Ads by Google X

القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية لقائهم المستحيل الفصل التاسع


  رواية لقائهم المستحيل الفصل التاسع

نظرت امل اليهم مستحيل فيروز
( فلاش باااااك )
فاق ياسين علي صوت رن هاتفه الو ايوه بجد ظهرت انا جاي حالا سلام ذهب سريعا ليرتدي ملابسه و خرج من الغرفه و هو يركض بسرعه اتصدم بوالدته


في ايه يا بني بتجري كده ليه في حاجه حصلت
ياسين و هو يذهب من امامها بسرعه ادعيلي النتيجه ظهرت و لازم اروح اجبها سلام دلوقتي و ذهب ياسين و هو يركض بسرعه خارج المنزل
تنهدت امل ربنا معاك يا بني و ينجحك يارب و تجيب التقدير اللي انت عايزه يارب دخلت غرفته و نظرت اليها بغضب لازم يبهدل الدنيا حواليه كده ميعرفش ينظم حاجته فتحت الدولاب لتضع فيه ملابس ياسين و جدت صندوق قمه في الجمال و كان مفتوح اخذته و جلست علي السرير و اخرجت ما في الصندوق و جدت صور كثيره لبنت واحده فقط استغربت امل بشده مين دي و ايه كل الصور دي نظرت في اخر الصندوق وجدت اظرف فتحت ظرف منهم و قرأت ما فيه الي من احبها قلبي بصدق فيروزتي من اجلك نبض قلبي لاول مره شعور جديد دخل قلبي منذ ان رأكي سحر عيونك خطفني و خطف نبضات قلبي تأكدت انك انتي لا غيرك سكن قلبي الي الابد
قفلت امل الجواب بستغراب يا ترا مين دي انا عمري ما شوفتها قبل كده رجعت امل كل شئ كما كان حتي لا يشعر ياسين بشئ


( باااااااااااااك )
وقفت فيروز و هي متوتره بشده من اول لقاء بينها و بين والدت ياسين ازي حضرتك
ابتسمت اليها امل بحب و حنان و اخذتها في حضنها ازيك يا حببتي ايه القمر دا انتي احلي بكتير من مواصفات اللي قالها ياسين اقعدي وقفه ليه تعالي اقعدي جنبي
لوت رنا فمها بهزار ايه دا و انا روحت فين لا خلوني جنبكو بقي انا لازم اخد من الحب جانب و لا ايه يا فيروز
ابتسمت فيروز في هدوء ايوه طبعا تعالي جنبي
جلست رنا بجانبهم و هي مبسوطه بشده


نظر اليهم ياسين و كان قلبه يكاد يخرج من مكانه من فرط سعادته كم كان يتمني ان يري هذا المنظر امامه قال بصوت عالي ايه مش هناكل و لا ايه
ابتسمت امل طبعا يا حبيبي دا حتي رنا اصرت انها هي اللي هتعمل الاكل بنفسها
كشر ياسين ملامحه ايه رنا اللي عملت الاكل مستحيل مش مستعد لاي غسيل معده دلوقتي
وقفت رنا بعصبيه شايفه يا ماما ابنك الرخم بيقول ايه لعلمك بقي الفاصل في الموضوع دا فيروز هتاكل و هي اللي هتحكم ان كان اكلي وحش و لا لا يا خويا


نظرت فيروز اليهم بستغراب كبير و كان عقلها لا يستوعب كم الحب الذي امامها و الدفئ الذي شعرت بيه اول ما دخلت هذا المنزل البسيط كان المنزل فيه كميه راحه و هدوء لا تشعر بيهم من قبل كانت تتمني ان تعيش في دفئ اسري مثله مع ابيها الذي احبته اكثر من نفسها فاقت علي صوت رنا و هي بتتخانق مع ياسين ضحكت فيروز ضحكه واسعه كلها سعاده لاول مره منذ فتره طويله و هي لا تضحك مثل هذه الضحكه
وقفت امل بعصبيه مصتنعه ما خلاص بقي منك ليها هتفضلوا تتخانقوا كده كتير راعو ان فيروز مش متعوده
نظر اليها ياسين و كانت نظرته كلها حب واضح عليه بشده لاحظت امل الحب في عين ابنها يلا يا رنا خلصي الاكل لحد لما فيروز و ياسين يرتاحو شويه و نظرت الي ياسين يلا خد مراتك علي اوضتك علشان ترتاح
بعلت فيروز ريقها بصعوبه و نظرت الي ياسين بتوتر حتي يغير رأي والدته لتبقي معه في نفس الغرفه
______________________________


