Ads by Google X

القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية زواج بالكذب الحلقه الرابعه


 

زواج بالكذب 

بقلم شيماء عرفه 

بارت 4

ياسر: حظي الحلو ان انسا موبايلي وارجع عشان اشوفك 

حور: نعمم

ياسر: ع فكره انتي عيونك جميلة اوي وحابب اوي نبقا اصدقاء

حور: مبصادقش حد وابعد عن طريقي كده 

ياسر: ليه بس 

حور: والله ياحمزه هو اللي وقفني

ينظر ياسر خلفه بخضه وميلاقيش حد خلفه ثم ينظر لحور التي ذهبت من امامه

ياسر: باين كده اللعبه هتبدأ

حمزه: بتعمل ايه هنا

ياسر: نسيت موبايلي

حمزه: تمام بكره نتقابل ف الشركه 

ياسر: باي ي بوب

يخرج ياسر وف راسه افكار كثيره

...... 

تذهب حور لمكتب احمد وتطرق عده طرقات ع الباب

احمد: ادخل

حور: مسآء الخير ياعمو

احمد: مساء النور ياحبيبتي عامله ايه 

حور: الحمدلله 

احمد: انااسف. ع تصرف حمزه معاكي بس انتي عارفه ان الجواز جه بسرعه 

حور تقاطعه: لالا عادي انا كنت عاوزه اقول لحضرتك اني عاوزه اكمل دراستي

احمد: طبعا ياحبيبتي هتكملي دراستك اه صح انتي ف كليه ايه

حور: تجاره 

احمد: يعني نفس مجالنا خلاص ياحبيبتي هتكملي دراستك وكمان تشتغلي معانا

حور بفرحه: متشكره جدا جدا 

احمد فرح لانها فرحت: يلا بقا ياقمر اطلعي نامي عشان هخلي جيهان تنزل تجيبلك كام حاجه كده للكليه وكمان للشغل

حور: حاضر حاضر 

تخرج حور وهي ف قمه انبساطها ولكن ترجع تحزن لان بكده هيكون حمزه امامها ف البيت والشغل وكل مكان ولكن قطعت عهد ان لا تحتك بذاك الوحش كما تسميه

ثم تتجه لغرفتها وتمسك هاتفها وتجري اتصال

حمزه يذهب لغرفته ولكن يسمع صوت حور وهي تتحدث مع شخص ف الهاتف

حمزه يدخل ع حور وينصدم بما رأه

حور امام المرآه وتمشط شعرها وترتدي بجام نوم قصيره وبحاملات 





حور تنصدم من وجود حمزه وتحاول تغطيه نفسها 

حور: حد يدخل ع حد الاوضه كده 

حمزه وتصنع البرود: وده بيتي ادخل اي اوضه براحتي 

حور بتأفف وتتحدث ف هاتفها: طيب هكلمك كمان شويه 

حمزه: بتكلمي مين 

حور: يخصك اصلا

حمزه يمسكها من شعرها ويقترب من شفايفها ويهمس: طول مانتي ع ذمتي انتي ملكي واعمل كل اللي انا عاوزه معاكي 

حور تتراكم الدموع ف عيونها

ثم يلقي بها حمزه ع الفراش ويذهب لغرفته

حور: هو عاوز مني ايه انا تعبت هو اشتراني ثم تنفجر ف البكاء

..... 

يلقي حمزه نفسه ع فراشه ويفكر ف تلك الحوريه التي سلبت منه عقله

*يأتي الصباح*

حور واحمد بيفطرو 

احمد: عامله ايه انهارده 

حور: مبسوطه جدا 

احمد: ربنا يفرحك دايما 

حزر: ربنا يخليك ليا ياعمو

حمزه: صباح الخير يابابا

احمد: صباح النور 

حور: هستأذن انا ياعمو عشان اطلع اللبس

حمزه: رايحه فين

حور تتجاهله وتكمل حديثها مع احمد: مش هتأخر ياعمو 

حمزه يمسك بها قبل ان تغادر

حمزه: لما اكلمك تردي عليا 

حور: بعد اذنك سيب ايدي بتوجعني 

ثم تشدت قبضه حمزه ع ذراع حور وتحاول حور ان تتماسك ولكن بلاجدوه وتبدأ ف البكاء

احمد: سبها ياحمزه 

حمزه:بابا بعد اذنك ماتدخلش انا ومراتي حرين

احمد: بس ميصحش انت هتكسر دراعها

حمزه: مش هسيبها غير لما ترد

حور بصوت باكي: عمو احمد قالي انزل اشتري حاجات للكليه وللشغل

حمزه: ومين قالك اني هوافق انك تتعلمي او تشتغلي انتي جايه هنا عشان تخدميني وتكوني خدامتي مش فاتحينها سبيل ونصرف ونعلم ع الخدامين بتوعنا

حور تنصدم من حديث احمد ولكن تبتسم

حور: طبعا انا خدامه هنا عشان كده انا بقولك اديني مرتبي والا هخدمك شفقه ولله كده 

حمزه يترك ذراعها بقوه: عاوزه فلوس متقولي كده من الاول ان ابوكي طلب ان اتجوزك عشان يخليني اصرف عليكي ومفكر ان مغفل عشان اتجوز واحده ذيك واديها اسمي وثروتي ابوكي ده مغفل"لم يحترم حمزه حرمه المتوفي وبدأ ف  التحدث عنه بوقاحه"

ثم تسكته صفعه ع وجهه

وووو


                  الحلقه الخامسه من هنا

لمتابعة باقي الرواية زوروا قناتنا على التليجرام من هنا

تعليقات

تعليقان (2)
إرسال تعليق

إرسال تعليق