Ads by Google X

القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية بنات نعمة الحلقه الثانيه والعشرون




 موجود في المحل لحد دلوقتي !؟


انا هعمل ال عليا وخلاص ،، وفعلا رنت ريهام على تليفون 


المحل ومن حظها كانت أمها خارجة هي ورياض بيقفلو الباب


نعمة .. افتح تاني التليفون بيرن يارياض 


رياض .. سيبك منه ياست نعمة خلينا نروح عشان أخرنا ده 


أكيد حد عايز طلبية والطلبية بتاعت بكرة محجوزة كلها


نعمة .. خلاص ماشي يلا بينا 


لسه يدوب مشيوا خطوة والتانية والتليفون رن سمعته نعمه


، نعمة وقفت مرة واحدة وبصت ناحية الباب


رياض .. يلا بقا ياست نعمة تغريد هتفضحني على التأخير .


نعمة مازالت باصة ناحية الباب وسامعة التليفون بيرن .




لمتابعة باقي الرواية زوروا قناتنا على التليجرام من هنا


جاري كتابه الفصل الثاني والعشرون للرواية حصريه لعالم روايات سكيرهوم اترك تعليق ليصلك البارت فور نزوله أو عاود زيارتنا الليله

تعليقات

تعليق واحد
إرسال تعليق

إرسال تعليق