Ads by Google X

القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية لقائهم المستحيل الفصل الثاني


  رواية لقائهم المستحيل الفصل الثاني

اتفاجأت فيروز من كلام مروان ابن عمها كم كانت تكرهه من قبل وكرهها له اصبح اكبر الان انعقد لسانها ورفض الكلام ان يخرج من فمها


نظر اليها مروان بقوه انا بحبك اوي يا فيروز ونفسي تكوني معايا ونتجوز ونكمل حياتنا مع بعض ايه رأيك نفسي توافقي بجد يا فيروز
نظرت فيروز الي يديه الممسكه بها ونفضتها بقوه وبعصبيه شديده انت ازاي تمسكني بشكل دا وتقربني منك كده بطريقه دي وحب ايه دا أحنا طول عمرنا اخوات ومتربين مع بعض انا وانت و وليد ازاي نسيت وازاي تفكر مجرد تفكير انك تطلب مني الجواز وكمان بابا لسه مكملش شهرين علي وفاته انت اكيد اتجننت يا مروان


نظر اليها مروان بغضب وعصبيه اولا انا بحبك من واحنا صغيرين وعمري ما كنت اخوكي انا ابن عمك وبس ومن حقي احبك واتجوزك كمان انا احق بيكي يا فيروز ومين كمان وليد دا اللي بتقرني بيني وبينه انا حاجه وهو حاجه تانيه واوعي تنسي كده انا مروان شاكر فضالي مش ابن الخدامه قالها مروان بحقد وكرهه شديد
رفعت فيروز يدها امام مروان كي توقفه عن الكلام وعيونها تشع غضب وعصبيه شديده اوعي يا مروان اسمعك تقلل من وليد ابدا وليد مش ابن خدامه دا يبقي ابن الست اللي ربتني وكانت احن وحده عليا وليد دا يبقي اخويا وانت فاهم يعني ايه اخويا يعني اللي يغلط فيه هوديه ورا الشمس لانه اغلي واحد عندي من بعد بابا وهو ميفرقش عنك اي حاجه دا بالعكس هو احسن منك بحاجات كتيره واوعي تفكر يا مروان علشان انت ابن عمي هسمحلك تتجاوز حدودك معايا او مع اي حد في الشركه انت زيك زيهم بتشتغل هنا يعني بلاش تشوف نفسك اوي كده


اتعصب مروان بشده من كلام فيروز بقي كده يا فيروز بتنصري ابن الخدامه عليا لا وكمان احسن مني من ابن عمك يعني دمك طيب يا فيروز انا عمري ما هشوفه غير انه واحد شحات وطمعان في كل حاجه ومش هسمحلك تعمليني كده ابدا وانا مش بشتغل عندك انا بشتغل في ملكي وقريب اوي كل حاجه هتبقي ليا والايام بينا انا حبيت اكون لطيف معاكي بس من الواضح انك مش عايزه كده واتحرك مروان ناحيه باب الغرفه كي يخرج
ندهت عليه فيروز وربعت يدها علي صدرها اعمل اللي يريحك يا مروان وانت مش هتقدر تعمل حاجه لانك اجبن واحد عرفته وانسي موضوع الجواز دا لاني عمري ما هسمح بيه ابدا انت ابن عمي وبس
___________________________


عند ياسين الدمنهوري انتهي من عمله اليوم مبكرا وقرر انه يخرج مع اصدقائه من وقت طويل جدا لا يذهب الي المقهي ولا يري اصدقائه بسبب عبئ العمل عليه ومواعيده الكثيره وكان ينتهي من عمله ويذهب الي بيته كي ينام ويصبح تاني يوم يعيد نفس اليوم مره اخري
ذهب ياسين الي المقهي في نفس المنطقه والقريبه من منزله
صديق ياسين ( مجدي ) اهلا اهلا بياسين باشا عاش من شافك يا راجل كل دي غيبه
ياسين جلس معه علي نفس الطاوله اه والله الشغل واخد كل وقتي ما انت عارف اللي فيها باخد كذه شفت علشان الحق علي المصاريف وكمان مصاريف علاج امي غالي جدا وبحاول علي قد ما اقدر وافر علشان اقدر اجيبه
نظر اليه مجدي بخبث ما قولتلك تعالي اشتغل معايا وانت اللي مش راضي وخايف لتتقفش


