Ads by Google X

رواية حرم الفهد الفصل الرابع 4 بقلم سميه أحمد






رواية حرم الفهد الفصل الرابع 4 بقلم سميه أحمد 

_إيه اول مره تشوفي حد كده

قالها فهد بخبث لما غرام صوتت ولفت بصت الناحية التانيه. 

غرام بضيق: ادخل أستر نفسك.. 

فهد بمكر: ليه كده يا حبيبتي ده احنا كلها سنه وهنتجوز.. 


غرام بغصبية: حبك برص يا فهد ادخل استر نفسك. 

أتكلم فهد بخبث:ليه هو أنا كده مش مستور.. 


غرام بكسوف: فهد ارجوك ادخل البس اي تيشرت مينفعش كده بجد.. 


صعبت عليه غرام لما شافها هتعيط من الكسوف قفل الباب في وشها علشان عارف أنها هتتعصب.. 


غرام بعصبية: واحد قليل الذوق محتاج اعادة تربية... 


_مين ده اللي محتاج اعادة تربية يا شبر ونص.. 

قالها فهد وهو بيفتح الباب.. بصتله غرام لقيته لبس تيشرت اسود علي البنطلون الاسود.. 


غرام بنرفزة: بس يا ابو طويلة... 

فهد: ليه كده يا حبي ده البنات دلوقتي هتموت علي الطول ده متبقيش مش وش نعمه يا حبي... 


غرام بعصبية: حبك برص... 

فهد لما لقي كلمه حبي عصبتها حب يعصبها اكتر قرب منها وهيا بترجع لورا وتكلم وهو بيقرب منها: ليه كده يا حبي... يا قلبي... يا حبيبتي.. يا غرامي... يا مزتي.. يا منجتي.. يا مضيعه شبابي... يا سارق السهر من عيني... يا اخره صبري... 


خبطت غرام في الحيطه عرفت إن مفيش مفر لقت نفسها محاصره بين جسم فهد والحيطة سند فهد بأيده الاتنين علي الحيطة... 


قرب منها وهمس جنب آذنيها: مش عارف أي حكايتنا مع الحيطة بس وربنا ما حد بيلمنا غيرها... 


أبتمست غرام بخجل: احترم نفسك... 


فهد بخبث: طب بدل ما الحيطة بتلمنا مينفعش شقة واحد تلمنا دانا حالي يصعب علي الكافر يا شيخه... 


غرام بتوتر: فهد ابعد بقي... 

فهد بمكر: طب مينفعش فهد قرب... 

رفعت وشها واتكلمت بعصبية: بطل قله ادب بقي... 

فهد بحب: ايوة كده يا شيخه ارفعي وشك خليني اشبع من القمر ده والعيون الملونه دي... 


بصت للأرض بكسوف: فهد بقي متبقاش رخم وابعد... عيب حد يشوفنا... 


فهد: حد يشوفنا دانا طارد كل الناس اللي هنا علشان اعرف اقفشك علي السلم براحتي... محدش ساكن في العماره غيرنا لو قصدك علي امي فا امي نايمه وندي بتذاكر الروح الدحيحه خرجت من جواها تقريبا علشان عليها امتحانات... وامك تلقيها بتتخانق مع المكنه... مفيش غير أنا وانتي يا جميل والشيطان تالتنا... 


فركت إيديها بتوتر وقالت برقة: لو سمحت يا فهد.... 


فهد بوقاحه: ياااالهووووي علي فهد واسنين فهد السوده في حياتة... 


برقت غرام بصدمة: مالك... 

فهد بنرفزة: مالي اقعدي قولي زفت فهد وسبيني في شوقي.... بيقولوا ستر الرجل بيمنعه من المشي شمال... وانت لمني يا جميل علشان أنا همشي بطال... 


غرام بعصبية: فهد بطل وقاحه بقي وسبني امشي... 

قرب منها فهد وهمس: طب ولما انتي تمشي فهد هيعمل اي.. انتي دمرتي فهد وسنين فهد وبصراحه مينفعش كده معاه.... 

زقت غرام فهد بسرعه لما شافت هدي جايه ناحيه الباب... 

هدي بهدوء: بتعملو اي يحبايبي... 

فهد بتعلثم: كنت بنفخ في بؤقها قصدي بنفخ في عيناها دخلت دبانه قصدي دخل طراب... يووووه بقي يا ماما سبيني في حالي... شلتوتي معاكوا... 


ضحكت غرام وهدي علي توتره... 

اتكلمت غرام مع هدي بحب:ماما عايزكي يا طنط... 


هدي بحب: حاضر يا حبيبتي اطلعي وأنا هحصلك.. 


طلعت غرام سلمه ورجعت تاني وقالت وهيا بتشاور علي فهد: اه صح يا طنط... متنسيش تربي ابنك الوقح ده... 


طلعت غرام جري وطلع ورها فهد مسكها فهد من وسطها ولسه هتزقه النور قطع.... 


قربت غرام من فهد واتكلمت بخوف: فهد قرب أنا خايفة.. 

حضنها فهد واتكلمت بخبث: يارب النور ما يجي.. بقي الواحد ما صدق... 


غرام بعدم فهم: مصدق اي مش فاهمه... 

فهد بالامبالاه: مالكيش دعوه انتي... 


اتكلم فهد بخوف لما لقها بتترعش بين ايده: غرام مالك يا حبيبتي انتي كويسه.. 


