Ads by Google X

القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية أحببت قاصر الفصل السابع بقلم صابرينا

رواية أحببت قاصر الفصل السابع 

 الفصل السابع 

&_____________&

دعوه حلوه لامتحاناتي الشهر دا تعدى علي خير 

&___________________&

عرف منين ي خاينه بالحسنه الي في صدرك 

استوووووووووووب 

....................

في منزل هاشم 

لبني:طب استاذن انا بقي 

هاشم:رايحه فين 

لبني:مش خلاص نور اتجوزت صاحب القصر وفلوسي راحت وطلعت من المولد بلا حمص عايز مني اي تاني اي قلبك حن وهترجعلي فلوسي 

هاشم:لسسه الحكايه مخلصتش لسه الشرير منفذش خطته 

لبني:ناوى علي اي 

هاشم:لازم نور تعرف الحقيقه وتطلق منه ظا واحد و*خ ملوش امان 

لبني:والي ينفذلك المطلوب

تديله اي 

هاشم:كل فلوسه 

لبني:سيبها عليا 

انا هانفذلك الي انت عايزه 

هاشم:هاتعملي اي 

لبني:اديني كام الف امشي بيهم حالي وملكش دعوه بالي هاعمله فيها 

هااخليها جايه راكعه علي رجليها 

قرب هاشم من لبني واتكلم بعصبيه 

هاشم: لو اذتبها محدش حايقبض روحك غيري 

لبني: ومالو ميضرش 

سلام 

&___________________& 

في قصر اسر 

..............

زينب بغضب:يعني اي اتجوزتها دى عيله قاصر 

اسر:اتجوزتها بعقد عند محامي ياامي وهاوثقه عند ماذون لما تكبر وتكمل السن القانوني 

زينب: ودا ينفع ياابني من قله اابنات يعني اتجوزت قاصر وبعدين دى شكلها عامله مشاكل مع طوب الارض 

اسر:هما الي سرقوها ياامي نهبوها وهي بريئه ملهاش في المكر والدناوه بتاعتهم 

انا اول مره احب ارجوكي سبيني معاها متنكديش عليا الا والله العظيم هااخدها وامشي ومش هاارجعلك تاني ابدا 

تركها اسر وذهب الي غرفه نور 

زينب باابتسامه :انا كدا اطمنت عليك ياابني قبل مااموت اخيرا لقيت الي قلبك دقلها 

&___________________&

في غرفه شهيره 

.......... 

شهيره بصراخ :انت ازاى تعمل فيا كده 

ازاي تظلمني وتيجي عليا كده 

اسر:انا ممكن اطلقك ودا حقك 

شهيره:تطلقني كمان 

تتجوز حته خدامه وتطلقني انا عشانها 

اسر:شهيره 

متغلطيش 

واظن انو من حقي اتجوز واجيب اولاد 

شهيره:ماشي ي اسر 

ماشي 

خرج اسر من الغرفه متجه الي غرفه نور 

لعنت شهيره في سرها نور ليتها استطاعت ان تجلب طفل لاسر لكن فات الاوان 


&_________________________& 


كادت شهيره ان تكسر الكوب لكن اهتز هاتفها برقم مجهول 

شهيره:الو 

لبني:عايزه اقابلك 

شهيره:مين 

لبني، والله الي اعرفه ان عدو عدوى 

شهيره باابتسامه :صديقي 

لبني:كدا انتي بتفكرى صح ومش حاتتعبيني 

قابليني في النادى الساعه ٦ يعني كمان ساعتين كدا 

&_______________________________&

في غرفه نور 

كانت بالحمام تستحم بالماء الساخن 

سمعت صوت باب غرفتها يفتح من الخارج 

نور:ميين 

اسر:دانا ي نور 

نور برجفه انهت حمامها وبقيت بالداخل فلقد نست جلب ملابسها من الغرفه 

اسر بتافف :اوف انتي بتعملي اي كل دا جوه 

نور :انت عايز ااي 

اسر:عايزك في موضوع مهم جدا 

نور:طب ممكن تاجله كمان شويه 

اسر:اطلعي ي نور محتاج نتكلم 

نور :طب ممكن تناولني هدومي من براا 

اسر فقد فهم انها نست ملابسها واستغل الموقف 

اسر:اطلعي خوديهم انتي 

نور:انت قليل الادب 

اسر:وانتي مراتي ومن حقي ولازم تعرفي دا كويس ولو مطلعتيش هااجيبك انا 






نور:انت بتقول اي انا قافله الباب كويس 

اسر باابتسامه :ودا قصري ومعايا ميت نسخه لكل باب 

بعد ربع ساعه من الانتظار 

خرجت نور والمنشفه تغطي جسدها ولكنها قصيره تكاد بالفعل تقترب من قدميها من الاعلا 

خرجت نور وهي تحاول تغطيه جسدها العارى باازاحه المنشفه للاسفل ويديها الموضوعه علي صدرها لكن دون جدوى 

ابتلع اسر ريقه لهذا المنظر كم كانت فاتنه ومثيره حد اللعنه 

لم يتحمل اسر حيث اقترب منها وزل يقبلها قبلات متفرقه علي عنقها 

ونور تبتعد وتحاول الخلاص لكن دون جدوى 

اسر:انا بحبك 

انتي مراتي 

ابتسمت نور لكلماته وسقطت المنشفه ارضا وسط هوس اسر بمعشوقته 

&_______________________________& 

في النادى 

..............

كانت شهيره جالسه حتي اتت لبني 

شهيره:اتاخرتي ليه 

لبني:زحمه موت 

شهيره:عايزه اي مني 

لبني؛انتي الي عايزاني 

شهيره:مش فاهمه 

لبني:انا الوحيده الي تقدر تخلصك من نور ومن قرفها 

شهيره:واي مصلحتك 

لبني: لا ظا موضوع يطول شرحه ميخصكيش انتي المهم عندك اسر يجيلك ندمان وعايز يبوس الايادى 

شهيره :مش واثقه فيكي 

لبني:مش مهم دلوقتي الثقه مش مطلوبه هو احنا هاناسب بعض 

لم تكمل حديثها حتي اشارت لمازن بالقدوم 

شهيره:مين دا 

لبني:دا العشيق 

شهيره:عشيق مين 

لبني:عشيق نور 

شهيره:انتى متاكده انك اختها 

لبني:انا عشان الفلوس اعمل اي حاجه ممكن تتخيليها 

شهيره:والمطلوب مني ااي 

اعطت لبني بعض الرسائل القذره الي شهيره وبعض الصور لمازن 

لبني:الرسايل دى تحطيها في هدوم نور والصور دى كمان تخبيها تحت مخده سريرها 

امته هاقولك تنفذي تنفذي وتحطيهم 

فهمتي 

قرأت شهيره الرسائل والابتسامه لا تفارقها 

شهيره:موافقه طبعا 

لبني:وانت يامازن 

انا هاكلم نور بكرا تجيلي بحجه اني تعبانه وهااسيبلك الشقه فاضيه وهااكلم اسر واقوله ان مراته بتخونه وطبعا مش هايصدق وهايجي الشقه وممكن يضربك ولما يروح 

شهيره:هايلاقي الرسايل والصور ويشرب المقلب 

ابليس قاعد في بيته بيسقفلك والله ي بنتي 

&_________________________& 

&____________________________&


الفصل الثامن من هنا