Ads by Google X

القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية مأساه سالم الفصل الخامس 5 بقلم سليمان علي

 

رواية مأساه سالم الفصل الخامس بقلم سليمان علي

الفصل الخامس 5
اشخاص ما يختطفون سالم 
                                 مأساة سالم
أم سالم تضرب بأيديها على الأرض بقوة فتصرخ بقوة صرخة مؤلمة تيقظها من نومها مفزوعة وتقم من على الفراش بسرعة تذهب ناحية ابنها ..فتقف بعيده عنه لكي لا تيقظ آمنة وزوجها راشد فتراه نائم في هدوء مع آمنة 
فتتكلم في هدوء وعليها ملامح الارتعاب من الكابوس وهي تزفر وتضع يدها على صدرها.
-ياربي ماهذا الكابوس كان كابوس مرعب للغاية .
فتذهب ام سالم في هدوء راجعة إلى فراشها وهي تفكر بذالك الكابوس ..فتصل الى فراشها وتجلس وسط الفراش وتضع ايديها ورأسها على رجليها وتبكي .
أشرقت الشمس وام سالم نائمة فبدأت الشمس تنشر اشعتها في أرجاء الغرفة من على النافذة فتستيقظ وتضع يدها قصاد وجهها من أشعة الشمس التي تجهر في واعينها فتسمع أصوات ضحك فتخرج وتقف على باب الغرفة وتضع كتفها متكأه على الباب وهي تشاهد منظر راشد يضحك مع ابنها وامنة تحمل بيدها إناء به طعام وهي تطعم سالم بيدها وهي تضحك معه كانت الفرحة لاتسعهم .
فتلتفت آمنة وترى ابتسامه خفية ترتسم على وجه أم سالم فنادة عليها .
--- لما انتي واقفة بعيده هكذا قربي الى هنا نحن لم نفطر بعد في انتظارك













تبتسم ام سالم :
-نعم سآتي انتظروا فقط لاغسل وجهي 
راشد:
-انهضي يأمنة وحضري الاكل 
تنهض آمنة 
-حاضر ياراشد
وبعد ان أكملوا فطورهم راشد يتحدث مع أم سالم.
-امبارح أنا لم اسألكي عن شئ من أنتي ومن أين اتيتي ولماذا كنتي لوحدكي في ذلك الظلام وماقصتك .
أخبرت أم سالم راشد بقصتها من قت أن تم اتهام زوجها ظلم إلى حين طردها من المدينة ودموعها تقطر من أعينها على خدها .
راشد يتأسف .
-انا آسف لانو بسبب سؤالي ذكرتكي مالا تحبين تذكره.
أم سالم تمسح دموعها.
-لايهمك .
آمنة تمسك بأيد ام سالم .
-من دون أي نقاش انتي من اليوم ستعيشين معنا وتكوني واحده مننا وفينا.
راشد بإبتسامه لطيفة .
-ايوه أمنه بتتكلم صح إنتي ستعيشين معنا وستكونين واحده مننا واعتبريني أنا من اليوم زي أخوك وأمنه زي أختك.
أمنه أيضاً ووجهها الجميل تملئه ابتسامه جميله وطيبة تتحدث إلى والدة سالم.
- وبعدين ياستي نحنا حبينا سالم وماحانقدر نخليك تبعدي عننا ولا ايه رايك.
ابتسمة ام سالم وكانت ابتسامتها تعبير موافقة غير مباشر.
راشد يبتسم.
-ابتسمتي إذن موافقة شكرا لأنك وافقتي تعيشي معانا وماتحرمينا من سالم نسيت عرفك بنفسنا أنا راشد وهذه آمنة.
مرت

تعليقات