Ads by Google X

القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية لقائهم المستحيل الفصل الرابع


  رواية لقائهم المستحيل الفصل الرابع

اعم الغضب عين ياسين ونزل بصفعه علي وجهها ونظر اليها واقترب من فيروز بشده وقال لها بغضب وصوت عالي اوعي تاني مره تفكري مجرد تفكير انك تهنيني لاني مش هسمح بدا ابدا انتي فهمه مش علشان انتي صاحبه الشركه تهيني اي حد كده كلهم هيسمحوا بدا الا انا مش ياسين الدمنهوري اللي وحده زيك تغلط فيه وانا اقف ساكت حتي لو كنت محتاج لشغل و لو الشغل دا هيجبلي الاهانه هدوس عليه برجلي


رفعت فيروز نظرها الي ياسين وعيناها كلها غضب و بصوت عالي وانت مين اصلا وازاي تتجرء علي انك تمد ايدك عليا بشكل دا انت عارف انا ابقي مين وبنت مين وغير كل دا وانت مالك اغلط في الناس ولا لا وانت مالك اصلا ونقلت نظرها الي وليد انت ازاي تدخل الاشكال دي الشركه يا وليد دا واحد حيوان انا هوديك في داهيه هعرفك ازاي ترفع ايدك علي اسيادك يا حقير
وقف وليد بينهم وبكل عصبيه جرا ايه يا فيروز خلاص اسكتي بقي متبقيش غلطانه وكمان بتتكلمي اهدي شويه مش كده مش كل حاجه زعيق وخناق الشركه كلها بتتفرج علينا


فيروز بعصبيه وصوت عالي انت زعلان علشانه انت بدل ما تنده ليه الامن علشان يرمو الحقير دا بره يا وليد اللي زي دا وامثاله مينفعش تشتغل هنا او يعدوا من جنب الشركه مش تشتغل فيها شاورت بأيدها امشي اطلع بره واوعي رجلك دي تهوب ناحيه الشركه دي تاني مره انت فاهم ولا لا
نظر اليها ياسين و وضع يديه في جيوبه واقترب منها وانا ميشرفنيش اني اكون في مكان دا و لا اقف مع وحده زيك لا تمد للاحترام بصله اصلا انتي تستاهلي اكتر من قلم علي كلامك دا وعلي عدم احترامك و اوعي تفتكري انك هتطرديني من الجنه اي شركه تتمني بس اشتغل عندها و تقدري تسألي وليد عن كلامي دا و من غير سلام و نظر الي وليد انا اسف يا وليد علي اللي حصل انا همشي و هبقي اكلمك وذهب ياسين من امامهم وهو في قمه غضبه
نظر وليد الي فيروز بعتاب وغضب شديد وصمت وجلس علي كرسي مكتبه وبدأ في عمله بدون النظر اليها او الاهتمام بها


توترت فيروز من طريقه وليد لها وجلست امامه علي فكره هو يستاهل كل اللي قولته ليه و انت ازاي متعملش حاجه ليه دا ضربي يا وليد مد ايده عليا برغم ان مافيش حد قدر يعمل كده حتي بابا عمره ما مد ايده عليا انت ازاي تسكت ليه يا وليد انا كنت عايزه احبسه هو ازاي يعمل كده مع اسياده دا حقير ولا يسوي
___________________________
خرج ياسين من الشركه بأكملها و كان كل من في الشركه يتكلم عن هذا الشخص الذي تطاول علي فيروز ناجي بدون ان يرف له جفن واستغربوا بشده من هذا الموقف


خلع ياسين الكرفت بعصبيه شديده و استغرابه منها من عصبيتها الغير مبرره بالمره نعم هي جميله جدا و وجهها لا يخرج منه هذا القبح ابدا اوف علي دي بني ادمه معندهاش ريحه الدم بني ادمه مستفزه و لسانها طويل عايز حد يقص ليها لسانها ويربيها من اول وجديد ويعرفها يعني ادب واخلاق
نظر ياسين علي النقوده تنهد اه وكمان مش معايا فلوس اركب تاكسي ونظر الي البدله معلش بقي هنركب مكروباص موصله الشعب الغلبان وربنا يسترها عليكي وميحصلش ليكي حاجه لاني مش معايا تمنك خالص


