Ads by Google X

رواية لا تخبري زوجك الفصل الثاني 2 بقلم عمر راشد







رواية لا تخبري زوجك الفصل الثاني 2 بقلم عمر راشد

وانا راجل ومش بيتلوي دراعي،، انتي طالق يا ريهام


= نهارك اسود انت بتطلقني ليلة دخلتي.. ربنا ينتقم منك يا حازم ، ربنا ينتقم منك ، انت فضح*تني وسط الناس


عشان بس تحترمي نفسك وتعرفي اني راجل.. راجل هااا


= وهو انت كدا راجل.. لما تفض*ح مراتك وسط الناس كدا انت بقيت راجل،، انت عارف الناس هتقول عليا ايه؟


هتقول اني راجل ومقبلش ان مراتي تعلي صوتها عليا


= ربنا ينتقم منك.. حسبي الله ونعم الوكيل فيك


" سابني وخرج برا ، انا مش عارفة اعيط حتى. انا في حالة صدمة ، مخي مش قادر يستوعب أني خلاص اتطلقت ومن اول ليلة ، ياريتها من اول ليلة دا من اول كام دقيقة،، مش عارفة اعمل ايه ، طب اكلم امي؟؟ بس هقولها ايه ، فضلت قاعدة كدا لحد الصبح معرفتش انام ولا عرفت افكر عشان اتصرف .. الساعة كانت 10 الصبح ولقيت جرس باب الشقة بيرن وبعد كام دقيقة سمعت صوت طنط سحر داخلة هي وامي. جريت فتحت باب الأوضة بهدوء وبصيت عشان اشوفهم لقيت امي اتكلمت وقالت


اومال فين العروسة


" حازم رد عليها ب ابتسامة وقال


بتريح جوا شوية 


" امي ردت ب نظرات ثعبانية


شكلك تعبتها؟


اه يعني مش أوي


= طب انا هدخل ليها بقا


اتفضلي يا حماتي طبعا دا بيتك


" قفلت الباب و رجعت جري على السرير.. بعد ثواني امي خبطت على باب الأوضة


اتفضل


" امي دخلت الاوضة و زغرطت


الف مبروك يا حبيبتي.. عيشت وشوفتك متجوزة اخيرا يا ريهام


= ومتطلقة كمان يا ماما والله


بس بقا بطلي كلامك الوحش دا


= انا مبهزرش على فكرة


طب اقعدي بس واحكيلي حصل بس بالتفصيل هاا عشان انا عايزة اعرف كل حاجة


= يا ماما انا مش بهزر


يوووه عليكي يا ريهام وعلى هزارك البايخ.. احكي بقا يلاا


= اقسم بالله انا اتطلقت امبارح بجد


اتطلقتي!!


يالهوااااي.. يا فضيحتاااي.. بنتي اتطلقت من اول ليلة ، اتفضحنا يا ريهام خلاص 


= يا ماما انتي اللي فضحتينا والله.. وطي صوتك ابوس ايدك


" لقيتها شدتني من شعري بقوة


انتي عملتيله امبارح يابت أنتي؟


= والله يا ماما معملتش حاجة


اومال هو مجنون يعني وطلقك من نفسه كدا 


= اقعدي بس ووطي صوتك وانا هحكيلك كل حاجة


قبلها ب خمس دقايق


شكلك تعبتها؟


اه يعني مش أوي


= طب انا هدخل ليها بقا


اتفضلي يا حماتي طبعا دا بيتك


" حماتي دخلت وانا قعدت جنب امي


احكيلي بقا يا واد عملت ايه امبارح


= مشكلة بسيطة يا ماما زي ماانتي قولتي بالظبط


بجد.. طب برافو عليك ، بقا بالذمة مش عيب تبقا راجل ومتعرفش بيعملو ايه في يوم زي دا


= محدش قالي


ازاي بس يا زمزومي.. ازاي يا حبيبي ، اكيد صحابك قالولك او اتفرجت على حاجة كدا ولا كدا


