Ads by Google X

رواية حور عيني الفصل السابع 7 بقلم Rebo Goda

 


 رواية حور عيني الفصل السابع


حور:وى كانو بيدور عليكى قال اى عوزين يدوكى ورثيك افتكروكى دلوقتي مش اطمنت عليها يااواكملت بى سخريه ياجدى يلا بقا عشان هيا تعبانه
أميرة بحده:حور كدا عيب مهما كان دا جديك
حور بنفس السخرية:جدى اله إلى هوا ابوكى إلى رماكى ومفكرش يسأل عنيك







مراد بى غضب:جرا اى يابت انتى هوا محدش عارف يسكتيك ولا اى متاحترمى نفسيك
حور بى برود:بس ياشاطر روح العب بعيد مش ناقصه هيا ويلا مع إسلامه
مراد بغضب شديد:مين دا إلى ولم يكمل حديثه هتا أوقفه الجارحى خلاص يامراد احنا هنمشى أنا كنت جاى اطمن على بنتى واعرف مكنها وخلاص اطمنت عليها وأكمل حديثة لى حور احنا مشين يابنتى بس مش هسيبك ولا انتى ولا اخوكى واميك أنا كنت بدور عليكو من زمان مكنتش اعرف أن انتو رجعتو مصر وبص لى أميرة بشتيق هجيلك بكره يابنتى 
ومستناش رد ومشى مراد بص لى حور بغضب وراح ورا 
أميرة لى حور:لية كدا يابنتى 
حور:هوا اى إلى ليه هوا بعد ما رماكى لى يوسف وى العذاب إلى شفنا تقوليلى ليه 
أميرة:مهما عمل دا ابويا وعمرى مزعل منو 
(اه ملحوظه جاسر مكنش موجود وتعديل بصيت وهخلى حور عندها 28سنه وجاسر25)
حور بى برود:طب يلا قومى عشان هنخرج من المستشفى أنا اتصلت بى جاسر وعمل إذن خروج يلا
أميرة هزت راسها بعدم رضا:يلا يابنتى أنا أشوف اخرتها وتوجه إلى القصر
فى صباح يوم جديد داخل قصر الألفى أميرة وجاسر قعدين على مادة الطعام وحور مش موجودة
جاسر لى أميرة: بقيتى كويسه دلوقتي يا امى
أميرة:اه ياحبيبى الحمدلله








الخدامه دخلت عليهم أميرة هانم فى اتنين رجالة برا واحد اسمو مراد وى التانى راجل عجوز عوزينك أميرة راحت بسرعه ليهم وحضنت الجارحى بابا الجارحى وى هوا بيطبط على شعرها وحشتينى يابنتى سامحنى على إلى حصل 
أميرة بدموعه:محصلش حاجه يابابا تعالى ادخل احنا كنا لسه بنفطر ونظرت لى مراد وقلت مين دا ي بابا ابن نجلاء 
الجارحى:اه يابنتى عندها مراد اهو وى أسر وآية
أميرة توجهت لى مراد وحضنتو ازايك يابنى اتفضل اومال نجلاء مجتش ليه 
الجارحى:نجلاء مستنيا فى القصر احنا جين نخدكو اصلا هيا فين حور صحيح
ازيك ياجاسر 
جاسر وى هوا بيرحب بى جدو:ازيك ياجدى حور بتجرى شويا وجيا
لم يكمل كلامه ودخلت حور 
نظر لها كل من الجارحى ومراد بى صدمه مراد دا اسددد😨
حور تنظر له بى برود وارسلان يجلس جنبها وينظر بى برود مثل حور

                 الفصل الثامن من هنا
تعليقات



حجم الخط
+
16
-
تباعد السطور
+
2
-