ذهب ياسين الي موقف وهو بكامل اناقته كل من كان في الموقف ينظروا اليه بستغراب من هيئته من كان يراه يقول انه من كبار رجال الاعمال يلا السخريه هو حتي لا يحمل نقود في جيبه سخر من نفسه في ضحكه مريره ركب ياسين المكروباص و وصل الحي الذي يسكن فيه و وصل الي منزله ودخل شقته
نظرت اليه امل بلهفه كانت تنتظره بفارغ الصبر وهي تدعي ربها ان يوفقه في عمله الجديد ويقف الله بجانبه كانت تعلم انه حلم ابنها العمل في مجال دراسته ياسين حبيبي حمد الله علي سلامتك هااااا طمني بقي عملت ايه اكيد اتقبلت مافيش حد احسن منك طبعا دا انت الاول علي دفعتك كلها


ابتسم ياسين بمراره و هز رأسه بالرفض لا يا امي رفضوني زيهم زي اي شركه قبلها رفض ياسين ان يخبر امه بالسبب الحقيقي لرفضه وذهب ياسين الي غرفته بدون اي كلام اخر كي يغير ملابسه ويذهب الي عمله الذي اعتاد عليه واعتبره هو الذي يناسبه و لا يناسبه غيره
نظرت امل في اثار ابنها كانت حزينه بشده عليه ونزلت دموعها من عيناها يارب حكمتك في اللي بيحصله دا اكيد ليك حكمه انه يتكسر كده دا ياسين طيب وميستهلش اي وحش في حياته ربنا معاك يا بني ويجبر بخاطرك ويقف جنبك يارب اسمع مني واستجيب


دخل ياسين غرفته وبدأ في تغير ملابسه و نظر الي السلسله التي تزين عنقه وامسكها بيده بقوه كده بعد اللي حصل مبقاش في امل حتي كنت باني امل كبير بس خلاص كل حاجه راحت تنهد ياسين بقوه واكمل ملابسه وخرج من غرفته و هو يرتدي ملابسه العاديه وقبل رأس امل بهدوء عايزه حاجه قبل ما انزل
نظرت اليه امل بحب خليك النهارده انت اصلا اجازه
هز ياسين رأسه برفض لا هنزل اودي البدله دي لاصاحبها وهروح اشوف شغلي احسن من القعده دي
_________________________


دخل مروان الي مكتب والده وهو ينهج من سرعته في الجري حتي يصل اليه بسرعه شديده حتي يحكي له ما حصل اليوم مع فيروز المهندس الذي تجرء ورفع يده عليها امام الجميع
جلس مروان علي الكرسي امام شاكر شوفت اللي حصل يا بابا النهارده حاجه مستحيل كنت اتخيلها في حياتي حاجه نفسي اعملها لا نفسي ايه انا هموت و اعملها
نظر اليه شاكر بستغراب ايه يا بني اللي حصل خلاك بشكل دا


ابتسم مروان بخبث و شماته في فيروز جه النهارده المهندسين علشان المقابله و واحد منهم مسكها عطاها قلم و مسح بيها الارض و هزهقها قدام كل اللي في الشركه وهي مقدرتش تعمل حاجه ليه اخيرا شوفت حد قادر عليها يا ساتر عليها و علي لسانها دي محدش قادر عليها قلبها دا حجر و ماشيه تهزق في خلق الله عمري ما هنسي لما جت مكتبي و رمت الورد في وشي بنت الكلب اجبلها ورد و اكتب لها كلام اي وحده تدوخ منه لما تلاقي حد بيحبها بالشكل دا لا ازاي بقي تيجي وتمسح بيا الارض


ضحك شاكر بشده و بفرحه و شماته فيها و سند ظهره بأرتياح علي كرسيه احسن تستاهل كل اللي يحصلها نفسي اشوفها مكسوره اشوفها مذلوله وانت تستاهل اللي يحصلك برضو حد يعمل كده و في الشركه ما انت عارف انها مش هتعدي دا بسهوله كنت بعته علي البيت مش في الشركه يا فالح حتي لو هتهزقك كانت هتتصل بيك وخلاص و محدش هيعرف حاجه و لا هتتفضح
وقف مروان بعصبيه اعمل ايه يعني مكنتش اتوقع انها هتعمل كده قولت زيها زي اي بنت هتحن اول ما حد يقولها بحبك بس دي تختلف عن اي حد دي عباره عن حجر متحرك من ساعت اللي حصل زمان وهي بقت كده محدش عارف يكلمها مناخيرها في السما و بتبص للناس كلها انهم اقل منها وانهم يستاهلوا اكتر من اللي بتعمله فيهم كان يوم اسود يوم ما سبها الزفت هجرس واه صحيح انت مش ناوي تقولي ايه اللي حصل زمان ولا ايه وقولت برضو انك هتخلصنا منها ونورث بقي ونمشي شغلنا براحتنا احنا محتاجين فلوسها علشان نكبر شغلنا


