Ads by Google X

رواية اللقاء الأول الفصل الرابع 4 بقلم بسمله أشرف

 





رواية اللقاء الأول الفصل الرابع 4 بقلم بسمله أشرف 


ادم: انا هسالك سؤال هو ليه مفيش غيرنا ف المكان ده؟ عارفه ليه 

فيولا: اكيد فيه بس ممكن الناس مش عادتهم يخرجو ف الوقت ده 

ادم: لا عشان القصه بتقول ان المكتبه دي كانت مستشفي امراض عقليه كانو بيعالجوهم بحمامات الماء البارده والصدمات الكهربائية والجراحه الفصيه وكانو بيحبسو كبار السن والمراهقين المتمردين وكان فيه جنب المستشفى دي مقبرتين مسكونين قصة ان المكان مسكون جت من مريضه كانت بتتعالج ف المكان ده واختفت ولما لاقوها .. لاقوها علي الارض ملطخه بالدماء بقولك ايه انا مش هكمل عشان انتي شكلك خوفتي اصلا وكفايه اني قولتلك السطحيات بتاعت القصه انا قولتلك اللي عندي سلام

فيولا: استني بس انت رايح فين انت فاكر اني خوفت لا بقا ف علمك انا مبخفش انا كمان مش مصدقه التخاريف دي اصلا 

ادم: ياستي لو عايزة دليل كلامي انا معايا الكتاب والكتاب ده ملوش نسخ ابدا هو كتاب واحد ف العالم ومكتوب بلغه معينه انا جيت احزرك قبل متروحي فيها 


فيولا: ولو انا عايزة الكتاب ده هتدهولي اوعدك هدهولك تاني

ادم: بصراااااااحه........ مينفعش بس لو عايزة تعرفي باقي القصه معنديش مشكله ابقي اقولهالك انا

فيولا: لااا انا مش هينفع اقابلك تاني... انت اهبل انت عايزني اقابل شخص كل مره بحجة القصه انت بتهرج صح 

ادم: باقي القصه مش مهم المهم اني قولتلك الموضوع ومتدخليش المكتبه تاني اما باقي القصه اممممم عادي لو مش سمعتيها بس هضيعي نص عمرك لو فوتيها بصراحه بس علي العموم فرصه سعيده 

________

(الراوي):: 

بصو هو القصه فعلا حقيقيه بس بصراحه روميو ده طلع جامد اوووي لانه حطها قدام الامر الواقع لما كان بيبحث علي صفحتها وشافها بتحب الروايات الاسطوريه وعارف انها مش هتفوت لحظه زي دي هو كان ف بالو انو يشوفها تاني وف نفس الوقت هيا بقا تسمع باقي الرواية منا قولتلكم انه عبقري...... 

____________

فيولا: استني بس...... فكر تاني وانا هبدل معاك بحاجه مقابل الكتاب كـ رهينه يعني لحد مخلصه واجيبهولك تاني انا ممكن اديك الاسوره دي غاليه عليا جدا اخر حاجه من تيته الله يرحمها او مثلا اممم اي حاجه المهم اخد الكتاب...... 

ادم: اخد اسوره مقابل كتاب العالم كله بيدور عليه قولتي اي؟! موافقه ولا امشي؟؟؟؟ 

فيولا: ايوه بشرط 

ادم: قولي ياستي

فيولا: انا دايما بدخل المكتبه دي قبل الدرس بتاعي بقعد اقرأ فيها فرق الساعه دي بقاا تحكيلي القصه ف المكتبه بس هتقولها كلهااااا عشان بعدها مش هنتقابل تاني( فيولا بغضب) 

ادم: هحاول بس موعدكيش اني اخلص الرواية ف يوم ده الكتاب280صفحه 

فيولا: لا ملكش دعوه انت انا هقرأها كلها ف فرق الساعه

ادم: خلاص موافق بس امتي؟ 

( فيولا بتفكر وتحدث نفسها وتقول) 

فيولا: بكره الجمعه مش عندي درووس اممم السبت عندي الساعه 7 الصبح اممممم طيب خلاص اسمع بقا يوم السبت عندي درس الساعه 7 الصبح بكون ف المكتبه 6:00 

ادم: خلاص نتقابل السبت

فيولا: سلام عشان اتاخرت

ادم: سلام 💛


(فيولا سابته ومشيت بس كانت خايفه وف نفس الوقت عايزة تعرف القصه بتقول ايه هيا عمرها متخلت عن معتقداتها وعمرها مكسرت ثقة باباها بمقابل كتاب او قصه اسطوريه مثلا بس الغريب بقا ان ادم كان متأكد انها هتوافق عشان كان عارف ان هيا بتحب القصص الاسطوريه وبتحب تكتشف ما وراء الكون... الغريب ان ادم قالها علي موضوع الرواية وان هو الي يحكيهالها عشان بس يشوفها دي كانت حجه ف انهم يتقابلو تاني ادم مشي وكعادته مر اليوم كـ روتين بس المهم ان فيولا وافقت عشان تكتشف القصه وتشوف الي كانت بتحسه جوا المكتبه صح ولالا؟ تفتكرو كان بيحصل اي وهيا جوه المكتبه 

