Ads by Google X

القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية غرور وكبرياء عاشق الفصل السادس والثلاثون 36 بقلم دعاء حجاج

 

رواية غرور وكبرياء عاشق الفصل السادس والثلاثون 

_#غرور_وكبرياء_عاشق
في المستشفى
غسان فتح باب العربيه ونزل عالطول وحور نزلت أيضا وقالت وهي بتاخد نفسها: غسان في اي
غسان مسك ايد حور وقال: ماما عملت حادثه والدكتور بيقول ان حالتها صعبه اوى 
حور بصدمه: اي 
_مش وقته يا حور 
حور هزت رأسها ودخلوا جوا 
غسان جري على الممرضه وقال: عفاف حامد السيوفي في الغرفه الكام لو سمحتى
الممرضه: ****
غسان طلع عالطول وحاول يفتح الاسانسير لكن مفتحش
_اعتقد في حد 
غسان بص على السلم وحط ايدو على خد حور وقال: خليكى انتى هنا واركبي في الاسناسير 
_بس 
غسان طلع على السلم وكان خايف اوى على والدته  
بعد مرور دقيقتين 
غسان وصل الدور اللى في والدته 
خد نفس عميق وجري على رهف اللى كانت قاعده على الكرسي والدموع نازله من عينها
_رهف 
رهف اول ما سمعت صوت غسان قامت عالطول وحضنتوا
_ماما 
رهف بعياط: الحادثه كانت جامده يا غسان والدكتور قال إن حالتها صعبه أوى انا خايفه اوى يا غسان
غسان باسها على رأسها وحاول يهديها 
_ان شاء الله هتكون بخير
رهف وهي بتشهق: ان شاء الله
الدكتور طلع وغسان بانتهاد: ماما بخير صح 
الدكتور بص لتحت ورهف قعدت تصرخ وغسان بخوف: ماما بخير صح رد عليا
الدكتور وهو باصص لتحت: البقاء لله 
حور وقفت مكانها ورهف وقعت على الأرض وقعدت تصرخ
حور جرت عليها وخدتها في حضنها وقالت: اشش 
رهف بعياط: لا لا الدكتور ده كداب لا 
غسان مسك الدكتور من لياجته وقال: ساكت ليه انطق 
الدكتور مسك ايد غسان وقال: والدتك محتاجه دم يا بيه 
غسان باستغراب: انت انت بتقول اي وكنت بتقول البقاء لله على مين 
_اعتقد السواق بتاع حضرتك
قلب غسان انقبض وقال: إبراهيم
الدكتور هز رأسه وقال: حاولنا كتير يا بيه بس للأسف حصل ليا نزيف في المخ ومات
غسان حاول يمسك دموعه وقال:ماما اخبارها اي يا دكتور 
_الفصيله بتاعت والدتك o  سالبي وللأسف مفيش دم متوفر هنا خصوصا من فصيله والدتك
_بابا بس مسافر
حور قامت وقالت: غسان انا فصيلتى o سالبي 
الدكتور هز رأسه وقال: طب كويس نور (الممرضه)
الممرضه نور: نعم يا بيه 
_خدي المدام غرفه التبرعات (الدم) 
هزت رأسها وقالت: اتفضلى معايا يا مدام 
غسان مسك ايد حور وقال: شكرا 
_ خالتى عفاف زي امى يا غسان وده واجبي اتجاه امى 
الابتسامه اترسمت على وش غسان وقال: بحبك 
_مش وقته يا غسان
غسان بابتسامه: ماشي 
حور راحت مع الممرضه وغسان نزل لمستوي رهف وقال: ماما بخير يا هبله
رهف بعياط هستيريا: ماما لو كان جرالها حاجه كنت موت يا غسان 
غسان حط ايدو على فمها وقال وهو بيهز راسه: مش عايز اسمع الكلمه ده تانى 
رهف حضنت غسان وقالت: كانت خايفه عليك اوى يا غسان عشان كده طلعت وعمو ابراهيم الله يرحمه قالها بلاش 
لأول مرة دموع غسان تنزل فكان ابراهيم دراعه الشمال في كل حاجه 