تنهد شاكر بتوتر بقولك ايه اوعي تفتح في حاجه قديمه اللي حصل زمان مات مع اللي ماتو انت فاهم واسم الزفت هجرس دا اوعي تقوله تاني وبطل رغي في الموضوع دا
وبالنسبه ان احنا نخلص منها هتحصل بس في وقتها انا بظبط مع اللي هيخلصنا منها بس لازم نظبط صح علشان تبقي قضاء و قدر محدش يشك فينا انت فاهم يعني نهدي كده علشان كل حاجه تنتهي بهدوء و صح مش عايزين العيون تبقي علينا احنا لازم نبقي العم و ابنه اللي بيحبوا فيروز بنتهم الوحيده اكتر ونمثل الحب ليها وان احنا خايفين علي مصلحتها واكتر من كده كمان علشان اول ناس هيتشك فيهم هو احنا لان احنا الوحدين المستفدين من موتها فهمت يا اخرت صبري
___________________________


في مكتب وليد نظر الي فيروز بعصبيه وغضب ما انتي لو تتكلمي بهدوء و براحه مكنش حد قدر يعمل معاكي كده لو فاكره ان كلهم هيسكتو تبقي غلطانه يا فيروز اكيد هتلاقي اللي يقف قصادك و اهو حصل عجبك كده دخله تهزقي في اي حد و خلاص مش تعرفي مين اللي واقف قدامك الاول لكن ازاي فيروز هانم تكلم حد بهدوء
فيروز بعصبيه جرا ايه يا وليد انت مالك كده زعلان اوي عليه اول مره تزعل علي حد اوي كده هو مد ايديه عليا انا كنت عايزه احبسه لولاك انت انا مكنتش هسكت لواحد زي دا حقير


وقف وليد امامها وبصوت عالي اللي بنقوله بنعيده وانتي عمرك ما هتتغيري ابدا خليكي كده خالي كل الناس تكرهك خالي كل الناس مش عايزه تشوف وشك ليه توصلي نفسك لكده يا فيروز قوليلي مبرر واحد علشان تعملي كده انسي بقي اللي حصل كده مش هينفع يا فيروز خالص انسي بقي كفايه قلبك الجامد انتي كده بتأذي نفسك وبس اقترب منها وليد ومسك يدها حاولي تهدي شويه بلاش تهورك دا حاولي تعاملي الناس بهدوء علي الاقل


نظرت فيروز الي وليد و دموعها في عيناها وبدأت بنزول علي وجهها الجميل الذي يوجد بيه براءه محست دموعها بهدوء غصب عني يا وليد انا اكتر وحده تعبانه انا مينفعش ابقي ضعيفه ضحكت فيروز فجأه و اعطت وليد ظهرها ومسحت دموعها الذي لا تتوقف من النزول بقولك ايه انت مش زعلان مني اكيد و دي حاجه انا متأكده منها لان مينفعش اخ يزعل من اخته الحلوه والجميله زي تمام انا همشي بقي اروح علي مكتبي و اه تشوف سكرتيره تكون شاطره و فهمه شغلها وعلشان انت متزعلش هخليها تعمل اي حاجه تانيه ممكن نخليها في الحسابات دا علشان خاطرك بس تمام وقبلته من خده انا اسفه يا احلي اخ في الدنيا لو مكنتش انت هيستحملني هجيب مين يستحملني يعني


وذهبت فيروز من امام وليد بدون ان تسمع رده و نهرت نفسها بشده بداخلها انها ضعفت و نزلت دموعها امام احد هي لا تبكي ابدا امام اي شخص غير والدها حتي لو كان وليد اقرب واحد ليها في الدنيا من بعد ابيها وهي ذاهبه الي مكتبها سمعت بعض الموظفين يتحدثون عن ذلك الشخص الذي هزقها و استغربت بشده ان الموضوع انتشر بسرعه البرق وقفت فيروز تسمعهم سمعت اشياء كانت اخر ما تفضله
الموظفه 1 : شوفتي واحد مسكها ومسح بيها الارض و بيقولو انه كمان ضربها تستاهل ماشيه تشتم و تهزق في خلق الله و اخيرا لاقينا حد يوقفها عند حدها هي اه صاحبه الشركه بس برضو احنا مش عبيد عندها