كان شاكر يجلس علي كرسي مكتب اخيه ناجي في منزله و هو يفكر ماذا يفعل مع هجرس و سرح شاكر في الماضي
( فلااااش باااااااااك )
دخل شاكر علي اخيه ناجي و هو يركض في ايه يا ناجي جيبني علي ملي وشي ليه ايه اللي حصل
كان ناجي يجلس و يشرب من سيجارته اقعد يا شاكر الاول و انت هتعرف انا جيبك ليه
جلس شاكر امامه هاااا اديني قعدت اهو في ايه بقي


نظر اليه ناجي و وقف و اخذ المكتب ذهابا و ايابا فيروز يا ناجي بتحب و متعلقه بواحد لدرجه الجنون و انا مش عارف اتصرف معاها انا خايف اخسرها
استغرب شاكر من كلامه و دا مين اللي بتحبه دا و انت خايف كده ليه دا لعب عيال و اكيد هتنسي فيروز لسه صغيره و مش فهمه
تنهد ناجي لا يا شاكر الموضوع مش زي ما انت فاكر فيروز متعلقه بيه اوي دا خلها تستقر في مصر و مش عايزه تسافر تاني انتي متخيل بتقولي هتكمل هنا عايزه تبقي معاه دي نست مستقبلها و اللي كانت بتحلم بيه
نظر اليه شاكر بخبث طيب و انت هتعمل ايه و مين الواد اللي يخليها تتغير كده


ناجي بتكبر والد حقير ميسواش حاجه اكيد قرب منها علشان فلوسها طمعان في اللي عندها اسمه هجرس عايش مع امه لوحدهم في منطقه حقيره زيهم انا جبت عنه كل حاجه هو و امه طلعت بياعه في كشك و هو مهندس ميكانيكا في شركه صيانه دا انا افعصه تحت رجلي بس مش عايز اعمل كده لان فيروز هتتعلق بيه زياده
طيب و وليد اكيد عارف برضو اعرف منه اكيد عنده اللي نقدر نبعده عنها من غير اي مشاكل قالها شاكر بمكر ليقع بين ناجي مع وليد
تنهد ناجي بصوت عالي جبته عندي في مكتب النهارده علشان اعرف منه اي حاجه بس للاسف قالي ميعرفش اي حاجه عن الموضوع دا و ان فيروز مش حكياله اي حاجه عنه


نظر اليه شاكر بخبث و كره خلاص نجوزها لمروان ابني و بكده نحطهم قدام الامر الواقع ايه رأيك
ناجي بعصبيه شديده انت اتجننت يا شاكر انا بقولك خايف تبعد عني و تكرهني و باللي انت بتقوله دا هي ممكن تعمل حاجه في نفسها هي مستحيل تقبل بمروان ابدا
غضب شاكر بشده من كلام ناجي و لكن لم يظهره خلاص مافيش غير حل واحد انه هو اللي يبعد عنها بأدراته و بكده هيبقي قدام فيروز الواطي اللي جرحها و أذاها
ابتسم ناجي بخبث حل ايه دا و ازاي هنقدر نخليه هو اللي يبعد عنها
شاكر بضحكه مكر هقولك نعمل معاه ايه
( بااااااااااااااك )