_____________

////منزل ادم/////


ادم: صباح الخير ياماما 

الأم: صباح الخير ياحبيبي يلا عشان تفطر

ادم: ياه بفضل استني يوم الجمعه ده عشان ارتاح فيه

الام: انا كلمت خالتك وقولتلها نروح مصيف نغير جو

ادم: انا مش عايز اروح اختك بتفضل تتكلم ومبتبطلش كلام انتو تقريبا يومكم بيبقي عليا مفيش حاجه تانيه تتكلمو فيها غيري

الام: هي مش جايه لوحدها

ادم: جايه مع مين 

الام: هما كانو هيطلعو هيا وقرايب جوزها مصيف وانا قولتلها نروح معاها عشان تغير جو

ادم: لا مش هروح 

الام: الي يريحك ياحبيبي بس انا اتخنقت من القاعده لوحدي وكنت عايزة اغير جو كده يعني يا ادم ( بنظرة حزن) 

ادم: خلاص متزعليش نفسك... هنروح امتي

الام: بعد ثلاث ايام 

(ادم يهمس بصوت واطي ويقول لنفسه: الحمدلله هعرف اقابلها) 

___________

/////منزل فيولا//////

فيولا: صباح الخير يا عم محمد ياقمر

الاب: انا عايز اعرف اي الي حصل امبارح مع المدرس بتاعك 

  ( فيولا تنظر لوالدها وبتردد تقول) 

فيولا: المشكله علي قلم تظليل وهو قالها بطريقة مش لطيفه يابابا انا اتحرجت قدام صحابي وبعدين دي مش اول مره يزعقلي فيها علي حاجات تافهه انا اضايقت ومشيت ومش هرجعله تاني انا مش مهزقه عشان كل ميشوفني يشتمني اي ده بجد 

الأب: يابنتي هنعمل اي استحميلي ده كلها 6شهور وتمتحني ومش هتروحي عنده ولا عند غيره ارتاحي يستي يا فيولا انتي عارفه انك لازم تجيبي مجموع كويس مش عشاني عشانك انتي ياحبيبتي عشان لما امشي اطمن عليكي وانك عايشه كويس وبتاكلي وتشربس كويس وكليتك ومركزك قدام الناس وترتاحي في حياتك 

فيولا: متقولش كده بعد الشر عليك يابابا ياحبيبي هو انا ليا غيرك ياعم محمد ياقمر انت عارف لو سمعتك تقولها الكتكوت بتاعك مش هيكلمك وهيزعل منك اوووووووووي

الأب: وانا ميهونش عليا زعلك ياكتكوتي

فيولا: طب يلا بقا عشان الفطار جاهز

الاب: اكيد حلو زي كل مره مش انتي الي عملاه

فيولا: هههههههههه متخلنيش اخد مقلب ف نفسي ياعم

_______________________________

////السبت/////////////اليوم التالي ////////////


ادم خرج من بيته وكعادته مفطرش وخد قهوته ونزل وراح المكتبه مستني فيولا 

ادم: اتاخرت ليه دي

---------------------

//منزل فيولا //

فيولا: صباح الخير يابابا

الاب: صباح الخير ياكتكوت 

فيولا: انا هنزل بقا هتعوز مني حاجه الفطار جاهز انا هفطر ف المكتبه

الاب: طب خلي بالك من نفسك كويس 

فيولا: حاضر وانت كمان هاااا 

الاب: ماشي ياحبيبتي

فيولا: عايز حاجه ياعم محمد ياقمر انت

الاب: عايز سلامتك ياحبيبتي سلام 

فيولا: سلام 

------------------------

/////في المكتبه///////

فيولا: معلش اتاخرت عليك وخليتك تستني كتير اسفه

ادم: انتي عارفه الساعه كام؟ 

فيولا: مكنتش تلت ساعه اتاخرتها متعملش حوار بقا يلا ندخل عشان الحق اقرأ الروايه

ادم: هو انتي لسه لسانك طويل متغيرش ابدااا 

فيولا: هتفضل تبرطم كتيير ولا هتدخل 

ادم: اديني دخلت 


___----_____------(الراوي) 

فيولا و ادم دخلو المكتبه وفيولا خدته للمكان الي بتقعد فيه جوه... ادم دخل لقي المكان كلو تراب وعنكبوت ف كل حته كان بيشيل بيت العنكبوت ب ايده من طريقه عشان يعدي طبعا فيولا مكنش فارق معاها قد مفارق معاها الكتاب..... 