_الله يرحمه 
في المزرعه 
نغم حطت الأكل على السفره ومراد قعد ومنصور 
_تسلم ايدك يا بنتى 
نغم قعدت جنب مراد وقالت بابتسامه: الله يسلمك يا جدو 
بعد شويه 
مراد قام وقال: جدو احنا لازم نمشي 
منصور قام أيضا وقال: على فين لسه بدري 
مراد مسك ايد نغم وقال: نغم عندها امتحان بكره والاستاذ بتاعها ممكن يجى في اي وقت 
هز رأسه وقال: خدوا بالكم من نفسكم 
مراد هز رأسه ومنصور قال: تصدق نسيت أسألك اي اللى عمل فيك كده
مراد حط ايدو على رأسه وقال: متقلقش حادثه بسيطه 
_لا مش بسيطه ولازم تروح للدكتور
مراد مسك ايد جده وقال: صدقنى حادثه بسيطه
_تمام خد بالك من نفسك ومن القمر اللى معاك
مراد بابتسامه: حاضر
نغم حضنت منصور وقالت: هخلص امتحاناتى وهاجى انا ومراد نقعد معاك 
_ان شاء الله يا بنتى 
مراد شد نغم وقال بغيره: كفايه كده
منصور بابتسامه: براحه على البنت يا ولد
 مراد وهو طالع: سلام
_سلام
_مستعجل كده ليه كنا قعدنا مع جدو شويه
مراد فتح ليها الباب وقال: اركبي يا نغم 
نغم نفخت وركبت العربيه فعلا ومراد ركب أيضا وقال: احنا اتفاقنا على اي
_مش فاكره
_يعنى مقولتيش هتذاكري طول النهار
نغم بضيق: اه افتكرت
مراد شغل العربيه ومشوا 
في المستشفي
حور اتبرعت فعلا وحاولت تقوم لكن مقدرتش وحست بتقل في رأسها 
حطت أيدها على دماغها وقالت: انا حاسه ان دماغى تقيله اوى
الممرضه: اشربي كوبايه العصير ده وان شاء الله هتبقي بخير
حور خدت منها كوبايه العصير وغسان كان واقف عند الباب 
_غسان
غسان دخل وقال: اخبارك اي دلوقتى
حور ابتسمت وقالت: بخير 
غسان مسك أيدها وقال: حور بجد مش عارف اقولك اي 
حور حطت أيدها على أيده وقالت: انا قولتلك اي من شويه
غسان خدها في حضنه وقال: كل يوم بتكبري في نظري يا روحى
حور ابتسمت وقالت: بحبك أوى
باسها على رأسها وقال: وأنا بموت فيكى يا حوري
بعد مرور ربع ساعه تقريبا
_بقيتى احسن دلوقتى
_حاسه بتقل في راسي 
غسان باسها على رأسها وقال: طب وكده
حور ضربته على صدره وقالت: انا مش بهزر 
غسان خدها في حضنه وقال: مش بحب اشوفك كده بحب اشوف ابتسامتك
_معاك معتقدش 
رهف قاطعت حديثهم ووقفت عند الباب وقالت: غسان ماما
غسان قام عالطول وقال بخضه: في اي 
رهف بابتسامه: الدكتور بيقول انها فاقت وعايزاك 
غسان بص لحور اللى ابتسمت 
غسان طلع عالطول وراح الغرفه اللى فيها عفاف 
الدكتور: المدام استجابت للعلاج والفضل يرجع لمرات حضرتك 
غسان بفرحه: طب ممكن ادخل اشوفها 
_لازم تلبس ملابس معقمه الأول
غسان هز رأسه وقال: تمام
بعد شويه
غسان دخل لعفاف وقال: ماما
عفاف فتحت عينها وقالت بفرحه: غ غسان
جاب كرسي وقعد عليا وقال: اخبارك اي دلوقتى
_ابراهيم 
غسان مسك أيدها وقال بكدب: متقلقيش إبراهيم بخير
عفاف بصوت خافي جدا: الحمدلله 
غسان حاول يتماسك قدامها وقال: على فكره البنت اللى مش بتحبيها هي السبب في انك تكونى عايشه دلوقتى بعد ربنا طبعا 
_حور
غسان هز رأسه وقال: كنتى فاقده دم كتير وحور اتبرعت ليكى 