ياترا راجع بعد كل سنين دي ليه يا هجرس اكيد مش علشان شغل بس اكيد جاي علشان تاخد حقك مني انا لازم اخد بالي انا كل ما املك تحت ايده
فاق علي صوت مروان بابا انت اسمعني انا واقف من بدري بنده عليك و انت مش بترد عليا
تنهد شاكر و سند ظهره علي الكرسي بفكر في المصايب اللي نزله عليا و بشوف هعمل ايه مع هجرس دا كمان
مروان بهدوء متخافش مش هيقدر يعمل حاجه بكره جاي مهندسين علشان المشروع الجديد هنختار منهم اللي نقدر نعتمد عليه و هنخليه تحت ايدينا و سيطرتنا و من هنا هنضرب هجرس في الشغل
ابتسم شاكر عندك حق لازم نثق في حد علشان نقدر نمسك ورق علي هجرس و نوديه في داهيه لان مش هيثق فينا لازم ندخله حد يعرف كل حاجه عنه و ساعتها بقي يوريني ابن البياعه هيعمل ايه بكره تدخلي مهندسين دول واحد واحد لازم انقيهم بدقه
____________________________


دخلت ميار مكتب هجرس وحشتني اوي اوي انت ازاي متقوليش انك رجعت مصر علشان استناك
لوي هجرس فمه و نظر الي عمرو بشر طبعا انت اللي قولت لها اني نزلت مش كده
رفع عمرو يده و وقف بعيد عن هجرس هي اللي وقعتني في كلام مليش دعوه و ذهب بسرعه من امامه
نظرت ميار اليه بستغراب هو انت مكنتش عايزني اجي و لا ايه هو انا موحشتكش و لا ايه
تنهد هجرس وحشتيني يا ميار اكيد بس كنا اتقابلنا في البيت احسن من هنا ممكن حد يشوفك و يروح يقول لمروان و كل حاجه تنكشف
ذهبت ميار اليه و جلست علي مكتب امامه و اقتربت منه بشده و وضعت انفها علي خده لتشم رائحه التي تعشقها وحشتني اوي مقدرتش استني لحد بليل و قبلته في شفاتيه قبله حاره نظرت اليه انت مش مبسوط انك شوفتني و لا ايه


ابتسم هجرس اكيد مبسوط بس روحي دلوقتي و استنيني لحد لما ارجع علشان اعرفك وحشتيني و لا لا
ضحكت ميار بصوت عالي و هي مبسوطه خلاص همشي و هستناك اوعي تتأخر عليا يا حبيبي
بعدها عنه هجرس لا مش هتأخر هخلص شغلي و هجيلك علي طول ذهبت ميار من امامه
سرح هجرس في الماضي و تعارفه علي ميار
( فلاش باااااااااك )
في لبنان
كان هجرس يجلس علي كرسي امام البار و هو يشرب و كان سكران بشده و كان يتكلم بدون وعي منه وحشتني اوي عايز اشوفها
جلست ميار امامه و كانت فتاه ليل في هذا المكان احبت بهجرس من اول نظره طبطبت علي كتفه هجرس حبيبي مالك انت كويس فوق كده المكان هيقفل و كل اللي فيه مشو


نظر اليها هجرس و كان يتخيلها فيروز اقترب منها و اخذ شفاتيها في قبله قويه و حاره و اخذ يقبلها بشغف و قوه لدرجه عدم قدرتها علي التنفس
اخذت ميار تنهج بقوه فوق يا هجرس انا مش هي و مسكته من يده و اخذته للخارج و ركبو سيارته و ذهبت به الي منزله
كان هجرس نائم بعمق و ميار تنظر اليه بحب و حزن في نفس الوقت علي حبها الذي لا يشعر بها قالت لنفسها مين فيروز دي اللي مش بيبطل يجيب في سيرتها لدرجه دي بتحبها و كمان بعيده عنك و انا اللي جنبك و معاك مش حاسس بيا خالص


