Ads by Google X

القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية عشقني شبح الفصل الثالث 3بقلم وسام

 

رواية عشقني شبح الفصل الثالث بقلم وسام

#عشقني_شبح

الجزء3

ارادت ان تستحم فبدأت بخلع ثيابها في غرفتها توتر واكتسحه

 .امير:حتما ستتسب في مقتلي طوال هذه الأشهر. وانا اتجنب مواقف كهذه والأن اخخخ ما الذي اقوله انا اصلا شبح كيف سأموت. 
يتحدث مع نفسه الى ان رفع رأسه لتظهر بقطعتين فحسب استدار من فوره ليختفي بعد ان كادت تخلع الباقي. ابتسمت بطريقة عجيبة ودخلت الحمام. وضعت كامل جسدها بالبانيو.المليئ بالرغوة









. نور :هكذا اذا لم يكن هذا من خيالي تلتزم الصمت فحسب وتراقبني فقط انتظر سأجعلك تجن اكثر ........

♕♕تسريع الأحداث♕♕♕

خرجت من الحمام بعد ان ارتدت ثيابها. جلست تجفف شعرها. مشطته ثم اتجهت لسريرها واستقلت حاولت النوم ولم تستطع فقط تتقلب لأنه لم يكن هناك لم تشعر بحضنه الذي عودها عليه. واصبح ادمانا لكلا منهما استدارت على جهة واغمضت عيناها تجبر نفسها على النوم. فجأة ظهر. خطى اليها. وصعد فوق السرير. يكرر حضنه ذاك. اخذت نفسا عميقا بعد ان احست بشفتاه تلامس رقبتها طريقته في احتضانها هذه المرة كانت غريبة نوعا بل بالأحرى تجاوز حد العادة حقا اعجبها ما يحدث. .......
...........نور
من انت هل انت شخصية من نسج خيالي ام انك شبح. هل وجودك حتى حقيقي في حياتي انتظر فقط متى اعود لمنزلي. واستلقي على سريري. لأشعر بالأمان. الذي ظننت نفسي لن اشعر به بعد رحيل والدتي اخاف ان اتكلم وتختفي فقط لو اراك. كما اشعر بك اود حقا ان استدير واغرس رأسي في صدرك. هل سيكون هذا مسموحا لي .......







تتحدث مع نفسها الى ان غفت ....استيقظت فجأة مخافة من ان تكون قد تأخرت.نظرت للساعة لتنتفض من مكانها مسرعة تصرخ.

 نور;تأخرت تبااااا. تباااااا. تدور في الغرفة كالمجنونة الى ان ارتطمت قدمها بالكرسي. :اووش ليس وقتك يا لعين. ثيابي. ..... هرعت للحمام لتستعد . جالس على طاولة دراستها يراقب تحركاتها التي التي اعتادها عليها .يستمر بالإبتسام. فحسب. لحظات لتخرج. بتنورة قصيرة. ارتدتها على عجلة من امرها او لنقل انها تحاول ان تلعب على اعصاب احد ما. عدلت خصلات شعرها واخرجت احمر شفاء وضعته. حملت حقيبتها. وخرجت. تركض. بينما الآخر يتتبعها في كل خطوة يكاد يأكل أنظار الشبان لما ترتديه. فقد عودتهم في السابق على اللون الأسود الطويل. دخلت محاضرتها. وجلست على الكراسي. تقدم احد الشبان الجدد اليها الكل ينظر اليه لأن فكرة الجلوس امامها تخيف الجميع. بسبب ما يفعله امير لكل من يقترب منها . حملقت بعيناها اليه. لا تريده بقربها فهي تمقت لمسهم لها ما عداه هو تأمل ان يحدث شيئ ويبتعد بحركة منه ازاح الكرسي ليضحو على الأرض. 

.امير : اقترب منه يهمس بفحيح الأفعى. :هذا ما تستحقه جرب ان تقترب منها وسأرميك. من الطابق الأول. خوف وخيم على الشاب فقط يسمع اصواتا غريبة دون ان يعرف مخرجها او يراه. استقام من مكانه. وغادر. مهلوعا. اصبح الكل. يتهامس عليها رسمت ابتسامةو ابعدت خصلة شعرها. فتحت كتابها. لتباشر بمحاضرتها بعد ان دخل الأستاذ............
بعد يومها ذاك خرجت. اشترت كيسا مليئا بعلب حليب الموز. فتحت احداها تشرب منها. تمشي. الى ان. شعرت باختفائه المفاجئ ....

♕♕في مكان آخر♕♕

قصر فخم. وغرفة فاخرة يتربعها سرير. شخص موجود فوقه. يبدو نائما في سلام تجلس بجانبه. سيدة عجوز تمسك يده. :حفيدي ارجوك استيقض الا متى ستظل نائما .......يتبع


تعليقات