Ads by Google X

القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية احببت مشوهها الفصل الثامن8بقلم لولو محمد

 


 رواية احببت مشوهها الفصل الثامن  




ام أحمد بغضب ازاي يعني حت بنت تعمل كده وانت مش قولت بطلت بعت عنهم
أحمد بغضب امي مش وقتك دلوقتي وأنا فيا اللي مكفيني
امه بعصبيه ما انت السبب في كل ده مش قولتلك تبعد عن البنات والقرف اللي بتعمله
أحمد بخنقه مش وقته دلوقتي ولو مش هتساعدني همشي واتصرف وحدي
امه بخوف من تهوره لا استنى عندي فكره
أحمد بفرح اي هي
امه بتفكير نخطفها مش نخليها تطلع غير بعد ما تتجوز اميرة وبعدين محدش هيصدقها أنها حامل منك وإحنا لازم نستعجل في جوزك










أحمد بشر حلو اوي كده بس لو استعجلنا في الفرح كده ملاك هتتجوز فراس كمان
امه بخبث مش هيحصل لأنه عندي كمان خطه عشان فراس يبقي لي أختك وضحكت بشر
واحمد هو الاخر ضحك وقالها دماغك دي دماغ سم 
امه بضحك اتلم ياولد
سميرة بستغراب سهير
سهير بضحك علي شكلها ايوه سهير مالك مستغربه ليه واي مش هدخلينا ولا اي
سميرة بفرحه لا لا اتفضلوا ده البيت نور
سهير نور با أصحابه
فراس وهو بيدور بعنيه علي ملاك
سهير بضحك اتقل شوية
فراس بخجل احم أنا مش بدور عليها
سهير بخبث وأنا مقولتش عليها
فراس لسه هيتكلم
سميرة بستغراب بتقولوا اي
سهير بخبث اصلك فراس
سميرة بستغراب ماله فراس
فراس بسرعة بقولها تقولك عشان ملاك تيجي ونقرأ الفتحة
بصح ياماما
سهير بفرحة ان خطتها نجحت أيوه طبعاً
سميرة بفرحه وقالت الف مبروك وقعدت تزعرط
دخلت في اللحظه دي اميرة
بستغراب بتزغريطي لي ياماما
سميرة بفرحه نقرأ فاتحه اختك على فراس يلا روحي جيبي اختك















أميرة بغيره وحقد حاضر
ام ملاك فا كان قلبها بيدق بسرعة شديده من الفرحة فاخيرا رجعلها حب طفولتها تاني وفي نفس الوقت خايفة من بعدين
قاطع تفكيرها دخول اميرة وهي بتقولها يلا ياختي عشان هنقرا فتحتك علي فراس مش عارفه ازاي هيتجوزك وانتي مشوه كده واكملت بخبث ولا شكله هيتجوزك شفقه عشان أمه وسابتها وخرجت بفرحه أنها قهرتها
سهير آمال فين عروستنا الحلوه
سميرة مش عارفه لي اتاخرت هروح اشو ولسه هتكمل لقتها دخلت
وسلمت عليهم وقاعدت وفراس مش شايل عينه من عنيها
ولاحظت امه ده وقالت يلا نقرأ الفاتحة
بس قاطعتهم ملاك وقالت بس أنا مش موافقة
الكل بصدمه اي..............



تعليقات