فتح هجرس عينه بتعب و ارهاق وجد ميار بجانبه اخذ يتذكر ليله امس مسح علي وجهه بتعب و جلس بجانبها انتي صاحيه من بدري
ابتسمت ميار بحب ايوه و قعدت املي عيني منك علشان بتوحشني حتي وانت معايا
تنهد هجرس هتفضلي كده لحد امتي و انتي عارفه و متأكده اني بحب غيرك هتتعبي و انا مش عايزك تتعبي
وقفت ميار و غيرت الموضوع انا خلاص يومين و هنزل مصر علشان ننفذ اللي اتفقنا عليه هنزل علي الشغل و من بعده هوقع مروان بسهوله و هجبلك كل الاخبار


وقف هجرس امامها و اخذها في حضنه شكرا يا ميار انك وقفه جنبي و معايا انتي و عمرو من غيركو مكنتش عارف اعمل ايه و قبل اعلي رأسها بحنيه
( باااااااااااااااك )
مهما عملتي يا ميار قلبي هيفضل مع فيروز و بس هي الوحيده اللي بحبها اكتر من نفسي
_____________________________
نظرت فيروز الي ياسين و امل بتوتر لا انا كده مرتاحه مش لازم اروح في حته
ابتسم ياسين بخبث و ذهب و مسك يدها لا ازاي لازم ترتاحي و اخذها الي داخل غرفته


نظرت فيروز الي الغرفه بأنبهار رغم بساطتها و صغرها الا شعرت فيها بدفئ كبير احبتها من اول نظره نظرت الي جانب الغرفه وجدت مكان للروسومات انبهرت بيه بشده فاقت علي صوت ياسين ايه الاوضه مش عجباكي ولا ايه
كان ينظر اليها ياسين بحب و شوق كبير كان يتمني ان يأخذها في حضنه و يطمئن قلبه انها بجانبه لاحظ نظرات فيروز الي الغرفه قلق لعدم حبها للمكان ايه الاوضه مش عجباكي و لا ايه
ابتسمت فيروز بهدوء لا بالعكس جميله البيت كله جميل جدا مكنتش مخيله اني ممكن احب المكان اوي كده
فرح ياسين بشده من كلامها طيب كويس انا مبسوط علي فكره ان البيت عجبك هو مش زي بيتك طبعا بس هترتاحي فيه اوي صدقيني


جلست فيروز علي الكرسي بالعكس انا حاسه براحه غريبه اوي اول ما دخلت البيت مكنتش بحساها في بيتي اصلا وقفت فيروز عن الكلام فجأه و بغضب ايه دا بقي
استغرب ياسين منها ايه مش فاهم قصدك
شاورت فيروز علي السرير ايه دا يا استاذ دا سرير واحد هنام انا فين بقي
ضحك ياسين بشده اكيد هتنامي علي السرير يا استاذه اكيد مش هخليكي تنامي علي الارض


وضعت فيروز علي قلبها طيب تمام و انت بقي هتنام فين
جلس ياسين علي الاريكه هنام هنا
برقت فيروز بعيناها نعم هتنام هنا ازاي هو انت مش شايف حجمك الكبير و حجمها الصغير ازاي مش راكبه علي بعضها بصراحه
تنهد ياسين طيب انام انا علي السرير و نامي انتي عليها علشان تبقي ركبه ايه رأيك
هزت فيروز رأسها بالنفي لا يا استاذ انسي اني انام عليها و غير كده عيب تنيمني علي كنبه انا اعتبر ضيفه عندك بس انا عندي فكره حلوه انت تروح تشوفلك اوضه تانيه تنام فيها ايه رأيك


وقف ياسين فجأه نعم انام فين انتي بتهزري صح عايزهم بره يقولو عليا ايه و ايه السبب اللي يخلي عريس ينام بعيد عن حضن مراته هااااا شكلك اتجننتي يا استاذه
اتوترت فيروز من كلامه عيب كده علي فكره و ذهبت لتضع ملابسها في الدولاب و جدت صندوق جميله جدا اخرجته من الدولاب حلو اوي الصندوق دا
_______________________________
دخل هجرس منزله و صعد الي غرفته نظر وجد ميار في انتظاره
ذهبت اليه ميار ركض حبيبي انت جيت امتي انا مستنياك من بدري اخرت ليه
جلس هجرس علي الاريكه و سند ظهره بأرهاق كان عندي شغل كتير هو اللي أخرني
جلست ميار علي ساقيه انت وحشتني اوي علي فكره