دموع عفاف نزلت وقالت: انا اسفه اوى يا ابنى اسفه اوى 
غسان مسح دموعها وقال: ماما انتى عارفه انى مش بحب اشوف دموعك 
_ظلمت حور كتير اوى يا غسان 
_انسي اللى فات يا ماما انسي اللى فات 
ابتسمت وقالت: هي حور فين 
_براا 
_طب انا عايزه اطلع من هنا
_ماما انتى عامله حادثه والدكتور اللى يحدد هتطلعى امتى
_طب انا عايزه اشوف حور 
غسان قام وقال: ماما اهدي وبعدين حالتك مش مستقره غير انك فقدتى دم كتير 
الدكتور وقتها دخل وقال: كفايه كده يا غسان 
غسان مسك ايد عفاف وقبلها وقال: أن شاء الله هتكونى بخير 
عفاف ابتسمت وغسان ساب أيدها وطلع 
_دكتور انا عايزه اطلع من هنا
_بكره أن شاء هكتب ليكى على خروج والممرضه نور هتكون المشرفه على حالتك 
عفاف ابتسمت وقالت بتفكير: يمكن حصل كده عشان أعرف قد اي أخطأت في حق حور 
دموعها نزلت وقالت: سامحنى يا رب سامحنى 
رهف مسكت غسان من دراعه وقالت: ماما عامله اي دلوقتى
غسان حط ايدو على خدها وقال بحب: ماما بخير يا روحى متقلقيش عليها 
رهف فرحت اوى لان ولا مره غسان قالها روحى أو بمعنى أصح ولا مره قالها كلمه حلوه فهو كان مشغول عنها جدآ 
_انا بحبك اوى يا غسان
غسان خدها في حضنه وقال: حقك عليا انا عارف انى قصرت معاكى اوى 
رهف هزت راسها وقالت: ولا يهمك 
_غسان 
غسان بص وراء وقال: ريناد
جرت عليا وقالت بخوف شديد: ماما اخبارها اي دلوقتى قولى أنها بخير قولى 
غسان خدها في حضنه وريناد قعدت تعياط 
_ماما بخير متقلقيش 
ريناد زقته وقالت: انت بتكدب عليا
رهف مسكت ايد ريناد وقالت: ماما بخير يا ريناد متقلقيش
ريناد مسحت دموعها وقالت: بجد
_يعنى صدقتى دلوقتى
ريناد وهى بتضرب غسان على كتفه: ما حضرتك مش بتقول الحقيقه عشان بتخاف عليا
_اعترفي انى بخاف عليكى
ريناد حضنته وقالت: صحيح انا الكبيره بس بحسك انت الكبير 
غسان حط ايدو على شعرها وريناد بصت في عيون غسان وقالت: هو انا ممكن أدخل اشوفها
غسان هز رأسه وقال: مينفعش يا ريناد بليل إن شاء الله هنقدر ندخل كلنا ونشوفها
ريناد هزت راسها وقالت: الحمدلله أنها بخير 
غسان بعد عنها وقال: دقيقه وراجع
ريناد هزت رأسها وغسان مشي 
في فيلا مراد الألفي
مراد وقف العربيه ونغم نزلت ومراد فضل في العربيه
_مش هتنزل ولا اي 
_هروح الشركه بقالى يومين مروحتش 
_وانا هقعد هنا لوحدي
مراد بعصبية: انتى خايفه من اي كل شويه تقولى وانا هقعد هنا لوحدي انا حاسس انك طفله 
دموع نغم نزلت وقالت: انا اسفه عن اذنك 
مراد فتح باب العربيه ونزل منها ومسك ايد نغم وقال: اسف
نغم سحبت أيدها ودخلت جوا 
مراد دخل ايضا وقال: نغم استنى 
نغم واقفت مكانها ومراد وصل عندها وقال: حقك عليا مكنش لازم اتعصب عليكى 
نغم ابتسمت وقالت: ولا يهمك حصل خير
مراد مسح دموعها وقال: انا عايزك اقوي من كده وبعدين خايفه من اي راضي برا 
_عندك حق 
مراد خد نفس عميق وقال: هرن على بدر اشوفه وصل فين 
_ماشي 
_عايز فنجان قهوه سكر زياده
_انت مش طالع
مراد هز رأسه وقال: لا غيرت رايي خلاص