الموظفه 2 : اه و الله فرحت فيها جدا هي شايفه نفسها و متكبره علي ايه و مش مستحمله اي حد و اللي يغلط حتي لو غلطه بسيطه ترفده يعني حاجه في منتهي القرف بصراحه
الموظفه 3 : سيبكو من كل دا يا جماعه انتو ازاي ما اخدوش بالكو من حلاوته المهندس اللي هزقها اه علي جماله انا لو مكانها مقدرش اتكلم اصلا من حلوته دا عليه جوز عيون تهبل
تمالكت فيروز نفسها بصعوبه حتي لا تفتك بهم و اكملت طريقها الي مكتبها جلست علي كرسيها ونظرت الي سكرتيره الجديده و قالت لها بقرف ظاهر هاااا هتشوفي شغلك كويس ولا هتحصلي اللي قبلك
بعلت السكرتيره ريقها بصعوبه و خوف من فيروز هعمل اللي هقدر عليه يا فندم و ان شاء الله مش هغلط و هكون عند حسن ظنك
__________________________


بعد ذهاب فيروز جلس وليد علي مكتبه يفكر في حل لتغير فيروز الي الاحسن و تكف عن العصبيه و العجرفه الزائده التي تتملك منها كل يوم عن اليوم الذي قبله فاق وليد علي طرق الباب واذن له بدخول نظر الي السكرتيره بستغراب من هيئتها مالك يا امال في ايه مالك متوتره اوي كده ليه في حاجه حصلت
دخلت امال وقفلت الباب خلفها وهي متوتره و خائفه بعلت ريقها بصعوبه و نظرت الي وليد انا عرفت مصيبه و لازم تتصرف فيها


قلق وليد بشده من كلام امال مصيبه ايه اهدي كده و براحه وفهميني في ايه بالظبط
مدت امال يدها له كانت تمسك باوراق حضرتك الورق دا لاقيته مع سكرتيره شاكر بيه جت تسألني علي حاجه ونسته عندي لما فتحته لاقيت فيه بلاوي قولت لازم اجيبه ليك
مسك وليد الورق منها و هو متوتر و قلقان و بدأ يفتح في الاوراق بلع ريقه بصعوبه ونظر الي امال هو في حد شاف الورق دا غيرك يا امال
هزت امال رأسها لا محدش انا جبته لحضرتك علي طول مرضتش استني حتي لما اتأكد منه


نظر وليد علي الاوراق الذي امامه ورفع نظره علي امال السكرتيره الخاصه به اوعي حد يعرف يا امال بالورق دا لو حد جه وسأل عليه تقولي انك مشفتيش حاجه خالص انتي فاهمه يا امال اوعي تغلطي اتعاملي طبيعي خالص
ذهبت امال من عند وليد لتنفذ اوامره
تنهد وليد بصعوبه وبدأ يقرأ في الاوراق بأهتمام كبير رأي ان يوجد بها اختلاس من نقود الشركه و بناء مشاريع مخالفه وتزوير اوراق بأسم فيروز وادانتها بهذا
وضع وليد الورق علي الطاوله اه يا شاكر الكلب بقي دا يطلع منك انت
_________________________


دخل ياسين عمله و هو قلبه مقبوض بشده و حزين نظر اليه صديقه واقفين امام المحل يتحدثون اه يا احمد كل ما اقول هتتحل القيها بتقفل اكتر واكتر في وشي انا بالذات ليه معرفش حقيقي ليه كل دا بيحصل معايا انا خايف امشي في طريق حرام من عجزي
نظر اليه صديقه احمد اوعي يا صاحبي خليك متأكد ان ربك هيقف جانبك وهيبقي معاك و هيرزقك من وسع بس انت اصبر الصبر مفتاح الفرج زي ما بيقولو


تنهد ياسين بصعوبه والله صابر انا مش بعمل حاجه غير اني صابر قطعه صوت رنا وهي واقفه امامه منهاره من البكاء و دموعها نزله علي وجهها بغزاره الحق ماما يا ياسين
فقد ياسين النطق للاحظات والخوف بدأ يأكل في قلبه و يمزقه امسك رنا مالها ماما انطقي
رنا بإنهيار ماما بتموت الحقها بسرعه

تعليقات