= وحياتك يا ماما ما حصل


طيب يا حبيبي متقلقش انا هفهمك كل حاجة.. المهم بس قولي ايه المشكلة اللي عملتها


= حاجة بسيطة يا ماما متشغليش دماغك بيها


ايوا ايه هي يعني


= ولا حاجة طلقتها 


طلقت مين؟


= ريهام يا ماما


الله يخربيتك... بتطلقها ليه؟


= مانا معرفتش اتصرف وهي قعدت تستفزني 


يااخي كنت اضر*بها احسن.. هنعمل ايه دلوقتي


= ايه دا لا ماما هو انتي معندكيش حل.. انا قولت اطلقها واشوفك هتتصرفي ازاي


انت تخرس خالص دلوقتي


باك


انت فين يا ابن سحر!!


" امي خرجت من الأوضة وهي في قمة عصبيتها.. كان هو و امه قاعدين في الصالة


بقا بتطلق بنتي ليلة دخلتها يا وا*طي وكل دا ليه.. عشان معملتش البيض الاومليت اللي حضرتك بتحبه


" امه قامت من مكانها و ردت


بنتك هي اللي مش محترمة يا سهير وبتقل ادبها على ابني.. كان حقه ميسكتلهاش 


= يقوم يطلقها.. انتي عارفة الناس هتقول ايه على بنتي


تقول اللي تقوله.. احنا معملناش حاجة غلط و زي ما دخلنا بالمعروف هنخرج بالمعروف


= احنا مدخلناش عشان نخرج يا سحر.. ابنك لازم يرد بنتي ل عصمته تاني


لما بنتك تتعلم الادب يا سهير نبقا نفكر نردها غير كدا لا


= تلاتة بالله العظيم لو ما عمل كدا هنزل اقول للناس كلها لما يسألوني عن سبب طلاق بنتي.. هقولهم انه مبيعرفش 


" وهنا انا وطنط سحر قولنا في نفس واحد


مين اللي قال انه مبيعرفش


" امي ساعتها بصتلي بصة معناها اني اسكت 


انا اللي هقول كدا يا سحر


= عندك اللي يثبت؟


بنتي اللي لسة بنت بنوت دي اكبر اثبات.. قولتو ايه؟


" هو و امه بدأؤ يبصو لبعض والتوتر والقلق بان على وشهم.. امي قاطعتهم وقالت


انا داخلة انا وبنتي جوا.. قدامكو 10 دقايق تفكرو


" دخلنا الأوضة وسبناهم قاعدين برا...


هنعمل ايه يا ماما


= هو انت خليت عندنا حل تاني.. هتردها طبعا


و بعدين


= تربيها بقا.. بس لازم الأول تدخل بيها


و دي هعملها ازاي


" لقيتها بتخرج من الشنطة بتاعتها فلاشة صغيرة


امسك.. دي هتنفعك


= حاضر


اسمع ياالاا.. البت دي هي و امها ناس مش سهلة.. لازم تركز وتشوف انت بتتصرف ازاي عشان منقعش تاني في الغلط دا.. لازم احنا اللي نبقا فوق مش هما


= بس أنتي خدتي بالك ان ريهام مقالتش ل امها على سبب الطلاق


يبقا اكيد سمعتك وانت بتكلمني امبارح وعرفت اللي فيها وعشان كدا بقولك لازم تدخل بيها وفي اسرع وقت يإما هنتفضح يا حازم.. انا خايفة عليك يا حبيب ماما


= متخافيش يا ماما.. ابنك راجل 


عارفة يا قلب ماما.. يلا بقا ادخل دلوقتي عليهم وقولهم اننا موافقين بس خليك تقيل كدا وانت بتقولها عشان ميحسوش انهم كسبانين 


= حاضر يا ماما


" خبطت على الأوضة و دخلت.. كانت هي و امها قاعدين على السرير.. اتكلمت بدون تردد


احنا فكرنا انا وماما ووافقنا.. انا قررت اردك تاني يا ريهام


" امها قامت ووقفت وهي اللي ردت


اسمع يا حازم لو فاكر بنتي سهلة وحيطة واط*ية تبقا غلطان.. انا اللي يقرب ل بنتي ب شر آاكله ب سناني