نظر اليها هجرس و ابتسم و انتي كمان وحشتيني اخذ شفاتيها في قبله حاره
كان هجرس يشرب من سيجارته و هو عاري الصدر و في يده الثانيه كأسه الملئ بالخمر كان ينظر الي ميار النائمه علي السرير عاريه سرح في ذكرياته مع فيروز
( فلاش باااااااااااااااك )
كان هجرس يعمل في شركه لصيانه السيارات كان مجتهد في عمله و هو ينظر الي السيارات لعمل الصيانه لها سمع صوت عالي ذهب الي مكان الصوت وجد فتاه كلمه جميله كانت تظلمها انبهر هجرس بجمالها رغم عصبيتها الشديده فاق علي صوت زميله في العمل


المهندس هجرس هو اللي اشتغل في عربيه حضرتك و هو من اكفاء المهندسين هنا مستحيل يبقي فيها غلط
نظرت اليه فيروز بغضب العربيه زي ما هي يا بشمهندس ازاي تسلمني العربيه و هي فيها عيب انا هشتكيك للمدير
مسح هجرس يده بمنديل و ذهب اليها و نظر في عينها و مد اليها يده ممكن المفاتيح علشان اعرف العيب اللي مزعلك اوي كده
استغربت من برود اعصابه انا هاجي معاك علشان اعرفك العيب بنفسي اكيد مش هقول كلام محصلش
شار هجرس اليها لتتبعه تمام يلا بينا
ذهبت فيروز خلفه و هي كادت ان تسبه من كثرت غيظها من بروده
وصلوا الي السياره وقف هجرس امام السياره هااااا فين العيب بقي


ذهبت فيروز بجانبه اهو و بدأت تشاور علي العيوب التي وجدتها في السياره
ابتسم هجرس بهدوء و ثقه تمام احب اقولك ان دا سوء استعمال يعني العيب منك مش مني و بدأ يشرح لها كل شئ حتي تتجنبها تمام كده عرفتي هتعملي ايه العربيات دي غير بره خالص
ابتسمت فيروز عندك حق انا اسفه علي كل اللي حصل اني غلط في حقك
وقف هجرس امامها و بدون مقدمات ممكن اعزمك علي اي حاجه نشربها
استغربت فيروز من طلبه و توترت اوك تمام موافقه


( باااااااااااك )
فاق هجرس علي يد ميار و هي تحضنه حبيبي مالك سرحان في ايه
نظر اليها هجرس ببرود البسي علشان تمشي مش عايز حد يعرف ان بينا علاقه علشان متوصلش لمروان و ساعتها كل اللي بنخطط ليه يضيع في الهوا
فقدت ميار اعصابها و بغضب و صوت عالي انت ايه يا اخي امتي هتحس بيا هااااا رد عليا هتفضل تعذب في قلبي كده لحد امتي انا تعبت خلاص ماتت يا هجرس انسي بقي هتفضل تحب وحده ماتت دا و انتي نايم جنبي بتقول اسمها و انت في حضني بتقول اسمها كفايه بقي عذاب فيا لدرجه دي مش حاسس بحبي ليك لدرجه دي انا هوا بالنسبه ليك وحده هتخلص مهمه و هتروح لحالها