نغم فرحت اوى وقالت وهي بتجري على المطبخ: حالا 
مراد ضحك على رد فعلها اول ما عرفت أنه هيقعد
_نغم







_نعم
_انا براا 
_تمام 
مراد طلع برا وقعد على الكرسي ورن على بدر 
_مراد
_بدر لو مش هتيجى يا ريت تعرفنى 
_نص ساعه وهكون عندك يا مراد واسف على التاخير 
مراد قفل التليفون ونغم قالت بفرحه: القهوه
مراد خد منها فنجان القهوه وقال: شويه كده وبدر هيكون هنا
نغم قعدت على الكرسي اللى جنبه وقالت: الجو حرا اوى 
مراد حط فنجان القهوة على الطاوله وخد فنجان القهوه من نغم أيضا ومسك أيدها 
_في اي 
_مش الجو حرا
نغم هزت رأسها وقالت: اه 
مراد خد نغم ونزلوا في المياه 
_اعااااا
_انتى مش بتقولى الجو حرا 
نغم وهى بتاخد نفسها: تروح تعمل كده
_امال اعمل اي 
نغم هاربه من نظرات مراد اللى بتعمل على ضعفها: ولا حاجه 
مراد نام على المياه ونغم ابتسمت 
مراد نزل تحت ونغم قالت: نفسك كده يا مجنون 
وفجاه رفع نغم لفوق اللى صرخت بأعلى صوت 
_اعااااا 
مراد نزلها لمستواه وقال: انا مش قادر 
_مش قادر 
مراد مسك ايد نغم وقال: عايز اقولك على حاجه 
نغم هزت رأسها وقالت بابتسامه: قول مليون حاجه 
_لا هي حاجه واحده بس 
_اتفضل
_نغم انا 
نغم حست ان تلك الكلمه اللى انتظرتها كتير هتنقال 
_انت اي 
مراد باقتناع: نغم انا بحبك 
نغم فرحت أوى وقالت: قولت قولت اي 
_قولت انى بحبك
نغم حضنت مراد ومكنتش مصدقه وقالت: اخيرا قولتها أخيرا 
مراد بزعيق: نغم روحتى فين 
نغم هزت رأسها وقالت: اي ده احنا مش كنا في المياه 
_مياه امتى ده
نغم وقتها عرفت انها كانت بتتخيل وقالت: اوبس نسيت القهوه
مراد خد منها القهوه وقال: بقالى ساعه بقولك هاتى القهوه وانتى ولا هنا
نغم بارتباك: انا اسفه
_بدر هيجى كمان نص ساعه كده
نغم قعدت جنبه وقالت: ماشي
_الجو جميل النهارده
نغم حطت أيدها على شعرها وقالت: لا انا قولت الجو حرا
_بتقولى حاجه
هزت رأسها وقالت: لا ابدا
الصمت عم المكان للحظات لحد ما نغم اتكلمت وقالت: هو روكى فين
مراد شرب بوق من الفنحان وقال: روكى شكله مش بيحبك وغيران والصراحه خفت يعمل حاجه فيكى في غيابي 
_بالعكس ده لطيف اوى وجميل 
_خلصي امتحاناتك الأول وانا هروح لمصطفى وهجيبوا 
_مين مصطفي ده
مراد بغيره: ومالك شاغله بالك بالرجاله كده ليه 
_مكنش قصدي والله أصلا انت كل شويه تقول مصطفي مصطفي 
مراد خدها على كتفه وقال: معلش حقك عليا انا عصبي شويه
نغم بصت في عيونه وقالت بشك: شويه
مراد ابتسم وقال: لا كتير 
نغم ابتسمت أيضا ومراد قال: على فكره
_اممم
_اختك طلعت متجوزه صاحبي 
نغم بعدت عنه وقالت: انت تقصد ان غسان صاحبك 
_انتى تعرفي غسان 
نغم هزت رأسها وقالت: كنت هكون مرات غسان  
مراد باستغراب: ازاى 
_مدام عفاف جت وطلبت ايدي لغسان وطبعا الكل وافق الا حور اللى عملت المستحيل عشان توقف الجوازه ده وفي الاخر نجحت بس للأسف جت على فرحتها وسعادتها 
_على فكره اختك مستحيل تلاقي زي غسان 
نغم خدت نفس عميق وقالت بابتسامه: زي ما انا مستحيل ألقي زيك 