غرام ببكاء: أنا بخاف من الضلمه اويي... 

دور علي تلفونه في جيبه بنطلونه بس للأسف كان ناسيه تحت زعق بكل صوت علي اخته ومامته... 


همس لغرام: هششش متخفيش يا حبيتي أنا موجود دلوقتي هتطلع ندي ومعاها كشاف... 


غرام بخوف: فهد متسبنيش.. 

فهد بعتاب: حد يسيب روحه ياريت تحسي بيا بس أنا تعبت من المحاولة معاكي.. وانتي عنيده بطريقة... 


قبل ما يكمل كلامه النور جيه بعدت غرام عن فهد بكسوف واستوعبت أنها كانت في حضنة زقته وجريه علي بيتهم.. 


فهد بأستغراب: البت دي هبله ولا اي.. ربنا يشفي... ربنا يشفي اي... بنت العبيطة واخده قلبي معاها... 

***

دخلت غرام بيتهم وجريت علي اوضتها ومردتش علي مامتها وهيا بتناديها.. 








رمت نفسها علي السرير واتكلمت بعصبية من نفسها: حبكت تحضنيه... بس أنا عندي فوبيا من الضلمه... مكنت حضنت السلم الحيطه اي حاجه.... 


ردت علي نفسها بغباء: هو أنا عندي جفاف عاطفي علشان احضن السلم اي التخلف ده... بس حضنه جميل اويي.... 


صرخت مره واحده وقالت: بقيت سافلة شبه منه لله... 


مره واحده سمعت صوت حد مسمع العمارة كلها: بتصوتي ليه يا غرامي يكش تتلبسي زي ما طارتيلي ربع مخي بقي ربع مخي ضارب يبنت نور... بس بحبك لو همشي في الشارع بكلم نفسي ويقولوا فهد البحيري بقي اهبل بس بحبك والله.. حني علينا يكش تتدخلي الجنه... منفسكيش تبقي كتكوتي وابقي كتكوتك ونعيش في محن... ونعمل شبه العيال المختلفة المرتبطة اللي بيحسسوني اني جد.... 


ضحكت غرام بكل صوتها علي فهد المرح... فهد عموما مش مرح مع اي حد معاها بس... فهد شخصيه قوية وصارمه جداً وعصبي وشخصية صعبه بس معاها بيقدر يتخلا عن كل عيوابه علشانها بس لانه عارف غرام بتحب الاشخاص المرحه... غرام حاجه تانيه عند فهد هيا روحه مش بس مجرد واحده بيحبها... 

***

في صباح اليوم التالي في محل فهد كان قاعد علي المكتب وبيزعق في التلفون.. 


فهد بعصبية: يعني اي البضاعه تتسرق... عايز تقنعني انها اتسرقت ولا انا مشغل معايا شويه اغبيه... لو معرفتش مين اللي سرق البضاعه وقتها هتقابل وجه كريم... 


قفل الفون ورزعه في الحيطة بعصبية.. 


زعق بعصبية: أياااااد.... 


دخل أياد وهو خايف من حاله فهد واتكلم بهدوء عكس الخوف اللي جوه: نعم يا فهددد... 


وقف فهد وخبط علي المكتب بعصبية: دلوقتي حالا تعرفلي مين اللي سرق البضاعه اللي كانت جايه في الطريق قدامك 24ساعه صدقني يا أياد وقتها مش هرحمك لو عدت المده.... 


طلع أياد بخوف لأنه عارف فهد وقت عصبيته مبيبقاش شايف حد... 


قعد علي الكرسي ورجع رأسه بتعب حط أيده علي رأسه واتكلم بأرهاق: مش عارف القيها من فين ولا فين ياارب... 

***

في المساء رجعت غرام هيا ومامتها بليل حوالي الساعه اتناشر من بره... 


طلعت علي السلم هيا ومامتها لقت فهد واقف قدامها.. 

فهد بعصبية: كنتي فين كل ده... 


غرام بعدم فهم: وانت بتسالني ليه... 

فهد بعصبية: مترديش السؤال بسؤال يا غرام اتأخرتي بره ليه... 

غرام بعصبية: وانت مالك اتاخر براحتي فهد متنساش نفسك انت مش جوزي ولا اخويا انت مجرد شخص صاحب العمارة اللي احنا ساكنين فيها وبس واخو صحبتي... 


نور: خلاص يا غرام اسكتي... فهد يا حبيبي غرام كانت معايا كنا بنجيب حاجات ورجعنا متاخر... 


عض فهد علي شفايفة بغيظ: ماشي يا امي ماشي.... 


دخلت نور بيتها وسابت غرام وفهد برا


غرام بنرفزة: كاتم عصبيتك ليه خرجها... 

قرب منها فهد وعض شفايف بعصبيه واتكلم بغيظ: بت انتي مستفزه كده ليه.. بجد أنا مشفتش حد مستفز ورخم زيك... 

غرام بعصبية: اهو انت.... 

قرب منها فهد ووووو

                الفصل الخامس من هنا 

لمتابعة باقي الرواية زوروا قناتنا على التليجرام من هنا 


بدل ماتدور وتبحث علي الروايات خليها علي تليفونك وحمل تطبيقنا

تحميل تطبيق سكيرهوم
تعليقات



حجم الخط
+
16
-
تباعد السطور
+
2
-