نظر اليها هجرس و اقترب منها و اخذ يمسح علي شعرها و فاجأه مسكه بقوه كاد ان يقتلعه في يده و نزل عليها بصفعات متتاليه بقوه كانت ان تموت في يده و قال بصوت واطي كله غضب عارفه لو اتكلمتي عنها تاني هعمل فيكي ايه اوعي تنطقي كلمه ماتت فيروز عايشه و هتفضل عايشه جوايا و معايا و انتي زي ما قولتي مهمه و هتخلص عجبك و لا مش عجبك عرفيني من دلوقتي علشان لو كده اسفرك و ارجعك مكان ما جيتي
هزت ميار رأسها بوهن انا اسفه مش هعمل كده تاني انا اسفه يا هجرس انا بحبك انت ليه بتعمل فيا كده دا جزاتي اني وقفت جنبك


كان هجرس مازال ممسك بشعرها بيده كل اللي بتقوليه دا و لا يفرق معايا بلاش كلام فارغ يا ميار احسنلك و احسنلي علشان المره اللي جايه مش هقدر امسك نفسي زي المرادي و اخذها و اخرجها من الغرفه و قفل الباب بقوه في وجهها
سند هجرس رأسه علي الباب و اخذ يمسح علي وجهه بعصبيه و ذهب الي المرحاض حتي يأخذ حمامه و يذهب الي عمله
ارتدت ميار ملابسها و نزلت الي الاسفل كان وجهها متورم بشده من اثار صفعات هجرس وجدت عمرو جالس في الصالون اتخض اول ما رأها بهذا المنظر ذهب اليها اكيد هو اللي عمل فيكي كده انتي كويسه انا لازم اتكلم معاه و اعرفه ان اللي بيعمله دا غلط مينفعش يعمل معاكي كده مش في الاخر مساعدك ليه يعمل كده
هزت ميار رأسها ب لا بلاش يا عمرو علشان خاطري انا مستعده استحمل منه اي حاجه و انت عارف كده كويس انا عصبته مش اكتر انا لازم امشي علشان اتأخرت اوي سلام


نظر عمرو في اثارها و هو حزين عليها بشده و قرر ان يذهب الي هجرس حتي يضع حد معه في معاملته مع ميار
كان هجرس يرتدي ملابسه دخل عمرو عليه فاجأه و بدون استأذان و بصوت عالي ايه اللي انت عاملته دا ازاي تعمل كده في ميار يا هجرس انت عارف انها اكتر وحده ساعدتك و وقفت جنبك كل دا علشان ايه علشانها هااااا مش دي اللي ابوها طردك من البلد كلها و خلاك بره مش لاقي القمه مش دي السبب انها متخلكش تشوف امك و تحضر جنازتها انت مش بتحبها انت عايز تثبت لشاكر عمها و ليها انك اتغيرت و بقيت تليق بيها انت عايز تنتقم صح رد عليا هنفضل لحد امتي نستحمل علشانها لو فضلت كده انا مش مكمل معاك و خالي كلامي في رأسك و فكر فيه كويس و ذهب عمرو من امامه بدون ان يسمع رده


نظر هجرس في اثره و مسح علي وجهه و شعره بعصبيه و غضب انتي فعلا السبب في اللي بيحصلي بس قلبي مش راضي ينساكي اخذ مفاتيحه و هاتفه لذهابه الي عمله ركب هجرس السياره و كان كلام عمرو معه يرن في اذنه بشده سرح في الماضي
( فلاش بااااااااااااااك )
كانت تجلس فيروز مع هجرس في كافيه هااااا ايه رأيك في المكان
نظرت فيروز حوالها حلو اوي شكرا انك عزمتني بس المفروض انا اللي اعزمك علشان اعتذرلك
ابتسم هجرس لا عادي كان سوء تفاهم و خلص خلاص متشغليش بالك قوليلي بقي انتي بتدرسي ايه


اخذت فيروز تشرب من فنجان القهوه انا بدرس بره هندسه معمار في انجلترا
انبهر هجرس بجد دي حاجه كويسه اوي من اسمك عرفت انك بنت مهندس ناجي فضالي مش كده
هزت فيروز رأسها ايوه فعلا يبقي بابي
اخذو يتحدثوون في اشياء كثيره و كلا منهم مبسوط بتعارفه علي الاخر اعجبت فيروز بشده بهجرس و ايضا اعجب بها هجرس بشده
اخذت فيروز حقيبتها انا لازم امشي دلوقتي