_ادم: هو انتي كويسه 

فيولا: ايوه ليه 

_ادم: لا انتي مستحيل تكوني كويسه وانتي بتختاري المكان ده انتي ازاي بتقعدي فيه لوحدك بالمنظر ده انتي مش خايفه؟ 

_فيولا: لما المكان بيكون صعب دخوله بيبقي سهل انك تكتشف 

_ادم ( بسخريه): ايوه ايوه وانتي بتكتشفي اي هنا ان شاء الله 

_ فيولا: حاجات كتيييييير انت محاولتش تفكر فيها

_ادم: اي ده احنا هنقعد هنا؟ 

_ فيولا: مالو المكان لو مش عاجبك المكتبه كبيره قصادك اختار مكان واقعد فيه 

ادم: ايوه اكيد مش هقعد ف المكان ده 

(المكان كان فيه تراب كتييير وكان فيه اثار دم علي الديسك الي هيا قاعده عليه حواليه عشش عنكبوت وحشرات غريبه تانيه... فيولا قعدت ف المكان ده وادم راح قعد بعيد شويه فيولا فتحت الكتاب وفضلت تقرأ القصه.... 

_فيولا: انا مش فاهمه حاجه الكتابات غريبه جدا 

ادم: منا قولتلك من الاول هاتي انا بعرف اللغه دي 


( الكتاب كان مكتوب باللغه الهيروغليفيه... الكتاب كان غريب جدا كان غامض اووي عليه سلسله حوالين البنت محاوطاه نار من كل الجناب مرسوم عليه شكل البنت صاحبة القصه.....  

_فيولا: هو ليه الكتاب شكلو كده ليه السلاسل دي؟ 

_ ادم: هيا محبوسه عن عالمنا لانها ف عالم تاني والعالم ده مش مسموح ليها انها تسيبه وتدخل العالم بتاعنا هنا الا في حاله واحده لو اتفك اسرها 

فيولا: اي اللي حصل؟! 

( نظر إليها ادم بأبتسامه ومسك الكتاب وفتح اول صفحتين وبدأ يقرأ اللي فيه!)  










ادم: القصه بتقول: ان اثينا دي لما دخلت مستشفى الامراض العقليه كان بيتهيألها حاجات كتيير معظم الدكاترة قالو انها مكنتش مجنونه ولا كانت مريضه نفسيه السبب الي جابها المكان ده شخص مجهول بس لما الدكاتره شافوها لاقو كلامها منطقي وعاقله بس هي كانت دايما لما حد بيسالها اي الي جابك هنا كانت تقولهم انها اسيره للعالم التاني الي هو تحت الارض بس مكنش طبعا حد بيصدق الي بتقوله فكان الشخص الي جابها ده كان عارف حد جوه المستشفي دي وكان عايز يقتلها ف كان بيقول للدكتور ده يذود الكهرباء ويفضل يديها حقنه غريبه جدا بتخليها فعلاً مجنونه يفضل يتهيألها حاجات او تكلم نفسها او تغيب عن الوعي بس الي كانت بتشوفه قدامها مفتاح، المفتاح ده محدش بيشوفه غيرها هيا بس وطبعا لما كانت بتقول كانو بيقولو انها مختله عقليا، معظم الدكاتره لما كانو بيدخلو عشان يتابعوها باليل مكنوش بيلاقوها ف الاوضه كانو بيفتكرو انها هربت ف كانو بيدور عليها لحد مالساعه تيجي 12بعد نص الليل ويرجعو يلاقوها نايمه ف الاوضه ف كانو يستغربو ويتعصبو عليها جامد والعقاب كان الكهرباء اصلا كانو عايزين يموتوها بحجة انو عقاب ليها مهو الشخص المجهول ده الي كان موصي عليها الدكتور الي بياخد منه رشوه، اثينا جت ف يوم ومرجعتش تاني زي مهما متخيلين انها بتهرب وبترجع وده كان فكر غلط لانها كانت بتختفي.، فاكره لما قولتلك ان المكتبه دي بتيجي الساعه 7 وكل حاجه فيها بتختفي ويبقي مكان غامض و ملطخ بالدم والجثث؟ 

_فيولا: ايوه 

ادم: اثينا بقا كانت بتختفي ف الوقت ده لان المكان فعلا كان ملعون 

فيولا: ملعون ازاي؟ 

ادم: اثينا لما اتأسرت كان المفتاح الي بتشوفه ده، ده مفتاح القفل بتاغ السلاسل الي بتبقي حواليها ومش متشافه بس هيا مكنتش تقدر تلمسه لان وضعها هيكون تاني خالص، الكتاب بيقول لو حد لمس المفتاح ده هيروح العالم التاني،،،، المهم اثينا راحت ومرجعتش غابت شهور وفضلو يدورو عليها لحد ملاقوها علي الارض وف نفس الاوضه ودمها سايح حواليها وكان مرسوم حواليها دايره كبيره عليها الغاز حروف غريبه اووي رموز غامضه


_فيولا: سكت ليه كمل

ادم: لا هكمل ف وقت تاني الساعه دلوقتي بقيت6:45 يلا عشان تلحقي الدرس بتاعك

فيولا: ........ 


               الفصل الخامس من هنا 

بدل ماتدور وتبحث علي الروايات خليها علي تليفونك وحمل تطبيقنا

تحميل تطبيق سكيرهوم
تعليقات



حجم الخط
+
16
-
تباعد السطور
+
2
-