Ads by Google X

رواية همسة وجع الفصل الرابع عشر 14 بقلم اسماء العذب

 

رواية همسة وجع الفصل الرابع عشر بقلم اسماء العذب

لايك الاول يا شطار 
14
#همسه_وجع

#رمضان_مبارك

صلوا علي الحبيب المصطفى 

___________________________________________________ 

عند الشخص المجهول اللي كان في المستشفى الما الممرضه كلمته كان قاعد قدام بوابه المستشفى وهو خايف يدخل خصوصا ان عدد الناس اللي يعرفوه زادو لما اهل همسه جم هنا 
:ياتري في ايه جوا ..انا لو دخلت دلوقتي وحد لمحني اكيد الكل هيشك وهدخل في سين وجيم 




ياتري أحوالك ايه يا همستي 

اخبارك ايه يا حب حياتي
 
غصب عني اني اسيبك في وضعك ده لكن غصب عني ..اني ابعد عنك دلوقتي احسن ما أبعد عنك العمر كله واخسرك 
لكن هانت مادام نزلتي مصر
 مش هسيبك لازم هنكون مع بعض 
مش هسمح انك تبعدي عني تاني ابدا 
انا لازم ألاقي طريقه ادخل بيها اتطمن علي همستي لكن ما يكونش حد من أهلها هناك 
عيوني خلاص مش قادره علي بعدها لازم اتطمن عليها واملي عيوني منها 

___________________________________________________

اول مامازن خلص كلامه لاقي الاوضه اتملت ناس كتير غريبه راجل معاه عيال وناس لابسه بدل سودا زي الحرس ومامته بتعيط وبباه ملامحه مش متفسره 
ابوه اتكلم وهو بيسأل مشعل 
ابو عمر: دلوقتي بقي احكيلنا بنتي همسه ايه علاقتها بيك وايه اللي جمعكم مع بعض ..اتفضل 
مازن: في ايه يا بابا مين دول ..لحظه بس ان قلت همسه الراجل ده يعرف همسه اختي
ابو عمر بزعيق :اسكت يا مازن خلي الاستاذ يتكلم اتفضل يا أستاذ قول اللي عندك 
مازن سكت ومشعل ابتدي كلام وهو لسه حاضن وعد ووليد والاتنين حاضنينه بخوف من صوت الزعيق والضرب اللي شافوه 
مشعل :اول شى انا اسمي مشعل القصيبي واحد.من اكبر رجال الأعمال بدوله الإمارات العربيه 
من اكتر من خمس سنين قابلت همسه كانت جايه من مصر بتدور علي وظيفه 
ابو عمر :ايوه اللقاء ده كان ازاي احكي بالتفصيل 
مشعل :كانت ماشيه بالطريق ووقعت قدام السياره حقي وصد متها اخدتها عالمستشفي وهنيك بدأت القصه وعرفت انها جايه من مصر بتدور علي شغل اخدتا شغلتها عندي واعجبت فيها وهي كانت ونعم التربيه والأخلاق كانت منطويه وفي حالها عالاخر ولما طلبت يدا وافقت واتزوجنا وهيدا كل اللي صار 
ابو عمر: ولما بنتي
 جاتلك تشتغل عندك ما سألتهاش فين اهلك ولا ليه جايه لوحدك بلد تاني غير بلدك ولا هي قالتلك اي حاجه 
مشعل اتوتر بعد السؤال ده لكن جاوب بثبات
مشعل :لا طبعا كيف ما سألت..سألتها وقالت إنها ليها اهل بس مو علي وفاق مع بعض ولهيك اجت عالامارات لتتحاشي الخناق معهم
ابو عمر: مش علي وفاق ازاي ما وضحتش 
مشعل :لا ما وضحت ..همسه من النوع الكتوم عي أسرارها وما قالتلي شي من التفاصيل 
ابو عمر:امممم تمام ومين دول اللي انت شايلهم  
مشعل: هذولا عيالي انا وهمسه 
مازن ما قدرش يمسك نفسه وصرخ 
متزن: يا بابا حد يفهمني مين ده وايه اللي هو بيقوله ده ..معقول ده جوز همسه ودول عيالها 
ابو مازن سكت وما ردش.عليه وأم همسه سألت مشعل
وفاء :طب قولي يا ابني الله لا يسيئك بنتي كانت عايشه ازاي طول الفتره اللي فاتت كانت كويسه ومرتاحه طمن قلبي بالله عليك 
مشعل: اطمنين يا خاله من اول ما شفت همسه وانا كنت داعم إليها وسند وبراعي الله في تعاملي معها 
ليك همسه حب حياتي اللي كنت بدور عليه ولقيتا 
بحبا اكتر ما بحب حالي 
وقت حملها ما كنت خليها تعمل مجهود ولا تتحرك 
كانت خاف عليها من اي شي وكأن كل همي سعادتها 
ام عمر :الله يطمن قلبك يا ابني 
ابو عمر: دلوقتي ممكن تشرح حاله بنتي وايه اللي عمل فيها كده 
مشعل: والله انا كنت بهاتف جوال همسه لحتي اطمن عليها لكن رد علي الدكتور الي مسؤول عنها وقلي انها سوت حادث سياره وهالحين بالمشفى 
اجيت طوالي لشوف شو صايرلها لكن الدكتور قلي انها عندا شي اسمه فقدان ذاكره كُلي يعني
 مانها متذكره شي ولا متذكره حدا فينا ولا اللي صار معها ..صحيح شو علاقه الدكتور هشام بزوجتي همسه انا ملاحظ انكم تعرفونه 
زين 