وقف هجرس و دفع الحساب و اخذها خارج الكافيه فتح لها باب السياره ياترا هقدر اشوفك تاني
ابتسمت فيروز اكيد ارقامنا مع بعض اكيد هنتقابل تاني مع السلامه صعدت فيروز السياره و ذهبت من امامه
اخذ هجرس ينظر الي اثرها و ضحك بشده ايه دا هو انا هحبها و لا ايه لا فوق كده عمرها ما هتبصلك اصلا
( باااااااااأااااااك )
فاق هجرس علي صوت السائق وصلنا الشركه يا فندم نظر اليه ببرود و نزل من السياره و ذهب لداخل الشركه
_______________________________


نظر ياسين علي فيروز بتوتر و ذهب اليها سريعا و اخذ منها الصندوق عجبك انا اللي عمله علي فكره بحب الشغل اليدوي
وقف فيروز امامه و نظرت بستغراب من تصرف ياسين و شعرت ان في سر وراء الصندوق هو جميل جدا شغلك حلو هو في حروف عليه بس انا مش فهمها
نظر ياسين علي الصندوق و ابتسم كل اللي في صندوق دا يخصني و انا الوحيد اللي فاهم كل الحروف دي معناها ايه كادت فيروز ان ترد عليه من فضولها لتفهم معني الكلمات و لكن قطع كلامهم طرق علي الباب كانت رنا يلا يا جماعه الاكل جاهز


وضع ياسين الصندوق في دولابه بحذر و بصوت عالي حاضر يا رنا جاين قفل دولابه يلا نخرج علشان نشوف ابداع رنا هانم في الاكل
نظرت فيروز علي ياسين بدقه هزت رأسها تمام روح و انا هاجي وراك علي طول
ذهب ياسين من امامها و هو مستغرب من تصرفها وقفت فيروز و هي تأخذ نفسها بصعوبه لا لا بجد مش عايزه احب تاني كل ما ابص في عينه بحس اني في دنيا غير الدنيا لا يا فيروز خليكي قويه اوعي تقعي تاني ياسين زي هجرس مافيش فرق اخذت نفس عميق و ذهب الي خارج الغرفه
وجدت امل امامها ابتسمت لها بحب اخرتي ليه انا قولت انتي مكسوفه مننا لسه انا عايزاكي قريبه منا اعتبريني زي مامتك الله يرحمها و اعتبري رنا اختك انتي خلاص بقيتي وحده مننا ادام ياسين حبك يبقي كلنا هنحبك و اكتر منه كمان


شعرت فيروز بأحساس اول مره تشعر بيه عندما سمعت ياسين بيحبك تمنت للحظه انه يحبها بالفعل فاقت فيروز علي يد امل و هي طبطب عليها
انا هسألك سؤال بيني و بينك هو انتي تعرفي حاجه عن شغل ياسين اصل قالي انه اشتغل و اخد منهم سلفه علشان العمليه بتاعتي و انا خايفه يستغلوه و هو طيب ممكن يعمل اي حاجه علشانا
سمعت فيروز كلامها و كان قلبها يحترق من ظلمها لياسين نظرت الي امل بحب هو فعلا اشتغل في شركه كويسه اوي و مش هيستغلوه و لا حاجه هو هيشتغل بمجهوده لانه يستاهل و الف سلامه عليكي مكنتش اعرف انك عملتي عمليه حمد الله علي سلامتك


اخذتها امل في حضنها و يسلمك من كل شر يا حببتي انتي خلاص بقيتي في غلاوت رنا بنتي و اكتر احنا بحبك اوي
كان ياسين جالس علي طاوله الطعام متنظرهم و تأفف اوف بقي اخرو كده ليه و بصوت عالي يلا يا جماعه عايزين ناكل من اكل رنا الوحش دا سمع صوت جرس الباب ذهب ليفتح الباب وقف ياسين امامه مصدوم

تعليقات