عايز ايه اكيد مش جاي بعد الغيبه دي تسأل عليا
بلع ياسين ريقه بصعوبه انا كنت جاي اطلب منك مبلغ و هرجعه ليكي علي طول والله
هزت رأسها و كام المبلغ دا بقي اللي جاي مخصوص علشانه
اغمض ياسين عينه ١٠٠ الف جنيه
اخذت سكينه فنجان القهوه وبدأت تشرب منه بهدوء طيب لو عطيتك المبلغ الكبير دا هترجعه ازاي وانت اصلا مش عارف تجمعه
نظر اليها ياسين بحيره انا مستعد امضي علي اي حاجه انا هرجعه والله امي عايزه تعمل عمليه في القلب و انا محتاج المبلغ دا ضروري علشانها


هزت سكينه رأسها ب لا مستحيل اديك مبلغ دا مش هرمي فلوسي في الارض
وقف ياسين و هو مكسور تمام شكرا جدا يا عمتي وذهب ياسين ما امامها و هو حزين بشده و قرر الذهاب الي المنزل كي يطمئن علي امه وصل ياسين الي منزله و دخل شقته رأته رنا ذهبت اليه هااا طمني عملت ايه لاقيت حد تستلف منه
تنهد ياسين امي فين هي كويسه طمنيني عليها عامله ايه دلوقتي
نظرت اليه رنا بدقه ماما كويسه يا ياسين بس انت مش كويس خالص فيك ايه
ذهب ياسين من امامها انا داخل ارتاح شويه وذهب الي غرفته وقفل عليه الباب وجلس علي حافه سريره ونظر الي الاعلي يارب ساعدني انا تعبان اوي و مش عارف اعمل ايه


بدأ ياسين في تغير ملابسه و نظر الي السلسله وامسكها بيده و نظر اليها بحب و ابتسم تعرفي انك وحشتيني اوي من ساعات اللي حصل وانا مش عارف ياترا في امل بينا و لا لا صورتك هي اللي بتصبرني علي اللي انا فيه و بتهون عليا محنتي وحشيني اوي يا زوزو

تعليقات