عمر اخيرا اتكلم 
عمر :افهم من كده ان اختي اللي احنا تايهين عليها السنين دي كلها كانت متجوزه ومخلفه وعايشه 
حياتها لا ومتجوزه ايه ثري عربي يعني الدلع كله ..وسيبانا احنا قلوبنا هتنخلع عليها وهي ولا علي بالها عايشاها بالطول والعرض
وفاء ماقدرتش تستحمل طريقه كلام عمر.عن اخته ووقفت في وشه وزعقت فيه 
وفاء: عمر احترم نفسك وما تنساش انك بتتكلم عن اختك الكبيره...وبعدين احنا ما نعرفش ايه اللي خلاها تهرب ولا تعمل كده ..محدش بعرف حاجه
عمر :واهي بيقولك فقدت الذاكره يعني مش هتفتكر عملت كده ليه ولا علشان ايه ..لا يا ماما لازم تعترفي أن بنتك غلطت واللي حصلها ده بسبب غلطها والله اعلم عملت ايه اغلاط تاني ماهي حره 
:عمررررررر
صرخه هزت الاوضه كلها من ابو عمر علشان يوقفه عند حده
ابو عمر: اظبط في الكلام يا عمر ولحد ما اختك تبقي كويسه وتفتكر هي عملت كده ليه إياك ..سامع إياك تحاول تجر حها بنص كلمه..فاهم
عمر ما ردش فأبوه عاد الكلمه بصوت عالي
:فاهممممم
عمر :فاهم يا بابا فاهم 
مازن:ممكن حد يفهمني ايه اللي هيحصل دلوقت وهمسه فين انا عاوز اشوفها 
مشعل :همسه بعد.الفحوصات اللي بتسويها رح اخدها لتكمل علاجها بدبي 
الكل بصوت واحد
:نعممممممممم
___________________________________________________ 
هشام كان قاعد علي اعصابه في المكتب ويسأل نفسه 
ياتري مشعل قالهم أيه ؟؟
همسه قابلته ازاي واتعرفوا ازاي؟؟ 
طب أهلها قالو ايه؟؟ 
ياتري فعلا هيمنعوا مشعل انه يسافر بيها تاني ؟؟
كل دي اسأله كانت في عقله لحد
ما لاقي موبايله بيرن وكان عصام فتح بسرعه
هشام: ايوه يا عصام انت فين مش قلت هتعدي عليا النهارده المستشفى علشان نفكر مع بعض ونحط النقط على الحروف
عصام:متقلقش جاي في الطريق لسه مخلص شغل وفي الطريق..المهم ايه اخبار الدنيا عندك
هشام: اهل همسه شافوها وشافو جوزها
عصام:نعممم جوز مين اللي أهلها شافوه وبعدين ايه اللي جاب اهل همسه المستشفى اللي انت شغال فيها 
هشام: ده حوار طويل لما تيجي هقولك عليه ..ده لدنيا والعه هنا 
عصام: طيب شوف اللي وراك علشان تفضلي لما اجي وما حدش يعطلنا ولا يقاطعنا 
هشام: تمام..تمام تول ما توصل اديني رنه .. يلا سلام يا صاحبي 
عصام: سلام يا ابو الصحاب 
هشام قفل معاه وخرج بره المكتب يكمل شغله وكان في شويه حالات جابه في حادثه لكنه وكلها لدكاتره تانيينلان الحالات كانت مش خطره وكمل هو متابعه ومعاينه للمرضي الباقيين 
لحد ما جه عصام ورن عليه 
وهشام طلب منه انه يسبهم علي مكتبه واول ما وصل للمكتب هشام دخل وراه وعصام سأله بسرعه 
عصام: ايه اللي انت كنت بتقوله عي التلفون ده..قولي كل حاجه بالتفصيل خليني افهم 
هشام اتنهد وقعد وطلب من عصام انه يقعد وبقي يحكيله كل حاجه من ساعه ما جه المست امبارح
عصام بصد مة 
:يعني هي دلوقتي مش فاكره حاجه ..وكمان أهلها وجوزها هنا كمان وكل حاجه ممكن تتكشف وتروح فشوش
هشام: لا طبعا دي مش فاكره حاجه خالص يعني اتا في السليم
عصام: لكن هييجي يوم وتفتكر كل حاجه والحقيقي تنكشف 
و هتروح فشوش 
هشام: يا عم بلا فشوش بلا هاموش اتا عامل حساب كل حاجه 
مش هخليها تفتكر اي حاجه ولو حصل وافتكرت انا ليا طرق تخليها ما تتكلمش 
وهتتطلق من الراجل الخليجي دع وترجع علب بيت أهلها وترجعلي وتبقي زي الخاتم بصباعي والمره دي مش هترجع مني ابدا لاني كنت غبي لما ضيعتها اول مره 
مره واحد الباب اتفتح ودخلت منه إيمي ومامتها واخوها محمد صاحب المستشفى 
إيمي برفعه حاجب 
:هي مين دي يا هشام ؟؟
هشام: ...؟؟؟؟؟؟؟؟

استوووووووووووب 

ايه رأيكم في الفصل بتاع النهارده ؟؟؟

كل حاجه ابتدت توضح واحده واحده

تفاعل بقي علشان همسه احتمال تفوق بكره ومش عاوزين نتعبها من قله التفاعل🤣🤣

يلا 

أستودعكم الله 
اسماء العذب(كروان)

بدل ماتدور وتبحث علي الروايات خليها علي تليفونك وحمل تطبيقنا

تحميل تطبيق سكيرهوم
تعليقات



حجم الخط
+
16
-
تباعد السطور
+
2
-