نظر اليه ياسين بغضب مكتوم ومين قالك اني خايف اتقفش انا خايف من ربنا وعايز اكسب رزقي من الحلال مش بيع المخدرات انا مليش في سكه الشمال دي الله الغني عنها انا مش بحب ادخل بيتي رزق حرام ابدا
وكم تمني مجدي ان يكون ياسين مثله وابشع منه وكل مره يقول له هذا الكلام حتي يكون معه في عمله الذي لا يرضي الله وكل مره ياسين يرفض بشده وهذا يزعجه كل الناس تحب ياسين لحسن اخلاقه كم هذا ازعجه بشده تمني ان يلوثه بافعاله ما ابشع اصدقاء السوء
ياعم وانت مالك هو انت اللي بتصنعها انت هتبيع بس مش اكتر يعني بلاش تكبر المواضيع كده دا انت هتتنطر فوق يا بني ومش هتبقي ملاحق علي الفلوس والعز واه بقي لو شغلت دماغك اللي زي الالماظ دي هتمكسب اضعاف اضعاف بس انت وافقني وهتشوف وهتقول مجدي قال انا قلبي عليك وعايزك تكسر قرش كويس ينفعك بعد كده وتجهز اختك و تتجوز انت كمان


نظر اليه ياسين بعصبيه شديده انا همشي احسن من وشك ونصيحه من صاحبك بلاش السكه دي وامشي بما يرضي الله وبلاش تأكل عيالك ومراتك من فلوس حرام علشان ربنا يباركلك فيهم خليك في الحلال احسنلك بكتير وكله بركه
ابتسم محدي بستهزاء لا ياعم شكرا خالي نصحتك لنفسك بلاش كلام شعارات ونبي وخليك انت كده وش فقر طول عمرك
ذهب ياسين من المقهي وهو يفكر في كلام صديقه وكم تمني من الله ان يهدي صديقه عن هذا الطريق المظلم
كم تمني ياسين ان يحصل علي وظيفه مناسبه له او يفتح مشروعه الذي كان ينام ويستقظ يحلم بيه كم تمني ان يحصل علي المال الذي يمول له هذا المشروع اقسم انه مشروع سوف يفتح له رزق حلال وافير ويبعده عن اي سكه حرام ممكن ينجرف اليه وقف ياسين عن السير و نظر الي الاعلي وقال يارب اقف جنبي وخليك معايا انا خايف اضعف وامشي في طريق صعب وحرام عايز اكسب رزقي من الحلال مش عايز اغضبك يارب ابتسم ياسين واكمل طريق العوده الي منزله
_________________________


خرجت فيروز من غرفه الاجتماعات وذهبت الي غرفه مكتبها وهي في قمه عصبيتها دخلت مكتبها وجلست علي كرسيها ورفعت سماعه الهاتف وطلبت من السكرتيره تبلغ وليد ان يأتي اليها فورا وضعت السماعه وسرحت في كل ما جرا من وقت موت والدها الي الان وكم تمنت ان يكون بجانبها ومعاها حتي يطمن قلبها الحزين علي فراقه ابتسمت فجأه بمراره عندما تذكرت كلام مروان وانها حزينه بشده علي علاقتها مع اقرب الناس اليها او المفروض انهم اقرب اليها من اي شخص ولكن الطمع اعمي قلوبهم ولا يهمهم اي شئ غير المال والشركات فقط لا غير كم استغربت نفسها عندما سمعت بحبك من مروان لا احست بأي شئ ابدا كأن قلبها حجر لا يتحرك حتي انش واحد ولا احست هذه الكلمه التي تدوب قلوب البنات احست انها لا توصف ايضا من البنات تمنت ان تعيش قصه حب مثلها مثل رفيقتها ولكن لا تستطيع تذكرت كلام ابيها ان الحب ضعف وان ضعفت شخصيتك مع من تحبين سوف يخدعك ويكسر قلبها الطيب علمها والدها انها تكون قويه الشخصيه لا يهزها اي شئ