= يا حماتي دي مراتي حبيبتي متقلقيش عليها


" قربت من ريهام وقعدت على ركبتي قدامها.. مسكت ايدها


انا رديتك ل عصمتي يا ريهام


" كانت ساكتة ومبتنطقش


انا اسف متزعليش مني


" قامت وسابتني وخرجت برا الأوضة.. امها بصت ليا


معلش اللي انت عملته مش قليل برضو بس ريهام طيبة وهتسامحك.. حاول بس انت معاها


= حاضر يا حماتي


#بقلم : #عمرو راشد


" خرجت برا و امي خرجت ورايا عشان تمشي


خلي بالك من نفسك ومن جوزك ومتزعليهوش


= متقلقيش يا ماما


مع السلامة يا حبيبتي


" و امه هي كمان خرجت ونزلت شقتها.. قفلت باب شقتي و دخلت اوضتي قعدت على السرير لقيته هو دخل ورايا وقعد جنبي.. رفع وشي ب ايده عشان ابصله


انا عارف ان مش دي بداية حياتنا اللي كنتي عايزاها بس انا هعوضك عم كل دا


= انا مش عايزة تعويض يا حازم.. انا مش عايزة حاجة خالص،، انا عايزة اعيش في امان وانت من اول ليلة محسستنيش بالامان.. من اول ليلة بينا طلقتني يبقا انا المفروض بعد كدا اطمنلك ازاي


كانت غلطة والله.. كان شيطان و دخل بينا انا بحبك يا ريهام و ما صدقت اتجوزك 


= وتفتكر بقا انا هعرف انسا اللي انت عملته دا


هعمل اي حاجة عشان تنسي


= هفكر اخليك تعمل ايه


نخلي موضوع التفكير دا بعدين.. احنا يعتبر النهاردة ليلة دخلتنا 


= يعني ايه


يعني عايزين نعوض اللي فاتنا 


= و دا هنعوضه ازاي


قومي البسي وأنا هقولك نعوضه


= انا افتكرتك هتقولي اقل*عي


لا مش علطول كدا.. الحاجات دي عايزة تمهيد،، قومي بقا و خدي راحتك على الاخر


" كان لازم أحاول اتقبل منه الاعتذار عشان اعرف اعيش وخصوصا لو في وضع زي اللي انا فيه دا.. قومت خدت دش وخلصت وغيرت هدومي وبعد ساعة ونص بالظبط كنت جاهزة.. خرجت من الأوضة وانت لابسة قميص نوم اسود شفاف،، كان هو في الصالة وبيحط اطباق الاكل على السفرة.. كان شكلها حلو جدا وعليها شموع وسامعة صوت مزيكا هادية


ايه دا كله


= دي اقل حاجة ممكن اقدمهالك 


كفاية انك فكرت فيا دي بالنسبالي بالدنيا كلها


= انتي الدنيا كلها مش كفاية عليكي يا ريهام


" شد الكرسي ليا عشان اقعد وهو قعد قدامي


يلا دوقي بقا وقوليلي بعرف اعمل اكل ولا لا


= طبعا هيكون جميل كفاية انك تعبت نفسك يا حازم


تعرفي اني اول مرة اكتشف ان عيونك حلوة أوي كدا


" خدودي احمرت واتكسفت جدا 


" مد ايده ليا.. مسكتها وقومت معاه وبدأنا نرقص على صوت المزيكا،


بحبك


" كانت عيونه بتلمع وهو بيقولها.. قرب مني أكتر و دخلت في حضنه.. فجأه لقيته شالني و دخل الاوضة،، صحيت تاني يوم وهو نايم جنبي.. قربت منه و بدأت امشي ايدي على شعره


حازم.. حازم قوم بقا


" لف وشه و خدني في حضنه


صباحية مباركة يا احلى عروسة


= صباح النور يا قلبي.. يلا قوم بقا وانا هجهز الفطار حالا











" وبدأت الايام تمر.. كانت كل حاجة ماشية بشكل طبيعي أو انا اللي كنت بحاول امشيها بصراحة.. كان في حاجات كتير بتنازل عنها ومشاكل كتير بحاول اتفاداها زي تحكمات امه مثلا وانه دايما بيسمع كلامها في كل حاجة.. زي انها بتدخل في كل حاجة في بيتنا.. واكتشفت بالصدفة أنها معاها نسخة من مفتاح شقتي ولما واجهتها ردت عليا وقالت


