Ads by Google X

رواية عيسي وزينة الفصل الرابع عشر 14 بقلم تقي وائل

 

رواية عيسي وزينة الفصل الرابع عشر 



عيسي زعل جداً وطلع ليها وفتح الباب من غير ما يخبط بس إتصدم لما لقي زينة مشغلة أغاني وبتحط مونيكير ورافعة شعرها وحاطة ماسك وبتدندن مع الأغنية

عيسي بصدمة : مقـ”ـطعة نفسها عياط!

زينة بصت علي الباب وقالت ببرود : مش تخبط !









عيسي بصدمة : إنتي بتعملي إيه ؟

زينة ببرود : شايفني بعمل إيه ؟

عيسي بإستغراب : مش المفروض بتعيطي ؟

زينة وهي بتحط مونيكير : مفيش حاجة مستاهلة أعيط عليها

عيسي بهدوء : طب قومي إتنيلي علي عينك إلبسي علشان خطوبة ريهام النهاردة علي صاحبي هاا صاحبي

زينة ببرود من غير ما تبصلو : ألف مبروك عقبالك

عيسي بغيظ : قومي إلبسي

بصتلو وقالت : مش هروح هو بالعافيه

عيسي بهدوء : قومي إلبسي يا زينة علشان ملغبطش وشك

زينة بإستحقار : ألفاظ بيـ”ـئة أوي

عيسي بعوجة بوق : محسساني إنك جاية من جاردن سيتي يابت ، قومي خلصي

زينة ببرود وهي بتنفخ في ضوافرها : أما أخلص









مسح علي وشه بغضب وقرب منها ومسكها من ياقة القميص وشدها للحمام وغرق وشها مايه وهو بيقول : بلا أما تخلصي قال إنتي مش رايحة حفلة عرض أزياء دي خطوبة ساعتين وراجعين ومش هسيبك تتنيلي تقعدي لوحدك في البيت عمتك ملهاش أمان

كان بيقول كل الكلام دا وهو عمال يحط مايه علي وشها ومازال ماسكها من ياقة قميصها

مسكت إيده وشهقت : خلااص يخربيت كدة همو”ت خلااص كفاية مايه

شدها أكتر من ياقة القميص وقال قُصاد عينيها : نص ساعة بالكتير وتكوني لابسه!

أدت تحية العسكري وقالت : تمام يا فندم

ساب ياقة القميص وقال : جتكم البلا مش بتيجو غير بالعين الحمرا فعلاً

سابها وطلع وهي بصت علي مكان ما طلع بغيظ وقالت : أوففف أنا مش عايزه أتعامل معاك دا إنت بارد

نزل هو لنيهال وقال : إطلعي إلبسي

نيهال بخبث : كانت بتعيط صح

عيسي بتريقة : أومااال دي كانت مُنهارة علي الأخر مش قادر أوصفلك كمية الإنهيار

نيهال كتمت ضحكتها وقالت : هطلع ألبس أنا كمان

طلعت نيهال وهو فضل واقف حاطت إيده في جيبه وبيبص علي نقطة وهميه بشرود

” بعد ساعة “

نزل عيسي من العربية وهو بيقفل زرار البدلة وزينة ونيهال نزلو من العربية ودخلو القاعة سوا ، أول ما دخلو ريهام بصِت لِعيسي بدموع

راحو سلمو عليهم وقعدو علي الترابيزة

زينة قربت من نيهال وقالت : شوفي مازن مبسوط أوي وطاير من الفرحة وبصي علي ريهام هتلاقيها زعلانة وحزينة ليه دا ؟

نيهال بحزن : ريهام بتحب عيسي يا زينة ومازن بيحبها وعيسي لما كلمها قالها تديلو فرصه وكدة وهي سمعت كلام عيسي









زينة بثقة : هتحبو لإن من حبو فيها هتحبو والله أنا واثقة

نيهال : يارب

قربت تقي صاحبة ريهام من رامي وقالت : إزيك يا رامي ؟

رامي بصلها وقال بإبتسامة : أهلاً يا تقي عاملة إيه ؟

تقي بإبتسامة : بخير عق


تعليقات



حجم الخط
+
16
-
تباعد السطور
+
2
-