Ads by Google X

القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية رهف الفصل السابع عشر


 رواية رهف الفصل السابع عشر

فجأه ساب ياسين إيد انجي ووقع على الأرض ....
الصدمه سادت المكان للحظه ..
بعدها قالت انجي :ياااااسين ..
رهف راحتلوا بسرعه والكل أتلم حوليه ..
رهف :ياسين ..مالك فوق ..يا ياسين ..


والدته :مالك يا ابني ..فوق يا حبيبي ..أرجوك متقلقنيش عليك ..وقعدت تحركه ..وقالت :يا جماعه هاتو ميه أو انا معايا برفيم ..هفوقه ..بيه حولت والده ياسين تفوقه بالبرفيم بس مافيش فايده
جاب يوسف ميه ورشها عليه بس مفيش فايده ..بردو ..
يوسف :بعصببه :ابعدوا عنو يا جدعان شويه مسك أيده وجس نفسه ..
وقال :يا جدعان ابعدوا شويه عنه نفسه ضعيف جدااا بصوا قلعوه الجاكت ..وفكولو كام زرار من القميص
راحت رهف لسه هتقلعلوه الجاكت انجي :ابعدي عنه بقا انا هعمل كدا راحت زقت أيدها ..


رهف أتعصبت راحت زقت انجي وقالت :بصي انا مش فيقالك خالص فاابعدي احسن لك ولا نفس ..يمكن لما تبعدي يتحسن ..وكملت وقلعت لياسين الجاكت ومسكته ..ووالده ياسين فكتله كام زرار من القميص ... وبعد كل دا والنفس لسه ضعيف بردوا
سيف (مدير اعمال ياسين ) بتوتر: الموضوع مش هيتحل كدا خدوه على المستشفى بسرعه ..قبل فوات الاوان ..وبلاش تتضيعوا وقت اكتر من كدا وانا هتصل بالدكتور بتاعه ..
والده ياسين :ليه هو ياسين كان بيتعامل مع دكتور ليه ..


سيف :ياسين عنده ورم في المخ ..
رهف انصدمت ....
والده ياسين :انت بتقول ايه ..
سيف :لو سمحتي بسرعه ونبقى نتكلم بعدين
انجي بصدمه :وررم ..
راح مسك يوسف ياسين وقال :تعالى يا سيف ساعدني ..بابا افتحلى باب العربيه بسرعه ..والكل يركب علشان نلحق نروح ....
في المستشفى ..


في الاستقبال ..
يوسف للاستقبال :لو سمحتوا عندو ورم في المخ ..وحالتو خطيره ..
الاستقبال :ثواني ..
وحطوا ياسين على سرير ودخلوه يحطولو اكسجين عقبال ما الدكتور بتاعه يجي ..
سيف :لو سمحت يا دكتور رد أرجوك ..لو سمحت ....ألو ..ألو أيوه دكتور محمود معايا ..انا سيف ..معلش يا دكتور محتجين حضرتك ضروري .. علشان مريض كنت بتعالجه اسمه ياسين مراد ..اااه انا عرفت أن دا يوم اجازه حضرتك بس معلش الموضوع مستعجل .. جداا ..شكرا لحضرتك ..جداا ...وقفل ..
يوسف :هاا


سيف :الدكتور جاي
يوسف :الحمد لله ..متقلقيش يا طنط الموضوع هيكون بخير ..
والده ياسين بتبص ليوسف وعينيها في حته تانيه .. :إن شاء الله ..
وبعد فتره الدكتور جه بسرعه ودخل لاوضه ياسين وقال للمرضين:أحلقو شعروا بسرعه ودخلوه على الطوارئ ..
خرج الدكتور علشان يجهز نفسه ...
والده ياسين ورهف وكله راحلو ..
والده ياسين :أبني عامل ايه يا دكتور ..


الدكتور :لازم يدخل العمليات بسرعه حالته خطيره والنفس مش طبيعي فلو سمحتي سبيني اشوف شغلي بسرعه ..
والده ياسين كانت هتقع على الأرض ..مسكها يوسف وقال :تعالى اقعدي يا طنط ..هنا ..
الكاتبه :Miyano Shiho (ندى رأفت )
رهف واقفه مصدومه وكان جاكت ياسين هيقع منها فمسكته وقالت :عن اذنكم هدخل الحمام ..ومشيت بسرعه ..
هنا :رهف استني رهف ..


دخلت رهف الحمام ..وقالت وهي بتعيط :مش انا قولت اني كرهتك ..وعارفه انك سببتلي ازي كتير بعيط عليك ليه انا دلوقتي ...وقعدت تعيط كتير جداا فوقع الجاكت منها على الأرض فمسكته وقالت :يوه هو دا وقتك ..فجاه لقت بعد ماشالت الجاكت ورق مكتوب عليه من برا..... رهف ..
رهف بصدمه :إيه دا راحت نزلت رهف وجابت الورق وفتحته .

تعليقات