دخل عليها وليد واستغرب منها انها محستش انه دخل عليها المكتب نده عليها فيروز انتي سمعاني مالك سرحانه في ايه
نظرت اليه فيروز ببرود وهدوء ايوه يا وليد معاك تنهدت وقالت مش عايزاك تزعل من مروان انت عارف هو تافهه قد ايه ومحدش فينا بياخدله علي كلام من واحنا صغيرين وانت عارف كده كويس
ابتسم وليد الي فيروز وجلس علي كرسي امام مكتبها انا عارف ان مروان بيقول اي كلام وخلاص وانه اتفهه منه مافيش اصلا بس كنت عايز اعرف هو كان عايز منك ايه اصلا من ساعت موت ناجي بيه وانا قلقان منه هو وابوه شكلهم كده ميطمنش خالص
ابتسمت فيروز وضيقت عيناها سيبك منهم دول اخر ناس ممكن اقلق منهم لا و كمان مكشوفين اوي واغبيه اوي ميقدروش يعملوا حاجه اصلا هما اجبن من كده انا اصلا يا وليد متحكمه في كل حاجه يعني بأشاره مني ارميهم بره الشركه كلها يعني الموضوع سهل
نظر اليها وليد بخوف وتوتر اوعي تعملي كده ممكن يعملوا فيكي حاجه وهما مستنين بس فرصه تجيهم
_________________________


في منزل ياسين جالسه رنا مع نسرين في غرفه رنا يتحدثون في مواضيع عديده وكان معظمها عن ياسين اصبحت رنا تختنق بشده من نسرين بسبب كثرت كلامها عن اخيها وحبها الظاهر في عيناها لياسين
هاااا بقي يا رنا قوليلي ياسين بيجي امتي من الشغل يعني بيتأخر ولا بيجي بدري
اختنقت رنا منها وكتر كلامها معرفش يا نسرين بيجي امتي ملوش مواعيد محدده مره يجي بدري مره متأخر
الا صحيح يا نسرين انتي مش ناويه بقي تنزلي تشتغلي تعالي معايا عمي صبحي مش هيقول حاجه واهو نسلي بعض انتي من ساعت ما اتخرجنا من الجامعه وانتي رافضه الشغل علي فكره الشغل ارحم بكتير من قعده البيت دي اسمعي مني


لوت نسرين فمها بستهزاء لا ياستي شكرا علي مساعداتك ماما مش موافقه وانتي عارفه يا رنا مليش في بهدله انا طول عمري عايشه في عز ومش محتاجه لاي شغل
غضبت رنا بشده من كلام نسرين وتلقيحها بكلام عليها علي فكره يا نسرين مش كل اللي اللي بيشتغل بيقو محتاجين فلوس واولهم انا قدامك اهو مش محتاجه معاش بابا الله يرحمه موجود وكمان ياسين مش حارمنا من حاجه يعني وكمان قعدين في بيت ملكنا انا بشتغل علشان مفضلش قعده في البيت وكمان بحاول اخد خبره لحد لما القي شغل احسن وحته احسن و كمان شغل في دراستي
نظرت نسرين حولها بشمئزاز ومطت شفايفها امامها اه ما هو واضح اهو وباين عليكي بصراحه عنك عايشه في عز اوي


وفجأه اتفتح باب الغرفه وكل ياسين منه برأسه انا اسف مكنتش اعرف ان في حد معاكي يا رنا ازيك يا نسرين
وقفت نسرين بسرعه وعدلت من نفسها ومدت يدها كي تسلم عليه انا تمام يا ياسين انت عامل ايه
هز ياسين رأسه بهدوء كله تمام عن اذنكوا بقي اسيبكوا براحتكو ذهب ياسين من امامهم
نظرت رنا علي نسرين السارحه في اثار اخيها والغيظ مشتغل فيها بسبب برود ياسين معاها اديكي اطمنتي علي ياسين اهو يا نسرين كده مامتك هتقلق عليكي ولا ايه
نظرت اليها نسرين ايوه فعلا انا لازم امشي سلام بقي


هرجت رنا وراء نسرين واقفلت الباب وراءها اوف علي علي بني ادمه مش ضيقاها
نظر اليها ياسين ايه يابت يا رنا انتي بتكلمي نفسك ولا ايه مالك كده
نظرت اليه رنا بغيظ ماهو كله بسببك يا خويا هي مش بتيجي هنا غير علشانك
شاور ياسين علي نفسه علشاني انا غريبه انا مش بضيقها اصلا
__________________________
نظرت فيروز الي وليد وقامت من مكانها وجلست في مقابل وليد واستغربت من كلامه انت بتقول ايه يا وليد هيعملوا ايه يعني مش فهمه


تنهد وليد ياحببتي افهمي عمك وابنه دول مش سالكين خالص ممكن بعد الشر يعملوا اي حاجه فيكي مثلا يقتلوكي ساعتها احنا هنستفاد ايه ممكن تفهميني دماغك الناشفه دي مش هتفيد يا فيروز انا عارف انك ذكيه وثقتك كبيره في نفسك وانك تقدري توقفي عمك وابنه عند حدهم بس برضو لازم ناخد احتياطنا اوعديني يا فيروز انك تهدي كده وتفكري كويس
تنهدت فيروز بهدوء حاضر ياوليد هدي خالص وهخليهم يجيبو اخرهم انا عارفه و متأكده انهم بيدبروا لحاجه كبيره
نظر اليها وليد بحب اخوي انا عارف و واثق من دا بس زي ما بيقولوا هنشوف مين اللي هيضحك في الاخر واكيد احنا متقلقيش