مراد بصلها بصدمه ونغم قالت: اقصد مستحيل ألقي صديق زيك 
_وتفتكري الصداقه ده هتدوم 
نغم بتمنى: يا رب 
_ممكن الصداقه ده تتحول الى حاجه تانيه 
نغم بعدم فهم : زي
_حب مثلا 
نغم في سرها: اتمنى 
قاطع تلك اللحظه الجميله صوت البواب (راضي)
_الاستاذ بدر وصل يا بيه 
مراد قام وقال: يلا يا نغم 
نغم ابتسمت وقامت أيضا ودخلوا جوا 
في المستشفي
حور حاولت تقوم لكن مقدرتش وقالت: انا اول مره اتبرع لحد بالدم وحاسه انى اتبرعت بدمى كله 
غسان وقتها دخل وقال: بتكلمى مين 
_نفسي
_نعم
هزت رأسها وقالت: بهزر هات ايدك 
غسان حط ايدو على كتفها وسندها وقال بحب: براحه
_انت محسسنى انى حامل 
_يا ريت
حور ضربت غسان في بطنه وقالت: وده وقته 
_فاضل يوم واحد بس وتكونى ملكى يا حوريه
حور بلعت ريقها وقالت بارتباك: يوم يوم اي 
غسان بهمس وقال: عشان تكونى مرات غسان السيوفي فعلا
نبضات حور ازدادت وقالت: أسبوع 
_اسبوع 
حور نست الدوخه اللى في رأسها وقالت وهى طالعه: اسبوع حلو أوى 
_حور استنى حور 
في شركه سامر الحديدي
سامر كان قاعد في مكتبه وقال باستغراب: غسان مجاش امبارح 
سامر افتكر كلام غسان لما قال عندي موعد غرامي
سامر بخوف: معقول حور بقت مراته فعلا 
سامر هز رأسه وقال: أن شاء الله لا وحور ليا انا 
قاطع تفكير سامر المساعد بتاعه او بمعنى اصح دراعه اليمين
_سامر بيه
_ادخل يا اسلام
دخل وقال: اللى محتلين السوق دلوقتى شركه السيوفي والالفي يا بيه
سامر كان ماسك قلم في ايده وقال بتفكير: الشركه ناجحه بسبب غسان 
ثم كمل بشر: غسان لو مات الشركه هتقع ومراد مستحيل يعمل زي اللى بيعملوا غسان
_انا ليه مفكرتش في موت غسان لحد دلوقتى وبكده هضرب عصفورين في حجر واحد يعنى الشركه هتقع وحور هتكون ارمله وساعتها هتكون ليا
_الملفات اللى محتاجين توقيعك عليها يا بيه
سامر خد الملفات وقال: روح انت
اسلام طلع وسامر قال: كان لازم افكر في كده من زمان أوى 
سامر بابتسامه تحمل الشر: نهايتك قربت اوى يا ابن السيوفي
عند حور وغسان
_انا مش عارفه اقولك اي يا حور 
حور مسكت ايد ريناد وقالت: ده اقل حاجه اعملها في حق خالتى عفاف يا ريناد وبعدين ده والده جوزي يعنى امى
ريناد ابتسمت وقالت: انتى طيبه اوى يا حور
_شكرا يا ريناد ده من زوقك 
الدكتور: العلاج ده مهم اوى لوالدتك يا غسان ويا ريت عدم الإهمال وانا هخلى نور تشرف على حاله والدتك
_يعنى اقدر اخد ماما النهارده بليل 
_بكره أن شاء الله












غسان ابتسم وقال: ان شاء الله 
_ويا ريت لو ترن على اهل المرحوم 
غسان بص لتحت وقال بحزن: تمام 
الدكتور حط ايدو على كتف غسان وقال: قدر الله بما شاء فعل وبعدين الحادثه كانت جامده اوى ووالدتك عايشه النهارده بفضل ربنا وكرمه 
غسان هز رأسه وقال: الحمدلله هروح اجيب العلاج 
_تمام 
غسان طلع وبص لحور اللى كانت واقفه مع ريناد 
غسان طلع برا المستشفي وراح الصيدليه عشان يجيب العلاج 
عند مراد ونغم
نغم كانت قاعده على الكرسي وبدر قاعد قصدها وكان بيشرح ليها