اه معايا وايه المشكلة يعني.. هسر*قكو انا يعني ولا ايه


" مكنتش عايزة اعمل مشاكل وقررت اسكت ومحكيتش حتى ل امي لحد ما في يوم كنت راجعة من السوق وفتحت الشقة و دخلت لقيتها جوا أوضة نومي


حضرتك بتعملي ايه هنا


= على فكرة يا ريهام أنتي محتاجة تشتري قمصان نوم جديدة.. في أنواع جديدة نزلت عايزاكي تشتريها


اظن ان دي حاجة تخصني انا وبس.. حضرتك مش من حقك تقوليلي حاجة زي دي


= لا من حقي يا حبيبتي.. اللي أنتي متجوزاه دا يبقا ابني و لازم تخليه مبسوط.. انا بنصحك عشان متجيش تزعلي لما يتجوز عليكي


محدش كان اشتكالك و ياريت كفاية لحد كدا.. انا سمحت ان حضرتك يبقا معاكي مفتاح شقتي لكن تدخلي أوضة نومي وتفتشي في هدومي دا اللي مش هسمح بيه


= مش هتسمحي بيه هتعملي ايه يعني


هغير كالون الباب


= افهم من كدا انك مش عايزاني في بيتك


حضرتك تنوري في اي وقت بس من غير ما تتطفلي علينا.. انا و حازم اللي بنمشي حياتنا مش حضرتك


" بعد كلامي لقيتها ابتسمت وقالت


تمام.. براحتك يا ريهام


" خرجت من الشقة.. وانا حاولت متعصبش ولا اضايق نفسي وبدأت اجهز الاكل قبل ما حازم يرجع من الشغل.. بعدها بالظبط ب ساعتين كنت خلاص قربت اخلص بس سمعت صوت عالي جدا على السلم.. خرجت من المطبخ وفتحت باب الشقة وسمعت صوت امه وهي بتعيط


مراتك طردتني يا حازم.. طردتني عشان بقولها تخلي بالها منك.. ولما قولتلها كدا شت*متني ياابني.. امك اتشت*مت يا حازم على اخر الزمن.. ربنا يسامحك يا ريهام ، ربنا يسامحك يا بنتي


= انا هربيها بنت الكل* دي


" سيبت الباب مفتوح و دخلت قعدت في الصالة وبعد ثواني لقيته دخل عليا وهو وشه كله غضب


صحيح اللي امه قالته دا؟


= قالت ايه


انتي شت*متي امي و طردتيها


= محصلش


يعني امي هتكدب؟


= انا رجعت من برا لقيتها في اوضة نومي وكل اللي انا قولته انه مينفعش أنها تعمل كدا


ومينفعش ليه ان شاء الله


= عشان دي خصوصيات.. دي جاية تقولي أنتي محتاجة قمصان نوم يا حازم


امي تعمل اللي هي عايزاه وانتي متنطقيش


= دا اللي هو ازاي يعني


زي ما سمعتي كدا.. أنتي هتنزلي دلوقتي تعتذري ليها على اللي أنتي قولتيه


= والله انا مش شايفة اني قولت حاجة غلط


هتنزلي غصب عنك يا ريهام


= مش نازلة يا حازم


لو منزلتيش هطلقك


= وانا مش غلطانة ولا قولت كلمة غلط.. لما ابقا غلطانة هبقا انزل


تمام،، انتي طالق يا ريهام!!!

                 الفصل الثالث من هنا 

لمتابعة باقي الرواية زوروا قناتنا على التليجرام من هنا 


بدل ماتدور وتبحث علي الروايات خليها علي تليفونك وحمل تطبيقنا

تحميل تطبيق سكيرهوم
تعليقات



حجم الخط
+
16
-
تباعد السطور
+
2
-