ابتسمت فيروز اكيد ياوليد طول ما انت جنبي هكون مرتاحه ومش قلقانه بجد يا وليد انت احسن اخ في الدنيا
مسك وليد يد فيروز بكل حب انا مش هسيبك غير لما تخلصي من كل الناس اللي بتكرهك وهتمشي الشغل احسن من الاول كمان افرح بيكي بقي واشوفك احلي عروسه في الدنيا
ضحكت فيروز بصوت عالي عايزني اتجوز حرام عليك انا عمري ما هسلم نفسي لراجل ابدا علي جثتي ياوليد افرح بيك انت الاول واشوف عيالك


نظر اليها وليد بغضب اوعي تقولي كده تاني اكيد هتلاقي اللي يخلي قلبك يدق ويعرف الحب علي ايده بلاش العقد دي يا فيروز اللي فات خلاص راح لحاله بلاش اللي حصل زمان واللي زرعه فيكي ناحي بيه يخليكي كده ومتعرفيش تحبي ولا تبني اسره انتي صغيره وتستاهلي شخص يحبك ويخليكي اسعد واحده في الدنيا بس انتي افتحي قلبك
وقفت فيروز وذهب امام النافذه وسرحت في الماضي تفتكر يا وليد هقدر احب انا سمعت كلمه بحبك دي كتير اوي عمري ما حسيت ولا وحده فيهم كلمهم كدبين الكلمه دي سهله اوي عندهم انها تخرج منهم بس صعب اوي تطلع من قلوبهم
________________________


دخل مروان علي ابيه في مكتبه في الشركه هو غضبان بشده والغيظ بينهش في قلبه دخل وجلس علي الكرسي المقابل المقابل لكرسي والده وتنهد بصعوبه
نظر اليه شاكر بشك ونظره برود في ايه يابني مالك عامل زي الطور الهايج كده ليه في حاجه حصلت انت مش بيجي من وراك غير المصايب
نظر مروان الي والده بعصبيه ليه بتقول كده علي فكره انا مش بعمل حاجه غير وانت عارف او انت اللي قايلي اعمل كده يعني مش بعمل حاجه من دماغي لانك ببساطه بتفكرلي وبتحركني اعملك ايه وكل دا علشان ارضيك فهمني يا شاكر بيه اعملك ايه تاني


وقف شاكر من علي كرسيه وجلس امام ابنه طيب قولي ليه الحاله اللي انت فيها دي ايه اللي حصل يخلي وشك احمر بشكل دا فهمني
وقف مروان واخذ نفسه المكتب ذهابا وائيابا ويسمح علي شعره بقوه بنت اخوك الهانم اللي شايفه الكل تحت جذمتها روحت زي ما قولت اقولها اني بحبها وعايز اتجوزها مسكت في خناقي والهانم بتقولي اني بشتغل عندها وزي زي اي حد هنا حتي زي ابن الخدامه انت متخيل واني اخوها واكتر من كده مفكرش لا افتح معاها موضوع الجواز دا تاني وان ابن الخدامه احسن مني انا هموت من الغيظ


تنهد شاكر طيب اهدي يابني خلينا نفكر هنعمل ايه في الموضوع دا البت دي شكلها كده هتنخرب علي خراب عشها وادام عملت معاك كده يبقي ناويه علي نيه سوده وكده مش حلو خالص
نظر اليه مروان و وقف امامه طيب والحل بقي انا حبت اخري منها دي مستوليه علي مل حاجه لا و كمان شايفه نفسها علينا بنت الكل**
وضع شاكر يده علي كتف مروان متخفش انا هعرف اجيب حقك كويس وخق كل كلمه سمعتها منها ومن ابوها حقي اللي ابوها اخده مني وعطاه لبنته لا وكمان لما يموت يطلع كاتب كل حاجه ليها


طيب والحل يا بابا مش هنفضل في موضع دا كتير قالها مروان بحقد وكرهه
ابتسم شاكر ابتسامه شيطانيه هي كده اللي جابته لنفسها احنا هنخلص منها ونقلتها

تعليقات