مراد مسك تليفونه وقال: نغم هعمل مكالمه وراجع
نغم هزت رأسها وقالت: تمام
مراد طلع ورن على غسان 
غسان مسك تليفونه وقال: الوو 
مراد اول ما سمع صوت غسان قال بخوف: في اي 
_مراد اهدا
_غسان في اي وبلاش تختبر صبري 
_ماما عملت حادثه وابراهيم في ذمه الله 
مراد زعل اوى وقال بحزن: البقاء لله وخالتى عفاف اخبارها اي دلوقتى 
_بخير الحمدلله 
_طب اسمع انا جاي حالا
_مالوش لازوم 
مراد قفل التليفون من غير ما يرد على غسان ودخل لنغم وقال: نغم انا رايح مشوار واحتمال اتاخر 
نغم قامت وقالت: وانا هقعد مع بدر لوحدي 
مراد حط ايدو على خدها وقال: هقول لراضي يقعد معاكم 
_طب انت رايح فين
_المستشفي 
نغم قلبها انقبض وقال: في اي 
_والده غسان عملت حادثه والحمدلله بخير دلوقتى
نغم بارتباك: طب طب انا جايه معاك
_نغم احنا قولنا اي 
_بس 
مراد باسها من جبينها وقال: أوعك تقفلى تليفونك هرن عليكى كل شويه
نغم ابتسمت وقالت: ماشي
مراد مشي ونغم قالت: لازم ارن على حور واطمن على خالتى عفاف 
_يلا يا نغم
نغم قعدت على الكرسي وقالت: في كتير
_ساعه كده
نغم بدأت تزهق وقالت وهى بتاخد نفسها: تمام 
بعد مرور نصف ساعه
مراد وصل المستشفي ونزل من العربيه ودخل جوا وسال على غرفه عفاف وطلع
_ريناد الليل داخل ولازم تمشي 
_بس 
غسان قاطعها وقال: ماما هتكون في البيت بكره ده معنى أنها بخير
_طب طمنى عليها 
غسان هز رأسه وقال: حاضر
_غسان
غسان التفت لمصدر الصوت وقال بتعجب: عنيد وهيفضل طول عمره عنيد
مراد حضنه وقال: خالتى عفاف اخبارها اي دلوقتى
_بخير
حور كانت عايزه تسال مراد على نغم بس خافت من غسان 
_عايزك في موضوع






مراد هز رأسه وقال: تعالى في كافتيريا جنب المستشفي
غسان بص لحور ورهف وقال بتحذير: محدش ينزل 
حور هزت رأسها وقالت: مراد بقولك
غسان بصلها وحور خافت منه أوى وقالت وهى حاطه وشها في الأرض: نغم اخبارها اي
مراد ابتسم وقال: بخير متقلقيش
غسان باستغراب: استنى انت اتجوزت نغم اخت حور
_على فكره انا قولتلك بس حضرتك كنت في دنيا تانيه
_طب تعالى ننزل ونتكلم 
مراد هز رأسه وقال: يلا
غسان ومراد نزلوا وحور ورهف قعدوا على الكراسي
في الكافتيريا 
مراد قعد وغسان قعد أيضا وقال: قررت اعمل القريه ملجا للأطفال غير منزل لوالد حور 
مراد ابتسم وقال: فكره حلوه بس اي الاستفادة من كده
_عمل خيري يا جدع
مراد بتريقه: ومن امتى بتعمل كده
_مش عيب الانسان يتغير للأحسن 
_صح مش عيب










_موضوع جوازك من نغم بقا احكيلى 
_مفيش عرضت على والدها ورفض ولما عرضت على نغم وافقت مقابل ادفع الايجار لوالدها 
_حبيت نغم اوى طيبه صح 
مراد بغيره: اهدا على نفسك يا خفيف
_طب تصدق انا قصدت اقول كده عشان اعرف مشاعرك يا حنين
مراد بتهرب: مشاعر اي
_مش عليا
_غلبتنى المره ده
_بتحب يا حنين
_وربنا لو ما سكت لاقتلك
_خلاص خلاص
وفجاه تليفون غسان رن
غسان مسك تليفونه وقال: الوو
مساعد غسان:___________
غسان قام وقال بصدمه: اي


تعليقات