Ads by Google X

القائمة الرئيسية

الصفحات

رواية عمياء ولكني عشقتها (كامله) الفصل الأول بقلم اسراء إبراهيم

 

رواية عمياء ولكني عشقتها (كامله) الفصل الأول بقلم اسراء إبراهيم

اسكربت 
الجزء الاول

سناء بعصبية / يعني من قلة البنات يا كريم هتتجوز واحدة عميا طب انا مش موافقة بقي ثم دي لا من توبنا ولا احنا من توبها يابني  

كريم قرب وباس ايد امه وهو بيحاول يقنعها 

كريم / يا ست الكل افهميني انتي عارفة هشام بيه انا بعزه ازاي مقدرش ارفضله طلب  

سناء بغيظ / وهو عشان بتعزه تقوم تضيع نفسك وتتجوز بنته العميا يابني ده انا طول عمري بستنا اليوم ده وانا اللي كنت بتحايل عليك عشان تتجوز ويوم ما تحققلي امنيتي تتجوز جوازة زي دي 

كريم بضيق / يا امي دي حياتي وانا مش صغير انا فاهم كويس اوي انا بعمل ايه وبعدين انتي ناسية اني سواق هشام بيه و بقالي اكتر من عشر سنين معاه يعني بينا عشرة ده غير انه وقف جمبي في حجات كتير اوي ومستحيل لما يحتاجني ويطلب مني حاجة اقؤله انا لا 

سناء بدموع /ماشي يا كريم اعمل اللي انت عايزه بس اعرف اني مش راضية عن الجوازة دي انا لا فارق معايا هيا غنية ولا معاها كام ولا حتي بنت مين انا اللي يفرق معايا انت نفسي اشوفك متهني ومتجوز بنت حلال تسعدك 

كريم حضنها وهو بيقؤل بحب / متزعليش يا ست الكل والله انا عارف كل ده ومقدر كمان بس انا برد جزء بسيط من جمايل هشام بيه عليا وانتي ميرضكيش ابنك يطلع صغير قدام حد وبعد ما وافقت ارجع اقؤله لا 

سناء بقلة حيلة / ماشي يا كريم اللي تشوفه يابني روح ربنا يريح قلبك يا ضنايا يارب 










كريم وهو بيبوس ايديها / متحرمش من دعواتك ابدا يا ست الكل وقطع كلامه خروج روڤان اخته من اوضتها ولما شافتهم كدة بصتلهم بشك ورفعت حاجبها 

روڤان / اممم كنتو بتقؤلو ايه بقي ولما خرجت سكتو 

كريم بمرح / كنت بقؤل لماما قد ايه البيت هادي لما بتكوني 

الفصل الثاني من هنا 

تعليقات